الأرصاد الإماراتية  تنفذ 116 طلعة جوية لتلقيح السحب والإستمطار الصناعي
آخر تحديث GMT05:42:18
 العرب اليوم -

استخدام أحدث التقنيات المتطورة في عمليات التلقيح

الأرصاد الإماراتية " تنفذ 116 طلعة جوية لتلقيح السحب والإستمطار الصناعي "

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأرصاد الإماراتية " تنفذ 116 طلعة جوية لتلقيح السحب والإستمطار الصناعي "

المدير التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد عبدالله المندوس
أبو ظبي ـ العرب اليوم

نفذت طائرات المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل 116 طلعة جوية لتلقيح السحب والإستمطار الصناعي منذ بداية العام الجاري وحتى أمس الإثنين، في إطار البحوث والدراسات المتعمقة التي يجريها المركز منذ إنشائه في عام 2007 في محاولات دؤوبة لزيادة كمية الأمطار وفترة الهطول وإطالة عمر السحب.

وأكد المدير التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد عبدالله المندوس  إنه بناء على توجيهات ومتابعة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة، يستمر المركز في إجراء عمليات الاستمطار الصناعي في سماء الدولة والتي سبقتها دراسات وأبحاث مستفيضة ودقيقة للغلاف الجوي من الناحية الفيزيائية والكيميائية للسحب خلال السنوات الماضية، للوصول إلى أحدث الطرق المناسبة لعمليات تلقيح السحب والاستمطار باستخدام أحدث التقنيات إضافة إلى تطوير تقنيات محلية في عمليات التلقيح، مشيرا إلى أن عمليات تلقيح السحب تتم في أماكن تواجد التيارات الهوائية الصاعدة في أسفل قاعدة السحاب والتي تعمل على نثر أملاح التلقيح ورفعها إلى الطبقات العليا من السحابة.
وتعد الإمارات من أوائل الدول في منطقة الخليج العربي التي استخدمت تقنية تلقيح السحب التي تعتمد على أحدث الإمكانات المتوفرة على المستوى العالمي، والتي تعتمد على شبكة رادارات جوية متطورة تقوم برصد أجواء الدولة على مدار الساعة ومراقبة بدء تكون السحب، بالإضافة إلى استخدام طائرات خاصة مزودة بشعلات ملحية، تم تصنيعها خصيصًا لتتلاءم مع طبيعة السحب من الناحية الفيزيائية والكيميائية، والتي تم دراستها خلال السنوات الماضية قبل البدء بتنفيذ عمليات الاستمطار.

وعن آلية تنفيذ الطلعات الجوية أشار المندوس إلى أن خبراء المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل يقومون برصد السحب عن طريق الأقمار الصناعية وعند ظهور تشكل سحابة في منطقة ما داخل الدولة من خلال توفر مجموعة من المعايير المناسبة والتي تشير إلى قابلية إجراء عملية التلقيح يتم وضع الطائرة والطيار في وضع الاستعداد ثم يقوم خبراء الأرصاد بتوجيه الطيار ومتابعته أثناء عملية التلقيح من خلال الاتصال اللاسلكي ثم يبدأ الطيار بحرق الشعلات وإطلاق مواد التلقيح وتبدأ هذه المواد بتجميع قطيرات الماء لتصبح كبيرة الحجم ويصبح الهواء غير قادر على حملها لتسقط على الأرض، لافتًا إلى أن تلك العملية معقدة جدًا ويقوم بتنفيذها خبراء أكفاء من المركز الوطني للأرصاد.

وأوضح المدير التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد أن مشروع الإستمطار لايزال في بدايته ويحتاج إلى المزيد من الدراسات والأبحاث المستفيضة، وأن المركز مستمر في هذه الأبحاث للوصول إلى أفضل النتائج، لافتا إلى أن المركز قام بتقنيات متعددة في إجراء عمليات التلقيح خلال السنوات الماضية.
وأضاف المندوس أن من الضروري أن نعلم أن هذه المواد نسبتها قليلة جدًا قد تكاد لا تذكر، وليس لها أي تأثير مباشر أو غير مباشر في تلوث الأمطار أو تلوث الهواء.
ولفت إلى أن عملية حقن السحب تستغرق من 2- 3 دقائق لكل حقنة ولكن عدد الحقن المطلوبة تعتمد على الطبيعة الديناميكية والفيزيائية للسحاب المستهدف بالإضافة إلى ضرورة استمرارية الهواء الصاعد داخل السحاب، حيث إن عملية تفاعل السحاب مع هذه المواد تستغرق حوالي 15-20 دقيقة بوجه عام.

وتابع المندوس: إن عمليات الإستمطار تركزت معظمها على المناطق الشرقية لوجود السلاسل الجبلية التي تعمل على دفع الهواء إلى الأعلى مؤديا بالنهاية إلى تشكل السحب الركامية في تلك المناطق، وهذه العمليات تهدف إلى زيادة الحصاد السنوي من مياه الأمطار ودعم الوضع المائي للدولة وزيادة معدلات الجريان السطحي للأودية وكذلك دعم المخزون الاستراتيجي من المياه الجوفية.

يذكر إلى أن فكرة الاستمطار الصناعي تعود للعالم الألماني فنديس عام 1938م، حينما رأى إمكانية مساهمة نويات الثلج المضافة للسحب، في تحفيز الأمطار للسقوط، ولم تطبق هذه الطريقة من الناحية العملية إلا بعد ثماني سنوات من ملاحظة فنديس، عندما أجرى العالم الأميركي شيفر أول تجربة حقلية للمطر عن طريق رش كيلوجرام من الثلج المجروش عند درجة حرارة 20 درجة مئوية في سحب مارة فبدأ المطر والثلج في الهطول.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأرصاد الإماراتية  تنفذ 116 طلعة جوية لتلقيح السحب والإستمطار الصناعي الأرصاد الإماراتية  تنفذ 116 طلعة جوية لتلقيح السحب والإستمطار الصناعي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأرصاد الإماراتية  تنفذ 116 طلعة جوية لتلقيح السحب والإستمطار الصناعي الأرصاد الإماراتية  تنفذ 116 طلعة جوية لتلقيح السحب والإستمطار الصناعي



ارتدت بلوزة عالية العنق وصفّفت شعرها في كعكة أنيقة

سيلين ديون تُعيد تمثيل مَشهد مِن فيلم "تيتانيك" في لاس فيغاس

لاس فيغاس ـ رولا عيسى

GMT 07:45 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

"ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"
 العرب اليوم - "ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"

GMT 11:43 2015 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

وجود مياه على سطح المريخ ليس دليلاً على وجود حياة بشرية

GMT 02:34 2012 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

أكبر تنوع على الإطلاق للحياة البرية في الهند

GMT 00:51 2015 الخميس ,15 كانون الثاني / يناير

10 مهندسات يروين قصص البيوت الحجازية في جدة

GMT 07:30 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

الشهراني يؤكد أن مبنى إدارة مرور نجران متهالك

GMT 06:36 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

زوجان يحولان شقتهما الضيقة إلى منزل واسع من أجل حياة أفضل

GMT 01:16 2015 الأربعاء ,21 كانون الثاني / يناير

المياه الجوفية تغرق الجرف الغربي في المدينة المنورة

GMT 08:46 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

أفضل ست رحلات إلى جزر الكاريبي تُحوّل الحُلم إلى حقيقة

GMT 23:54 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

"ماركات عالمية" تطرح أزياء محجبات لموسم ما قبل الربيع
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab