دراسة جديدة تربط بين الجنس الفموي والإصابة بسرطان الرأس والعنق
آخر تحديث GMT17:18:02
 العرب اليوم -

نفت الاعتقاد السائد بأن المرض ناجم عن التدخين والكحول

دراسة جديدة تربط بين الجنس الفموي والإصابة بسرطان الرأس والعنق

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة جديدة تربط بين الجنس الفموي والإصابة بسرطان الرأس والعنق

الباحثون يصلون إلى أن الجنس الفموي يرتبط بالإصابة بسرطان الرأس
واشنطن - رولا عيسى

كشفت دراسة جديدة، أن الجنس الفموي ينشر الفيروسات التي يمكن أن تسبّب سرطان الرأس والعنق، وفقًا لما ذكرته صحيفة الإندبندنت البريطانية.

 ويظهر البحث وجود علاقة قوية بين فيروس الورم الحليمي البشري (HPV)، والذي يمكن أن ينتشر عن طريق ممارسة الجنس الفموي، وسرطان الرأس والعنق، كما يمكن أن يرفع الفيروس من خطر الإصابة بسرطان الرأس والرقبة بنسبة تصل إلى سبع مرات، وربما أكثر بكثير، كما يقول العلماء. ولكن تبيّن البحوث أيضًا أن الفيروس يمكن أن يتم اكتشافه عن طريق لعاب الفم، ويمكن أيضًا الوقاية من الفيروس عن طريق لقاح. وشملت الدراسة ما يقرب من 97 ألف شخص في دراستين، وفقًا للباحثين.

 وقدّم هؤلاء الأشخاص في البداية عيّنات لعاب تثبت أنهم خاليون من السرطان، ثم درس الباحثون المشاركون على مدى السنوات الأربعة التي تلتها، فاكتشفوا 132 حالة من حالات سرطان الرأس والعنق. وتمت مقارنة كل هؤلاء الأشخاص الذين لديهم سرطان الرأس والعنق مع ثلاثة أشخاص لم يفعلوا ذلك.

 ووجد الباحثون أن عينات لعاب الأشخاص الذين لديهم فيروس الورم الحليمي البشري 16، كانوا 22 مرة أكثر عرضة للإصابة بسرطان الفم والبلعوم.  ومن المتوقع أنه بحلول عام 2020، سيهزم سرطان عنق الرحم، كالسرطان الناجم عن فيروس الورم الحليمي البشري الرئيسي.  ولفترة طويلة، كان يعتقد أن سرطان الرأس والعنق ناجمًا عن التدخين وشرب الكحول، ولكن الارتفاع الحاد في عدد الحالات أدى بالأطباء للتكهن بأنه قد يكون هناك سبب آخر، والدراسة الجديدة هي الأولى التي تظهر بشكل قاطع أن HPV-16 تسبق تطوير هذه السرطانات. واكتسب التفسير دعاية خاصة عندما قال الممثل مايكل دوغلاس إنه يعتقد إصابته بالسرطان عن طريق ممارسة الجنس الفموي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة جديدة تربط بين الجنس الفموي والإصابة بسرطان الرأس والعنق دراسة جديدة تربط بين الجنس الفموي والإصابة بسرطان الرأس والعنق



أزياء تجمع بين الأناقة والرقي لرمضان 2021 من وحي النجمات

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 11:00 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية
 العرب اليوم - سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية

GMT 08:34 2021 الإثنين ,19 إبريل / نيسان

جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة
 العرب اليوم - جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة

GMT 08:04 2021 الإثنين ,19 إبريل / نيسان

صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة
 العرب اليوم - صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة

GMT 07:38 2021 الأحد ,18 إبريل / نيسان

ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان
 العرب اليوم - ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان

GMT 10:01 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 19:38 2021 السبت ,03 إبريل / نيسان

كيا EV6 تحصل علي أكثر من 20 ألف حجز

GMT 19:38 2021 السبت ,03 إبريل / نيسان

جي إم سي تكشف عن هامر الـSUV الكهربائية

GMT 23:41 2021 الإثنين ,12 إبريل / نيسان

منظمة مناصرة للمسلمين تقاضي فيسبوك

GMT 17:23 2021 الإثنين ,12 إبريل / نيسان

إضاءة برج خليفة بصورة رائد الفضاء الأول غاغارين
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab