مصر تتفق مع المغرب على منح تأشيرات الدُّخول لرجال أعمال البلدين
آخر تحديث GMT12:41:57
 العرب اليوم -

أكَّدت على ضرورة تفعيل التَّعاون القضائي تلبيةً لمطالب الجاليتين

مصر تتفق مع المغرب على منح تأشيرات الدُّخول لرجال أعمال البلدين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مصر تتفق مع المغرب على منح تأشيرات الدُّخول لرجال أعمال البلدين

اتفاق مصر والمغرب على منح تأشيرات الدُّخول لرجال أعمال البلدين
القاهرة - أكرم علي

اتفقت مصر مع المغرب، على تيسير إجراءات منح تأشيرات الدخول لرجال أعمال كلا البلدين؛ لدفع وتعزيز التبادل التجاري والاقتصادي بين البلدين، بمنح تأشيرات دخول متعددة السفر، ولمدة 6 أشهر لدخول مصر، وعام لدخول المغرب. واتفقا البلدان، في ختام أعمال الدورة الثانية للجنة القنصلية المصرية المغربية المشتركة، والتي عقدت في مقر وزارة الخارجية، في القاهرة، على مدار يومي 18 و19 آذار/مارس 2014، على ضرورة تفعيل التعاون القضائي بين البلدين، وعلى الأخص في ما يتعلق بمسائل الأحوال الشخصية، ويأتي ذلك تلبيةً لمطالب الجاليتين المصرية والمغربية.
كما تم الاتفاق على التعاون في المجال التعليمي، والتقدم بمقترح إعادة فتح المدرسة المصرية، في الرباط، ودراسة الجانب المغربي لهذا المقترح، وكذلك التعاون في مجال التأمينات الاجتماعية وشؤون المهاجرين، حيث تلاقت وجهتي النظر بضرورة تفعيل الاتفاقات المبرمة في هذا الشأن؛ لتشكل مزيدًا من الدعم الذي تُقدِّمه الدولتان لأبناء الدولة الأخرى.
وأوضح السفير علي العشيري، في ختام أعمال الدورة، أنها "تأتي تعزيزًا للروابط الأخوية الوثيقة، والعلاقات المتميزة بين البلدين والشعبين الشقيقين، وانطلاقًا من الحرص المشترك على تدعيم التعاون القائم بين البلدين الشقيقين، والارتقاء به إلى أفضل المستويات، وهي أثر مباشر نتج عن آلية الحوار والتنسيق والتشاور السياسي والإستراتيجي بين البلدين، والتي عقدت دورتها الثالثة، في مراكش، في 19 كانون الثاني/يناير 2014، برئاسة وزيري خارجيتي البلدين".
ودعا السفير العشيري، "المواطنين المصريين المتواجدين في الأراضي المغربية، ويرغبون في تقنين أوضاع إقاماتهم الاستفادة من عملية التسوية الاستثنائية التي تقوم بها السلطات المغربية في الوقت الحالي للأجانب المقيمين في المملكة، كجزء من السياسة الجديدة التي تنتهجها المملكة المغربية في مجال الهجـرة".
وأكَّد مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والمصريين في الخارج، السفير علي العشيري، على "أهمية انعقاد الدورة الثانية للجنة القنصلية المصرية المغربية المشتركة التي تأتى انعكاسًا للعلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين في المجالات كافة".
وأوضح العشيري، أن "اللجنة تأتى كنتيجة مباشرة لانعقاد آلية الحوار والتنسيق السياسي والإستراتيجي في المغرب الشقيق في كانون الثاني/يناير 2014، برئاسة وزيري خارجية البلدين، وعقدت اللجنة في أجواء إيجابية تعكس جو المودة والعلاقات المتميزة بين البلدين والشعبين الشقيقين".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تتفق مع المغرب على منح تأشيرات الدُّخول لرجال أعمال البلدين مصر تتفق مع المغرب على منح تأشيرات الدُّخول لرجال أعمال البلدين



اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة مثالية لـ "كيت ميدلتون" خلال حدث رياضي

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab