تحليل يكشف زيف الجمعة السوداء ويُحذّر المستهلكين من العروض المطروحة
آخر تحديث GMT23:57:38
 العرب اليوم -

أسعار السلع كانت أعلى أو تساوي قيمة الأشهر الستة التي سبقت الموسم

تحليل يكشف "زيف الجمعة السوداء" ويُحذّر المستهلكين من العروض المطروحة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تحليل يكشف "زيف الجمعة السوداء" ويُحذّر المستهلكين من العروض المطروحة

عروض الجمعة السوداء
القاهرة - العرب اليوم

في كل عام، يترقب كثيرون عروض ما يعرف باسم "الجمعة السوداء"، سعيا للحصول على سلع بأرخص الأثمان، أو هكذا يظنون، لكن منظمة خلصت في تحليل لها أن الأسعار ليست كما تظن، وبدأ تقليد "الجمعة السوداء" في الولايات المتحدة قبل أكثر من 150 عاما، لكن في السنوات الأخيرة امتد لمناطق أخرى في العالم.ويصادف هذا التقليد الأيام التي تلي عيد الشكر في أميركا، أي في أواخر نوفمبر، وتعلن فيه المتاجر تقديم تنزيلات كبيرة في الأسعار للمستهلكين، وذكرت مجموعة لحماية المستهلك، أنها أجرت تحليلا لأسعار 219 سلعة منزلية وتكنولوجيا ذات رواج كبير في الأشهر الستة التي سبقت الجمعة السوداء في 2019، والأشهر الستة التي تلتها.

وتشمل قائمة السلع، منتجات تباع على موقع "أمازون" التجاري الإلكتروني الشهير، ومجموعة "أرغوس" لمبيعات التجزئة في بريطانيا وإيرلندا، وغيرهما.

ووجد التحليل أن 85 بالمئة من أسعار "الجمعة السوداء" كانت أعلى أو تساوي نفس الأسعار في الأشهر الستة التي سبقت موسم الحسومات.

وعلى سبيل المثال، كانت هناك سماعات تباع بمبلغ 249 جنيها إسترلينيا (332 دولارا) في الجمعة السوداء، غير أنها كانت أرخص أو بنفس السعر في 15 توقيتا في الأشهر الستة التي سبقت موسم العروض.

ولم تجد المجموعة سوى 3 سلع كانت أسعارها أرخص في "الجمعة السوداء"، ودعت المستهلكين إلى توخي الحذر والتدقيق جيدا في الأسعار قبل الإقدام على عملية الشراء.

وكانت نتائج سابقة قد شككت بحقيقة العروض المطروحة في الجمعة السوداء خلال السنوات الماضية، مما يثير الشكوك بشأن خصومات العام الجاري.

قد يهمك أيضاّ : 

إصابة 19 ألف عامل في شركة أمازون بفيروس كورونا منذ بدء الوباء

أمازون تنظم حدثاً للإعلان عن آخر تحديثات مساعدها الذكي 24 سبتمبر / أيلول المقبل

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تحليل يكشف زيف الجمعة السوداء ويُحذّر المستهلكين من العروض المطروحة تحليل يكشف زيف الجمعة السوداء ويُحذّر المستهلكين من العروض المطروحة



إطلالات أنيقة للصبايا مستوحاة من أسيل عمران تعرفي عليها

دبي ـ العرب اليوم

GMT 05:04 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

"جزيرة النورس" وجهة الباحثين عن الاستجمام في البحر الأحمر
 العرب اليوم - "جزيرة النورس" وجهة الباحثين عن الاستجمام في البحر الأحمر

GMT 03:46 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

خمسة نصائح من "فنغ شوي"لمنزل مفعم بالطاقة الإيجابية
 العرب اليوم - خمسة نصائح من "فنغ شوي"لمنزل مفعم بالطاقة الإيجابية

GMT 05:24 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

الأمير هاري ينفي مزاعم اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي
 العرب اليوم - الأمير هاري ينفي مزاعم اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 02:53 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

سريلانكا تعيد فتح حدودها أمام السياح بشروط
 العرب اليوم - سريلانكا تعيد فتح حدودها أمام السياح بشروط

GMT 02:09 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

علماء يحذرون من أن السيارات قد تكون بؤرة لفيروس كورونا

GMT 07:25 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

نيسان قشقاي 2021 المواصفات والعيوب وأسعارها في مصر

GMT 01:42 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 01:35 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

آبل" تعدل المكافآت التنفيذية بناءً على القيم البيئية"

GMT 01:09 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

حكايات قرآنية ومعجزات من سورة "الإنسان"

GMT 04:26 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

كريستين لاغارد تحذر من تأثير كورونا على العودة إلى النمو

GMT 03:41 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل سيارات الدفع الرباعي في 2021 SUV

GMT 03:04 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

تعرف على السبب وراء تراجع مبيعات السيارات في بريطانيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab