مدرسة مصرية تلجأ للـتوك توك لحث الطلاب على تسليم المشاريع البحثية
آخر تحديث GMT21:36:13
 العرب اليوم -

بعد إلغاء امتحانات النقل والاكتفاء بعمل مشروع بحثي لكل مادة

مدرسة مصرية تلجأ للـ"توك توك" لحث الطلاب على تسليم المشاريع البحثية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مدرسة مصرية تلجأ للـ"توك توك" لحث الطلاب على تسليم المشاريع البحثية

توك توك
القاهرة ـ العرب اليوم

استخدمت إحدى المدارس الرسمية المصرية «توك توك»؛ في مدينة السادس من أكتوبر، بمحافظة الجيزة، من أجل توعية وتنبيه الطلاب بالمشاريع البحثية التي يتم تقديمها بديلاً عن إجراء اختبارات الفصل الدراسي الثاني، حيث خصصت مدرسة الضحى الرسمية الحكومية التابعة لإدارة السادس من أكتوبر التعليمية، «توك توك» من أجل تنبيه طلاب المدرسة والمدارس الأخرى بالمنطقة بآخر موعد لتسليم الأبحاث، وإلا يتعرض الطالب المتخلف عن التسليم إلى الرسوب.

وظهر في فيديو - شاركته إدارة السادس من أكتوبر التعليمية - شخص يحمل «ميكروفون» مستقلاً «توك توك» وينادي على الطلاب من الصف الثالث الابتدائي وحتى الثالث الإعدادي؛ لحضهم على تسليم مشروعاتهم البحثية. وجاء في النداء: «على جميع الطلبة من الصف الثالث الابتدائي إلى الصف الثالث الإعدادي سرعة تقديم الأبحاث ، في مدرسة الضحى أو أي مدرسة أخرى على مستوى الجمهورية، وآخر موعد غداً الاثنين ، وإلا الطالب سيعرض نفسه للرسوب، بناءً على تعليمات وزير التربية والتعليم ومدير مديرية الجيزة وتعليمات نجوى عبد المعطي مديرة إدارة أكتوبر وصلاح وصفي مدير مدرسة الضحى».


ومن جانبها، علقت إدارة العلاقات العامة والإعلام بإدارة السادس من أكتوبر التعليمية، على تلك الواقعة بأنها «تفكير خارج الصندوق»، وقالت الإدارة في منشور شاركته عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «مدير مدرسة الضحى الرسمية الحكومية التابعة لإدارة السادس من أكتوبر التعليمية يفكر خارج الصندوق ويبعث برسالة عبر الميكروفون لطلاب المدرسة والمدارس المجاورة يحضهم على ضرورة سرعة تسليم الأبحاث.. تحية له ولكل الشرفاء الذين يعملون من أجل صالح هذا الوطن ولا يهابون الظروف ولا المعوقات».
وأقرت وزارة التربية والتعليم المصرية، مارس الماضي، عدداً من الإجراءات التنظيمية الجديدة في إطار التدابير الوقائية في مواجهة تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19)، من بينها إلغاء امتحانات النقل، من الصف الثالث الابتدائي وحتى الثالث الإعدادي للفصل الدراسي الثاني، والاكتفاء بعمل مشروع لكل مادة على المنصة الإلكترونية، حيث كان آخر موعد لتسليم المشروعات البحثية أمس ، قبل أن تقر الوزارة مد فترة تقديم الأبحاث يومين إضافيين، على أن يكون آخر موعد اليوم الاثنين

قد يهمك أيضا" :

إغلاق معبري خسروي وجذابة الحدوديين بين إيران والعراق بسبب اشتعال الأوضاع

تظاهرات العراق ترفض "الوضع البائس" وتتوسّع في 9 محافظات بجانب بغداد

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدرسة مصرية تلجأ للـتوك توك لحث الطلاب على تسليم المشاريع البحثية مدرسة مصرية تلجأ للـتوك توك لحث الطلاب على تسليم المشاريع البحثية



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها الأفكار

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 14:50 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق بايرن ميونخ يعلن تحقيق حجم أعمال قياسي

GMT 20:50 2014 الخميس ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أضرار الفيمتو على جسم الإنسان

GMT 03:36 2020 الإثنين ,18 أيار / مايو

كيا Optima 2021 الجديدة تنافس Camry الشهيرة

GMT 22:29 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

بوفون يُوضِّح سبب رحيله عن باريس سان جيرمان

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 11:35 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

وفاة جدة أوس أوس نجم "مسرح مصر"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab