تأزُّم الوضع داخل أكبر مركّب للحديد والصُّلب في أفريقيا
آخر تحديث GMT15:17:08
 العرب اليوم -

الحكومة الجزائريّة تفشل في احتواء الصِّراعات النقابيّة

تأزُّم الوضع داخل أكبر مركّب للحديد والصُّلب في أفريقيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تأزُّم الوضع داخل أكبر مركّب للحديد والصُّلب في أفريقيا

وزير التنمية الصناعيَّة والاستثمار الجزائري عمارة بن يونس
الجزائر ـ سميرة عوام

فشلت الحكومة الجزائريّة في التحكُّم في الوضع المتأزِّم داخل أكبر مركّب للحديد والصُّلب والحجار في أفريقيا، حيث لم تهدِّئ تعليمات كل من الوزير الأول عبد المالك سلال ووزير التنمية الصناعيَّة والاستثمار عمارة بن يونس، من الغلَيان العمّاليّ على خلفيّة خروج 4 آلاف عامل، الاثنين، في مسيرة احتجاجيّة سلميّة، داخل المركّب تنديدًا بالصِّراعات النقابيَّة بين جناحَيِ الأمين العام للنّقابة داود كشيشي تأزُّم الوضع داخل أكبر مركّب للحديد والصُّلب في أفريقيا وغريمه البرلمانيّ السّابق ورئيس الفرع المحلي لسيدي عمّار التابع للمركّب عيسى منادي، الأمر الذي أدّى إلى أن يصبح مركب أرسلور ميتال على صفيح ساخن؛ خصوصًا أن عددًا كبيرًا من العمّال كانوا قد انسحبوا من الاتّحاد الوطنيّ للعمّال الجزائريّين وعملوا على تأسيس نقابة جديدة مستقلّة، عن الأخرى التي يرأسها الجناح الآخر.
من جهته حذّر الأمين العام لنقابة مركّب الحجار من انزلاقات خطيرة بعد توقف نشاط ورشات الإنتاج، مضيفًا أن هناك مؤشرًا آخر يؤكّد على توقف الفرن العالي، وهذا سيكبّد الجزائر والمركب خسائر فادحة قد تجرّ المؤسسة إلى الإفلاس؛ لأنه في حال توقف الفرن العالي لا يمكن تشغيله إلا بعد شهر من دخول العمال في إضراب مفتوح عن العمل؛ مما يعني تدهور الوحدات الإنتاجية؛ والتي تقلصت خلال السنة الجارية إلى 400 ألف طن أي بنسبة تقارب الـ 50 بالمائة مما سيؤدّي إلى تقليص الأيدي العاملة بنسبة 60 بالمائة، أي تسريح ما يعادل 5 آلاف عامل في مركب الحجار.
تجدر الإشارة إلى أنّ سلسلة الاحتجاجات والمسيرات العمّالية جاءت بعد أسبوعين من امتلاك الجزائر لحصة 51 بالمائة من أسهم مركب الحجار وحيازة الشريك الأجنبي على 45 بالمائة، بعد أن كان يمتلك 70 بالمائة في السابق.
وكان رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة قد أكد على ضرورة تعزيز الاستقرار الاجتماعي داخل عملاق الحديد والصلب الحجار لتحسين مستوى الاستثمار التنمويّ في المجال الاقتصاديّ في الجزائر، ومحاولة رفع مستوى الإنتاج إلى 2 مليون طن سنويًّا، لأن معدل الإنتاج الحالي لمركب الحجار لا يفوق 650 طنًّا وهذا لا يخدم القاعدة الصناعية في الجزائر.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تأزُّم الوضع داخل أكبر مركّب للحديد والصُّلب في أفريقيا تأزُّم الوضع داخل أكبر مركّب للحديد والصُّلب في أفريقيا



استوحي إطلالتك الرمضانية بأسلوب أنيق من النجمة مايا دياب

بيروت - العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 20:04 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

قرار هام من صندوق النقد الدولي لصالح 28 دولة

GMT 21:25 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 07:27 2021 الإثنين ,12 إبريل / نيسان

جيب تطلق الموديل الجديد من أيقونتها Compass

GMT 21:29 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

كيا EV6 رقم قياسي في أول يوم لطرح السيارة

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab