استطلاع يكشف أنّ أغلبية المحتجين في هونغ كونغ من خريجي الجامعات
آخر تحديث GMT04:41:32
 العرب اليوم -

اعترضوا في البداية على مشروع قانون لتسليم المطلوبين إلى الصين

استطلاع يكشف أنّ أغلبية المحتجين في هونغ كونغ من خريجي الجامعات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - استطلاع يكشف أنّ أغلبية المحتجين في هونغ كونغ من خريجي الجامعات

أغلبية المحتجين في هونغ كونغ من خريجي الجامعات
هونغ كونغ - العرب اليوم

كشف استطلاع نُشرت نتائجه مؤخرًا أن الأغلبية الساحقة من المحتجّين الذين شلّوا الحياة في هونغ كونغ في الأسابيع العشرة الماضية هم من طلبة الجامعات، وأن نصفهم في العشرينيات من أعمارهم، وأن كلهم تقريبا يمقتون الشرطة.

أجرت الاستطلاع أربع من جامعات هونغ كونغ، هي جامعات لينغنان وهانغ سينغ والجامعة الصينية في هونغ كونغ وجامعة هونغ كونغ المعمدانية.

وكان الملايين من سكان هذه المدينة الصينية قد شاركوا في الاضطرابات والمظاهرات التي اندلعت قبل أكثر من عشرة أسابيع، والتي شهدت أعمال عنف بين محتجين وقوات الشرطة، وتسببت في اغلاق مطار هونغ كونغ الدولي في وجه حركة النقل الجوي.

وكانت المظاهرات، التي بدأت على شكل احتجاج على مشروع قانون لتسليم المطلوبين إلى الصين قد تطورت الى حركة أوسع تطالب بايقاف تدهور "الحريات الديمقراطية" في المستعمرة البريطانية السابقة.

واستقى باحثون من الجامعات الأربع المعلومات التي استخدموها في إعداد الاستطلاع من المشاركين في 12 مظاهرة احتجاجية جرت بين التاسع من حزيران / يونيو والـ 14 من آب / أغسطس، وتوصلوا إلى أن 54 في المئة من المشاركين كانوا من الذكور و46 في المئة كانوا من الإناث.

وخلص الاستطلاع إلى أن 77 في المئة من المشاركين الـ 6688 قالوا إن لديهم شهادات جامعية، بينما قال 21 في المئة إنهم من خريجي المدارس الثانوية.

وكانت أعمار 49 في المئة من المشاركين في الاحتجاجات تتراوح بين العشرين والـ 29، بينما قلت أعمار 11 في المئة عن العشرين وتراوحت أعمار 19 في المئة بين الـ 30 والـ 39. وشكل اولئك الذين تجاوزت أعمارهم الأربعين 16 في المئة من المشاركين في الاحتجاجات.

كما خلص الاستطلاع إلى أن نصف الذين أستطلعت آراؤهم يصفون أنفسهم بأنهم من الطبقة الوسطى، بينما قال 41 في المئة من المشاركين إنهم ينحدرون من الطبقات الشعبية الدنيا.

وردا على سؤال حول سبب مشاركتهم في المظاهرات، قال 87 في المئة من المستطلعين إنهم يريدون سحب مشروع قانون تسليم المطلوبين نهائيا، بينما أعرب 95 في المئة منهم إنهم غير راضين عن سلوك الشرطة وقال 92 في المئة إنهم يطالبون بتشكيل لجنة مستقلة للتحقيق في الاسلوب الذي تعاملت به الشرطة مع المحتجين.

وقد يهمك ايضا :

جامعة الطائف تفتح القبول الإلكتروني لبرنامج الدبلوم التربوي

القوات البرية السعودية تبدأ القبول الإلكتروني في وحدات المظليين والقوات الخاصة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استطلاع يكشف أنّ أغلبية المحتجين في هونغ كونغ من خريجي الجامعات استطلاع يكشف أنّ أغلبية المحتجين في هونغ كونغ من خريجي الجامعات



تألقت نيكو كيدمان بفستان مستقيم يتخطى حدود الركبة

إطلالات تخطف القلوب للنجمات بأسبوع الموضة في "ميلانو"

ميلانو-العرب اليوم

GMT 01:02 2019 السبت ,21 أيلول / سبتمبر

بيل كلينتون يتجول في شوارع مراكش المغربية
 العرب اليوم - بيل كلينتون يتجول في شوارع مراكش المغربية

GMT 01:33 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 العرب اليوم - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 العرب اليوم - أفكار بسيطة لديكور مميز لمنزلك في استقبال خريف 2019

GMT 10:33 2019 الأربعاء ,21 آب / أغسطس

أهم أسباب انتشار "أنيميا الحديد" في البلاد

GMT 04:13 2018 الخميس ,25 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل موديلات السجاد بالألوان الزاهية المناسبة للشتاء

GMT 15:37 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برج القرد..ذكي واجتماعي ويملك حس النكتة

GMT 12:46 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

عادل البطي يكشّف عن ناديه المفضل في الدوري السعودي

GMT 02:11 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

مسحوق "الواي بروتين" يتسبب في ظهور حبّ الشباب

GMT 17:08 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

جدول متوسط الوزن والطول للأطفال بحسب العمر

GMT 16:25 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

وفاة خال أحمد عز تكشف صلة قرابته بأحمد فهمي

GMT 03:09 2017 الخميس ,08 حزيران / يونيو

هارلو في فستان أسود ودن تظهر قوامها الممشوق

GMT 01:25 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

صمود الحنة الموريتانية في وجه الموضه

GMT 03:21 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

إلسا باتاكي تتباهى بجسدها وترتدي بكيني أحمر متوهج

GMT 07:59 2018 الخميس ,06 كانون الأول / ديسمبر

صرخات "رندا" أنقذتها من الاغتصاب خلال نومها على يد والدها

GMT 09:24 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

عجائب الكون الُمهددة بالاختفاء من على سطح الأرض
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab