طبيبة كندية تحذّر من مخاطر الموضة الشاذة لشد وتنظيف المهبل
آخر تحديث GMT19:26:05
 العرب اليوم -

تسبب آثارًا جانبية جسيمة وآلامًا شديدة أثناء العلاقة الجنسية

طبيبة كندية تحذّر من مخاطر الموضة الشاذة لشد وتنظيف المهبل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - طبيبة كندية تحذّر من مخاطر الموضة الشاذة لشد وتنظيف المهبل

 العلاجات العشبية للمهبل لغرض تضييقه تزيد مخاطر الإصابة بالإيدز
لندن – العرب اليوم

حذرت الطبيبة جين جانتير من مخاطر الموضة الشاذة والتي تهدف لشد وتنظيف وتجديد الأعضاء التناسلية للنساء (المهبل)
وتدّعي بعض مواقع الطب الشعبي أن كرات العفص مفيدة لمهبل المرأة كما أن أعشاش الدبابير المطحونة تساعد في تضييق وشد المهبل، ورغم ذلك توجد بعض المكونات الطبيعية المتعارف عليها والمستخدمة والمتفق عليها في العلاجات المنزلية , فتحذر الدكتورة الكندية جين جانتير من هذه الممارسة بالتحديد.

طبيبة كندية تحذّر من مخاطر الموضة الشاذة لشد وتنظيف المهبل

ويروج بعض تجار التجزئة ومنهم تجار على( أي تي سي) لكرات العفص (أعشاش حاضنة لبيض الدبابير) والتي يدعون أنها يجب طحنها وعمل معجون لتجديد المهبل. وتتكون كرات العفص عندما تضع أنثى الدبابير بيضها على برعم الأشجار وتتطور البيضة إلى يرقة بداخل كرة تحميها تسمى العفص. ويزعم التجار الجشعون أنه يعمل على استعادة جدار الرحم بعد الولادة ويشفي قطع منطقة العجان وينظف المهبل.

وتحدثت الدكتورة جانتير عبر مدونتها على الإنترنت, أنها لا تنصح أحدًا بهذه الممارسة, لأنها يمكن أن تسبب آثارًا جانبية جسيمة والآلام الشديدة أثناء العلاقة الجنسية وموت للبكتريا النافعة في المهبل وتزيد مخاطر الإصابة بالإيدز.

وانتقدت الدكتورة جانتير تلك الممارسات عبر مدونتها واصفه إياها بالخطيرة. وقد قالت إن هذه الممارسة مثلها مثل الممارسات الأخرى الخطيرة الخاصة بالعلاجات الشعبية للمهبل  وأن تجفيف المخاط الطبيعي داخل المهبل يمكن أن يسبب سحجات وجروح أثناء الممارسة الجنسية ويسبب تدمير الطبقة المخاطية الداخلية التي تحمي المهبل. وقد تسبب هذه الممارسة الخاطئة مخاطر محتملة مثل تدمير البكتريا النافعة بالإضافة إلى الآلام المحتملة أثناء العلاقة وزيادة مخاطر انتقال فيرس الإيدز.

وادّعى موقع (الحل الجديد للإناث) أن كرات العفص تساعد على الوقاية من مرض سرطان عنق الرحم وقالوا إنه كل ما تحتاجه المرأة لشد فوري وسريع للمنطقة فقط أثناء الليل.

طبيبة كندية تحذّر من مخاطر الموضة الشاذة لشد وتنظيف المهبل

وسوق (أي تي سي) ادّعى أن طب جنوب شرق آسيا ينصح به لزيادة جودة الحياة الجنسية وعلاج الجروح ومنذ أن بدأت الصفحه تروج وتبيع المنتج اقترحت صحن المنتج ووضعه على جرح قطع العجان وقالت يمكن استخدامه بشكل دوري على المنطقه التناسلية للمرأة لزيادة ليونة العضلات لتسهيل الولادة وتجنب حدوث تمزقات أثناء الولادة الطبيعية. وحذر موقع متجر هيرتيغ الصحي من أن المستحصر يسبب لسعًا خفيفًا فقط لأنه قوي ليس إلا وقد صرحت الدكتور جانتير بأنه اذا استخدمت أي منتج للمهبل وأحسست بحرقة وألم فإنه منتج سئ

وليست المرة الأولى التى حذرت فيها الدكتورة جانتير من منتجات تدّعى تنظيف وشد وتضييق المهبل، فقد حذرت العام الماضي من منتجات عشبية لتنظيف الرحم من السموم تسبب مخاطر صحية متضمنه متلازمة الصدمة السامة وعلى الرغم من ذلك فمازالت تُباع منتجات تنظيف الرحم العشبية من قبل الشركة المروجة لها.

وتساعد المنتجات العشبية كما في مزاعم الشركة المنتجة في علاج بطانة الرحم المهاجرة وداء تكيسات المبايض والقلاع وتليفات الرحم وتوجّه النساء إلى استخدام الأكياس العشبية بمعدل ثلاث اكياس في المرة لمدة 72ساعة وتم الادعاء أن الأكياس اللؤلؤية الشكل تنظف الرحم من السموم وتعيد له التوازن الطبيعي وأوضحت الدكتورة جانتير أن الأكياس اللؤلؤية ليست فقط غير فعالة بل إنها خطيرة وتسبب رائحة كريهة، والمنطقة التناسلية للنساء لها نظام تنظيف طبيعي خاص والتدخل فيه يسبب تدمير للبكتريا النافعة وتقرحات وخلل في النظام الدفاعي الطبيعي وزياده مخاطر الإصابة بالعدوى.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طبيبة كندية تحذّر من مخاطر الموضة الشاذة لشد وتنظيف المهبل طبيبة كندية تحذّر من مخاطر الموضة الشاذة لشد وتنظيف المهبل



بعد أن اختارت أجمل صيحات الموضة المنتظرة والموقعة بلمساتها

فيكتوريا بيكهام تفاجئ الجمهور برشاقتها في إطلالة مختلفة

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 02:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

"طيران الإمارات" تجمع عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"
 العرب اليوم - "طيران الإمارات" تجمع عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"

GMT 02:51 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

اصنعي بنفسك عازل حراري في خمس دقائق فقط باستخدام الخيط
 العرب اليوم - اصنعي بنفسك عازل حراري في خمس دقائق فقط باستخدام الخيط

GMT 04:29 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب
 العرب اليوم - طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب

GMT 02:23 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

البوسنة تعيد بناء نفسها وتتحول إلى واحة سياحية
 العرب اليوم - البوسنة تعيد بناء نفسها وتتحول إلى واحة سياحية

GMT 06:14 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار جديدة لتنسيق البراويز والإطارات بأسلوب فني مميز
 العرب اليوم - أفكار جديدة لتنسيق البراويز والإطارات بأسلوب فني مميز

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 18:29 2019 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

حقائق لا تعرفونها عن خلايا الدمّ هل أنت من فصيلة “O”؟

GMT 15:44 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برج الديك..أناني في حالة تأهب دائمة ويحارب بشجاعة

GMT 03:18 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

إيمان نبيل سعيدة بشباب مصر وفكرهم الواعي

GMT 14:38 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

مارتن فورد يوافق على مواجهة العملاق الإيراني سجاد غريبي

GMT 11:56 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

استخدمي "باقات ورد " مميزة لديكور صيفي منعش

GMT 02:54 2017 الأربعاء ,19 إبريل / نيسان

التقاط روبوت مخيف على شكل عنكبوت ذئبي ذو 6 أرجل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab