العراق يلغي مشاريع مهمة تصل تكلفتها إلى 40 مليار دولار
آخر تحديث GMT15:22:00
 العرب اليوم -

غموض حول مصير أموال نحو 481 مشروعًا عملاقًا

العراق يلغي مشاريع مهمة تصل تكلفتها إلى 40 مليار دولار

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العراق يلغي مشاريع مهمة تصل تكلفتها إلى 40 مليار دولار

وزارة التخطيط العراقية تعلن عن إلغاء مشروعات في مجالات البنى التحتية والخدمات العامة
بغداد – نجلاء الطائي

أعلنت وزارة التخطيط العراقية عن إلغاء مشروعات في مجالات البنى التحتية والخدمات العامة، بقيمة تقدّر بنحو 40 مليار دولار خلال أقل من 3 أعوام، بسبب الأزمة المالية التي تعصف بالبلاد، فيما كشفت مصادر حكومية إن نحو 19 مليار دولار من المخصصات المالية لعدد من المشروعات الملغاة، "تبخرت ولم يتم معرفة أوجه إنفاقها"، موضحة أن هذه الأموال كانت مخصصة قبل احتدام الأزمة المالية الحالية.
 
وبحسب المتحدث باسم وزارة التخطيط، عبد الزهرة الهنداوي في تصريحات صحافية، أنه تم إلغاء وتأجيل 1600 مشروع منذ مطلع عام 2014 ، لصعوبة تأمين المبالغ اللازمة لتنفيذها، لافتا إلى أن تكلفة تلك المشروعات بلغت 47 تريليون دينار عراقي ( 40 مليار دولار).

وأكدت مصادر حكومية في تصريحات خاصة: " أن هناك غموض حول مصير أموال نحو 481 مشروعاً عملاقاً من أصل المشاريع التي ألغيت، تم تقدير قيمتها بنحو 19 مليار دولار، وتم حجز الأموال الخاصة بها منذ عام 2009 خلال حكومة رئيس الوزراء السابق، نوري المالكي، تحت اسم مشاريع التنمية، وتم تخصيص الأموال لها من واردات النفط والمنحة اليابانية للعراق وصندوق أموال العراق في واشنطن".
 
وأضافت "أموال المشروعات تبخرت ولا يعلم أحد كيف تم إنفاقها والجهة المستفيدة منها، بخاصة أنه لا يوجد قرار حكومي بصرفها".

وكان من المقرّر تنفيذ المشروعات الملغاة وفقا لرؤية التنمية العراقية، التي اقترحتها لجنة أميركية في العام 2008 ووافقت عليها حكومة المالكي.

وقالت المصادر إن غالبية المشاريع الملغاة تتعلّق ببناء مستشفيات ومجمّعات سكنية ومدارس وتأهيل طرق وجسور واستصلاح أراض زراعية وشقّ قنوات ري ومدّ شبكات كهرباء واتصالات ومجاٍر (صرف صحي).

وقال حسين الجبوري، أستاذ الاقتصاد في جامعة بغداد، إن " قطاع المشاريع في العراق يعتبر واحداً من أكبر ملفات الفساد، فهناك شركات ومقاولون يعملون لصالح الكتل السياسية ولصالح متنفذين في الحكومة". وأضاف " ماذا عن مبيعات النفط للسنوات السابقة المقدرة بـ 800 مليار دولار، لو تم صرف هذه الأموال بشكل صحيح لتم تعمير العراق، ولكن الأموال ذهبت إلى جيوب ومصارف الفاسدين".
 
ويمر العراق بأزمة مالية واقتصادية كبيرة، بسبب انخفاض أسعار النفط عالمياً، وارتفاع كلفة الحرب ضد تنظيم "داعش"، ويصل العجز المقدر للعام الحالي بنحو 5.20 مليار دولار، بينما تبلغ قيمة الموازنة 95 مليار دولار.

وقال الجبوري إن الأزمة المالية وانخفاض أسعار النفط كان لهما دورًا في خفض عدد المشروعات الحكومية من 6100 مشروع إلى 4500 ، بجانب الفساد المالي حيث أن هناك شركات استلمت الأموال ولم تنفذ أية مشاريع.

وقالت نورة البجاري، النائبة في البرلمان، إن "انخفاض أسعار النفط أضر كثيراً بالاقتصاد العراقي، لأن الموازنة تعتمد بشكل شبه كلي على واردات النفط، واستمرار الانخفاض يعني استمرار الأزمة المالية في البلاد، ويجب خفض الإنفاق الحكومي، وكذلك المشاريع وحصر المهمة منها، لأن هناك مشاريع يشوبها فساد".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراق يلغي مشاريع مهمة تصل تكلفتها إلى 40 مليار دولار العراق يلغي مشاريع مهمة تصل تكلفتها إلى 40 مليار دولار



استوحي إطلالتك الرمضانية بأسلوب أنيق من النجمة مايا دياب

بيروت - العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 11:45 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية
 العرب اليوم - 9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية

GMT 13:13 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ديكورات غرف طعام عصرية ورائعة تعرف عليها

GMT 11:05 2018 الخميس ,09 آب / أغسطس

التضخم …آفة مهلكة

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 09:44 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الفاصوليا الخضراء للعلاج القولون

GMT 03:14 2018 الخميس ,22 شباط / فبراير

كشف حقيقة اعتزال الفنانة ميادة الحناوي للغناء

GMT 11:45 2017 السبت ,07 تشرين الأول / أكتوبر

أزمة تصوير بحضور الفنانة هيا الشعيبي في السعودية
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab