الهند خامس أكبر اقتصاد في العالم متجاوزةً فرنسا وبريطانيا خلال العام الماضي
آخر تحديث GMT09:30:24
 العرب اليوم -

طبقًا لتقرير صندوق النقد الدولي بشأن الآفاق المستقبلية

الهند خامس أكبر اقتصاد في العالم متجاوزةً فرنسا وبريطانيا خلال العام الماضي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الهند خامس أكبر اقتصاد في العالم متجاوزةً فرنسا وبريطانيا خلال العام الماضي

الاقتصاد الهندي
نيودلهي ـ العرب اليوم

أصبحت الهند خامس أكبر اقتصاد في العالم خلال العام الماضي، لتكون في المرتبة التالية للولايات المتحدة والصين واليابان وألمانيا، وعند تصنيف الأداء الاقتصادي للدول حسب الناتج المحلي الإجمالي الاسمي، فإن الهند أصبحت في الترتيب الخامس عالمياً بدعم عدة عوامل ومتغيرات، بحسب تقرير للمنتدى الاقتصادي العالمي.وتجاوزت بذلك الهند دول مثل فرنسا والمملكة المتحدة طبقاً لتقرير صندوق النقد الدولي بشأن الآفاق المستقبلية الصادر في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وكان نمو الناتج المحلي الإجمالي للهند من بين أعلى معدلات

الارتفاع في العالم خلال العقد الماضي، حيث حققت وتيرة نمو سنوي بانتظام يتراوح بين 6 إلى 7 بالمائة. وجاء هذا النمو السريع بدعم عدد من العوامل، وفقاً لتقرير معهد ماكينزي العالمي لعام 2016، بما في ذلك التوسع الحضري والتقنيات التي أدت إلى تحسين الكفاءة والإنتاجية. ومع ذلك، فإن الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للهند، وهو مقياس معدل بعد استبعاد أثر التضخم، من المتوقع أن يتباطأ في العام الحالي بسبب نقاط الضعف في الائتمان، وحتى فترة قريبة وتحديداً في عام 2010، كانت الهند تحل في المرتبة التاسعة متخلفة عن دول مثل

البرازيل وإيطاليا.وشهد أداء الاقتصاد الهندي زيادة أكثر قوة في غضون الـ25 عاماً الماضية، حيث ارتفع الناتج المحلي الإجمالي الاسمي للبلاد بأكثر من 700 بالمائة منذ عام 1995، وبالرغم من النمو الاقتصادي القوي، إلا أن البلاد لا تزال تواجه نصيبها من الصعوبات.ويقول البنك الدولي إن إمكانية الوصول إلى التنمية والفرص الجديدة لم يكن متساوياً، حيث يختلف حسب الموقع الجغرافي، وعلاوة على ذلك، تظل الهند موطناً لربع فقراء العالم، مع حقيقة أن 39 بالمائة فقط من سكان الريف يمكنهم الوصول إلى مرافق الصرف الصحي، طبقاً لتقرير صادر عن الأمم المتحدة.ومع ذلك، تم إحراز تقدماً كبيراً، حيث أن معدلات الحد من الفقر تعد من بين الأعلى في العالم، حيث انخفض عدد الأشخاص الذين كانوا يعيشون في الفقر المدقع في عام 2000 مقارنة مع عام 2015 بنحو 160 مليون نسمة. ووفقاً للبنك الدولي، فإن الهند تبحث عن طرق لضمان نموها في المستقبل بشكل أكثر استدامة وشمولية مع تعديل سياساتها المتعلقة بالحماية الاجتماعية وتطوير البنية التحتية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا

- الحايك يؤكّد أن 2018 يُعدّ الأسوأ على اقتصاد غزة والأعلى في البطالة والفقر

- الهند ستصبح خامس أكبر اقتصاد في العالم في 2018

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الهند خامس أكبر اقتصاد في العالم متجاوزةً فرنسا وبريطانيا خلال العام الماضي الهند خامس أكبر اقتصاد في العالم متجاوزةً فرنسا وبريطانيا خلال العام الماضي



لا تترك شيئًا للصدف وتُخطط لكل تفاصيل إطلالاتها

إطلالة راقية باللون الأخضر للملكة إليزابيث في أحدث ظهور لها

لندن ـ العرب اليوم

GMT 04:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 العرب اليوم - إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 العرب اليوم - أبرز ديكورات غرف معيشة أنيقة باللون البيج مع الخشب

GMT 01:04 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

تعرف على حقيقة سقوط نيزك مدمر على نيجيريا

GMT 04:22 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

ترامب يؤكّد أنه تحدث مع بوتين بشأن أسعار النفط

GMT 21:31 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

تعرف على حقيقة الشعور بالتبول أثناء الجُماع

GMT 12:50 2020 الإثنين ,16 آذار/ مارس

التجربة الأولى على لقاح كورونا

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab