باحثون يعلنون أسرار مميزة لـرش القرفة ويؤكدون أنها تمنع تدمير المعدة
آخر تحديث GMT14:04:55
 العرب اليوم -

أكد متخصصون أنها تخفض حرارة "الجهاز الهضمي" نحو درجتين "سيليزيوس"

باحثون يعلنون أسرار مميزة لـ"رش القرفة" ويؤكدون أنها تمنع تدمير المعدة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - باحثون يعلنون أسرار مميزة لـ"رش القرفة" ويؤكدون أنها تمنع تدمير المعدة

"رش القرفة" تمنع تدمير المعدة
كاتبيرا ـ ريتا مهنا

اكتشف باحثون من استراليا بهارًا يمنع تدمير أربطة المعدة يعرف بخصائصة المضادة للبكتيريا والالتهابات، ويستخدم البهار في الأدوية الصينية لعلاج البرد وعسر الهضم والتشنجات، حيث أظهر بحث جديد أن رش القرفة لن يقتصر على إضافة نكهة لنظامك الغذائي، وإنما سيخفض درجة حرارة معدتك ليجعلها أكثر صحة.

باحثون يعلنون أسرار مميزة لـرش القرفة ويؤكدون أنها تمنع تدمير المعدة

وأعلن الباحثون أن القرفة تخفض درجة حرارة المعدة إلى ما يزيد عن درجتين سيليزيوس، مما يساعد على الهضم، ومن ناحية أخرى يمنع تدمير أربطة المعدة، ويقلل الالتهابات والكثير من الأمراض التي تصيب الأمعاء، ولعل هذا ما يفسر سبب شيوع العقار البهار الصدئ اللون المستخرج من لحاء الشجر.

وقال "د. جيان زين أو" – جامعة "RMT"– كلية الهندسة – ميلبورن: "بشكل كلي تخفض القرفة درجة حرارة المعدة بمقدار درجتين سليزيوس" فلا عجب إذًا من أن تشيع القرفة في الأقاليم الدافئة، حيث يجعل تعاطيها الناس يشعرون بالتحسن ويعطيهم الإحساس بانخفاض درجة الحرارة.

الدراسة المنشور في مجلة "Scientific Reports" أجريت على الخنازير كجزء من دراسة أكبر في "RMIT" في صحة الأمعاء باستخدام كبسولات مجس الغاز سهلة البلع و الأقراص الذكية، وتنتج المعدة الغازات بسبب التخمر المرتبط بعدد من اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل القرحة والأمراض المرتبطة بالأورام، وأمراض التهاب الأمعاء، ومتلازمة القولون العصبي، وحتى الآن لا يمكن لأطباء الجهاز الهضمي التفرقة بين بعض اضطرابات الأمعاء الكثر شيوعًا، وما يترتب عليها من عسر الهضم، وقد تم تطوير كبسولات مجس الغاز لعلاج ذلك.

ويقول "د.كوروش كالانتار زادي":" غازات الأمعاء هي الناتج المتخلف عن عملية التخمر أثناء الهضم، متأثرة بحالة الأمعاء، وعليه يمكنها أن توفر المعلومات المطلوبة فيما يتعلق بصحة الأمعاء والنتائج تشير إلى أن القرفة تعزز سلامة جدار المعدة".

وأضاف "عندما تتغذى الخنازير في درجة حرارة الغرفة يزيد ثاني أكسيد الكربون في معدتها، ومع وضع القرفة في طعامها يقل هذا الغاز عبر تقليل إفراز الحمض المعدي، والبيبسين من الضغط على جدار المعدة، الذي يبرد معدة الخنزير أثناء الهضم، فعندما تسخن الخنازير، تصبح في لهث، مما يقلل إنتاج ثاني أكسير الكربون، ومع علاج القرفة يقل ثاني أكسيد الكربون لأقل مستوى له، وليس فقط تبريد الخنازير، وإنما يؤدي إلى تطور أساسي في صحتها العامة"

وفسر ذلك بأن "الضغط الزائد يؤثر على المشاكل الوظيفية للقناة الهضمية الذي يعرف بأنه سحب الدم من الدورة المركزية إلى جدار المعدة، ليقلل من تروية الأمعاء، وبصفة خاصة القناة الهضمية، مما قد يؤدي إلى نقص أكسجين الأنسجة، وإصابة الأغشية المعوية".

ويرتبط تدمير سلامة الجدار المعوي بتقليل نفاذها واتحادها مع التهابات الأمعاء، التي من شأنها أن تنبه بشكل أساسي الجهاز الهضمي، والاستيعاب الوظيفي لعمق الغازات المعوية، وعلى الجانب الآخر تم اختيار القرفة التكميلية "القرفة الحقيقية" كعامل علاجي لاحتوائها على مواد مضادة للالتهابات، ومضادة للأكسدة، وكذلك خصائصها التطهيرية للقناة الهضمية، وهذه الخصائص المميزة تجعل من البهار الاختيار المثالي لتدعم الوظائف الهضمية الطبيعية ولسلامة الجدار المعوي، في ظل حالة من التوتر الحراري، إلا أنه في الوقت ذاته لديه الكثير من الأثار العكسية، منها تأثيره المزعج لوحدة الميكروبات للجهاز الهضمي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يعلنون أسرار مميزة لـرش القرفة ويؤكدون أنها تمنع تدمير المعدة باحثون يعلنون أسرار مميزة لـرش القرفة ويؤكدون أنها تمنع تدمير المعدة



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية

ميدلتون وشارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - العرب اليوم
 العرب اليوم - أكثر 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 00:01 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

"سانوفي" تزف بشرى سارة لمصابي فيروس كورونا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 06:07 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

ترامب يتراجع عن فكرة إغلاق نيويورك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab