سرطان الخلايا الصبغية يُصيب أجزاءً في الجسم لا تتعرّض للشمس
آخر تحديث GMT13:01:09
 العرب اليوم -

يُؤثّر على أيّ شخص بغضّ النظر عن لون البشرة

سرطان الخلايا الصبغية يُصيب أجزاءً في الجسم لا تتعرّض للشمس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سرطان الخلايا الصبغية يُصيب أجزاءً في الجسم لا تتعرّض للشمس

الأمراض الجلدية
واشنطن - العرب اليوم

يمكن لسرطان الجلد القاتل أن يحدث حتى في أجزاء الجلد التي يقل تعرضها للشمس. وكان الأطباء حذروا من أن قضاء بعض الوقت في الشمس دون حماية يزيد من خطر الإصابة بسرطان الخلايا الصبغية (الميلانوما). ويمثل سرطان الخلايا الصبغية نحو 1% فقط من أنواع سرطان الجلد لكنه يسبب معظم الوفيات بهذا المرض.

ألقى خبيران في الأمراض الجلدية الضوء على معلومات مهمة يجب معرفتها عن أخطر أشكال سرطان الجلد وفي مقال في دورية «سي إم إيه جيه» الطبية.

وقالت الدكتورة كوسي بون لـ«رويترز هيلث» عبر البريد الإلكتروني: «يمكن أن تحدث الميلانوما في أي مكان بالجلد وليس فقط في المناطق التي تتعرض لأشعة الشمس بكثرة»، مضيفةً أن أكثر المناطق شيوعاً عند الرجال هي الظهر، أما بالنسبة إلى النساء فهي الساق.

  أقرأ أيضا :

المستشفيات البريطانية على رأس قائمة أفضل نظام صحي من بين 11 دولة

وتقول بون وروبرت ميشيلي، الذي شاركها في إعداد الدراسة، إن أكثر من 90% من أورام الخلايا الصبغية ذات الخصائص الوراثية تنتج عن التعرض الزائد للأشعة فوق البنفسجية إما من الشمس وإما من المصابيح الشمسية مثل النوع المستخدم في صالونات التجميل لإكساب البشرة اللون البرونزي.

ويشير الباحثان إلى أنه بالنسبة إلى بعض أورام الخلايا الصبغية في أطراف الجسم مثل راحة اليد وباطن القدم والأسطح المخاطية، فإن التعرض للشمس ليس هو السبب الرئيسي. وفي هذه الحالات قد يتطابق تطور السرطان مع سلسلة الأحداث التي تؤدي إلى أنواع أخرى من السرطانات.

وقالت بون إن معدل الإصابة بالميلانوما ارتفع خلال الأعوام الثلاثين الماضية ومن المتوقع أن تشهد الولايات المتحدة 192300 حالة جديدة في 2019.

وذكرت بون أن المرض يمكن أن يؤثر على أي شخص بغضّ النظر عن لون البشرة. وإلى جانب التعرض لأشعة الشمس تشمل عوامل الخطر الأخرى التقدم في العمر والشامات والتاريخ العائلي مع المرض. وأضافت بون وهي طبيبة أمراض جلدية في مركز «صنيبروك» للعلوم الصحية في تورونتو: «العلامة الأولى للميلانوما هي ظهور شامة أو نمش غير معتاد».

وقال الدكتور جيفري فارما المدير المشارك لبرنامج سرطان الخلايا الصبغية وسرطان الجلد في مركز «فوكس تشيس» للسرطان بفيلادلفيا، إن الباحثين حققوا تقدماً هائلاً في التعرف على الجينات المرتبطة بسرطان الخلايا الصبغية.

وقد يهمك أيضاً :

الصحة المصرية تُعلن توفير مصل الإنفلونزا في المستشفيات ومراكز التطعيمات

25% من المرضى المترددون على المستشفيات يعانون من مرض السكر

 

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سرطان الخلايا الصبغية يُصيب أجزاءً في الجسم لا تتعرّض للشمس سرطان الخلايا الصبغية يُصيب أجزاءً في الجسم لا تتعرّض للشمس



ارتدت بلوزة بسيطة التصميم بأكمام الثلاثة أرباع مع نهايات غير متماثلة

ملكة بلجيكا تعتمد اللون "البطيخي" لملابسها وكماماتها في أحدث ظهور لها

بروكسل ـ العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab