دراسة علمية حديثة تؤكد أن الأفلام الإباحية ليست سببًا لضعف القدرة الجنسية
آخر تحديث GMT05:02:47
 العرب اليوم -

موضحة أن اللوم يقع على غياب تحقيق الشعور بالإشباع في العلاقة

دراسة علمية حديثة تؤكد أن الأفلام الإباحية ليست سببًا لضعف القدرة الجنسية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة علمية حديثة تؤكد أن الأفلام الإباحية ليست سببًا لضعف القدرة الجنسية

الأفلام الإباحية ليست سببًا لضعف القدرة الجنسية
لندن - سليم كرم

أشارت دراسة علمية أن الرجال ممن لا يحصلون على الإشباع الجنسي في علاقتهم، هم أكثر عرضة للإصابة بانعدام الانتصاب، ووفق ما ذكر موقع بريطاني، غالبًا ما يتم إلقاء اللوم على مشاهدة الأفلام الإباحية في أنها تحول الرجال من الحصول على المتعة الجنسية مع شركائهم، ولكن وجد أن واحد من كل خمسة رجال فقط ممن يشاهدون تلك الأفلام يتجنبون العلاقة الحميمية .

وجاء ذلك البحث بعد دراسة حديثة اكتشفت أن الرجال ممن يشاهدون الأفلام الإباحية بشكل منتظم هم أكثر عرضة للشعور بعدم المتعة الجنسية مع شركائهم، وأشارت إلى أن الذكور المدمنين على أفلام الكبار أصبحوا غير مهتمين بالجنس مع شركائهم، ولكن الآن انتقد الخبراء مثل هذه النظرية ويقولون إنها تبسط المسألة.

وقال الدكتور ديفيد لي، طبيب نفساني ومتخصص في المشاكل الجنسية: "يقوم الرجال بالاستمناء للتعويض عن عدم الرضا الجنسي في العلاقات الزوجية، وذكر ديفيد " وبما أنه غالبًا ما يرافق هذا السلوك الجنسي مشاهدة المواد الإباحية، فإنه يمكن أن يساء فهمها بسهولة".

نتائج أساسية
درس فريق من لوس أنجلوس، كاليفورنيا ، 335 رجلًا في العلاقات الجنسية ووجد أن 22 في المائة أفادوا أنهم يفضلون مشاهدة الإباحية، عن ممارسة الجنس مع شريكة حياتهم.

ووجدوا أيضًا أن 28 في المائة منهم ذكروا أنهم اختاروا الاستمناء عن الجماع، ووجد الذكور ممن اختاروا الاستمناء على الجنس أيضًا صعوبة بالغة في الحفاظ على الانتصاب.

وكان لدى الذكور الذين يفضلون مشاهدة الإباحية أو الاستمناء بدلًا من العلاقة الحميمة مع شريكهم شعور أقل سعادة في علاقاتهم الزوجية، وأولئك الذين أفادوا بعدم الشعور بالرضا الجنسي في علاقاتهم كانوا نفس الأشخاص ممن يعانون من ضعف الانتصاب. 

الإباحية هي عرض وليست سبب
وتقول مؤلفة الدراسة الدكتورة نيكول براوس، عالمة النفس الجنسي ومؤسس مركز ليبيروس ليك،  أن ضعف الانتصاب يحدث  كنتيجة لاستخدام الإباحية، وليس العكس، "هذا يدعم بالضبط اهتمامي، بأن الرجال لا يفضلون أفلام الجنس، في حد ذاتها، هم على الأرجح يتجنبون العلاقة الجنسية مع شريكهم من خلال الاستمناء، ويلجؤون إلى مشاهدة الأفلام الجنسية بينما يقومون بالعادة السرية".

وأضافت إنها لا توافق على البحوث المنشورة خلال الشهر الماضي من المركز الطبي البحري في سان دييغو، حيث وجدت ارتباطًا وثيقًا بين مشاهدة الأفلام الإباحية بانتظام والمعاناة من نقص الرغبة الجنسية وعدم القدرة على الانتصاب، وادعى الباحثون مشاهدة الكثير من الإنترنت الاباحية يمكن أن تزيد من حالة البرود الجنسي نفس الحال مع المواد المخدّرة .

وأكدت نتائج هذه الدراسة أن المشاهدين الاعتياديين للأفلام الإباحية هم أقل احتمالًا للاستجابة حيال النشاط الجنسي في العالم الحقيقي، ويلزمهم الاعتماد بشكل متزايد على المواد الإباحية، ولكن الدكتور بروس أكد أن هذه الدراسة فشلت في طرح أسئلة للرجال بشأن الاستمناء، مضيفًا "يبدو أن الباحثين يحاولون إلقاء اللوم على الأفلام الجنسية نتيجة صعوبات الانتصاب."

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة علمية حديثة تؤكد أن الأفلام الإباحية ليست سببًا لضعف القدرة الجنسية دراسة علمية حديثة تؤكد أن الأفلام الإباحية ليست سببًا لضعف القدرة الجنسية



ازياء محتشمة للصبايا لشهر رمضان 2021 من اطلالات رحمة رياض

القاهرة - العرب اليوم

GMT 15:26 2021 الخميس ,22 إبريل / نيسان

6 صيحات في خزانة ربيع و صيف 2021
 العرب اليوم - 6 صيحات في خزانة ربيع و صيف 2021

GMT 09:26 2021 الخميس ,22 إبريل / نيسان

كيفية إضافة القليل من Chinoiserie إلى ديكورات منزلك
 العرب اليوم - كيفية إضافة القليل من Chinoiserie إلى ديكورات منزلك

GMT 10:42 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

أزياء الجلد أبرز صيحات صيف 2021 لتتألقي بحضور أنيق
 العرب اليوم - أزياء الجلد أبرز صيحات صيف 2021 لتتألقي بحضور أنيق

GMT 11:02 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

ديكورات باللون الأخضر في غرف النوم لمظهر هادئ
 العرب اليوم - ديكورات باللون الأخضر في غرف النوم لمظهر هادئ

GMT 23:33 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

الموت يخطف الصحافي اللبناني المخضرم رشيد سنو
 العرب اليوم - الموت يخطف الصحافي اللبناني المخضرم رشيد سنو

GMT 19:27 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

10 سيارات تحقق معادلة السعر والفخامة في 2021

GMT 20:04 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

قرار هام من صندوق النقد الدولي لصالح 28 دولة

GMT 08:30 2021 الثلاثاء ,13 إبريل / نيسان

"فيسبوك" يطرح تقنية جديدة خاصة بلقاحات "كورونا"

GMT 06:01 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الميزان 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 23:49 2021 الثلاثاء ,13 إبريل / نيسان

نوكيا تطلق سماعات لاسلكية جديدة

GMT 02:33 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منها غطاء ابريق الشاي استخدمي الكروشيه في تزيين مطبخك

GMT 11:09 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

هندية تقتل زوجها وتجري عملية تجميل لعشقيها ليحل محله

GMT 15:16 2014 الجمعة ,07 شباط / فبراير

فوائد زيت الضرو
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab