الإمارات تقرّ حزمة تحفيز إضافية بـ4 مليارات دولار لمواجهة تداعيات كورونا
آخر تحديث GMT17:03:35
 العرب اليوم -

لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة وضمان تنفيذ المشاريع الحكومية

الإمارات تقرّ حزمة تحفيز إضافية بـ4 مليارات دولار لمواجهة تداعيات "كورونا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الإمارات تقرّ حزمة تحفيز إضافية بـ4 مليارات دولار لمواجهة تداعيات "كورونا"

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي
أبوظبي - العرب اليوم

أعلن نائب رئيس الإمارات، عقب اجتماع لمجلس الوزراء، أن الإمارات وافقت أمس (الأحد)، على 16 مليار درهم (4.36 مليار دولار) إضافية، لتصل بإجمالي حزمة تحفيز الاقتصاد إلى 126 مليار درهم في مواجهة تداعيات تفشي فيروس كورونا، وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وهو أيضًا حاكم دبي، مركز السياحة والأعمال الإقليمي، إن السلطات أقرت الإجراءات الجديدة لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة وضمان تنفيذ المشاريع الحكومية الكبيرة في مجال البنية التحتية.

وكان مصرف الإمارات المركزي قد أعلن يوم 14 مارس (آذار) الحالي، عن خطة دعم اقتصادي شاملة بقيمة 100 مليار درهم (27 مليار دولار) لاحتواء تداعيات فيروس كورونا الذي أصاب 85 شخصًا حتى الآن في البلاد.

وقال المصرف المركزي إن الخطة تهدف إلى دعم البنوك والشركات في البلاد حيث تضررت قطاعات اقتصادية حيوية، مثل السياحة والنقل. وأضاف أن الخطة تتألف من "اعتماد مالي يصل إلى 50 مليار درهم، خُصص من أموال المصرف المركزي لمنح قروض وسلف بتكلفة صفرية للبنوك العاملة بالدولة مغطاة بضمان، بالإضافة إلى 50 مليار درهم يتم تحريرها من رؤوس الأموال الوقائية الإضافية للبنوك".

وقال المصرف، في بيان: "سيتوجب على البنوك، المشاركة في هذه الخطة الموجّهة، استخدام التمويل في منح إعفاء مؤقت لعملائها من شركات القطاع الخاص وعملائها الأفراد"، مشيرًا إلى "تعرض كثير من العملاء الأفراد والشركات لمخاطر النقص المؤقت في تدفقاتهم النقدية بسبب تفشّي وباء (كوفيد - 19)". وأضاف: "تهدف الخطة إلى معالجة هذا الأمر، من خلال توفير مساعدة للعملاء ومنح تمويل بتكلفة صفرية للبنوك".

وأشار البيان إلى إجراءات أخرى، منها أن المصرف المركزي "سيقوم بتخفيض مبالغ رأس المال التي يتعين على البنوك الاحتفاظ بها مقابل قروضها الممنوحة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة بنحو 15 إلى 25 في المائة... وزيادة نسب القرض... حاليًا على قروض الرهن الممنوحة لمشتري المنازل للمرة الأولى".

وأوضح البيان أن المشترين سيستفيدون "لأول مرة من كونهم سيكونون مطالبين بدفع قدر أقل من رأس مالهم الخاص عند شرائهم عقارًا للمرة الأولى".

وتابع البيان أن المصرف المركزي سيراجع الحدود "التي تضع سقفًا أقصى لانكشاف البنوك للقطاع العقاري... فعندما يبلغ الانكشاف ما يعادل 20 في المائة من محفظة قروض البنوك، مقاسة بالأصول المرجّحة بالمخاطر، سيُسمح للبنوك بزيادته إلى 30 في المائة، لكن سيُطلب منها الاحتفاظ بمزيد من رأس المال".

وقال المصرف إنه أصدر أيضًا لوائح وتعليمات جديدة لدعم الشركات والزبائن المتعاملين بالتجزئة، والذين تضرروا بسبب انتشار كورونا.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

سعر الدينار الكويتى في البنوك المصرية اليوم الأحد

سعر الريال السعودي في البنوك المصرية الأحد

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإمارات تقرّ حزمة تحفيز إضافية بـ4 مليارات دولار لمواجهة تداعيات كورونا الإمارات تقرّ حزمة تحفيز إضافية بـ4 مليارات دولار لمواجهة تداعيات كورونا



GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 10:01 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 العرب اليوم - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 08:36 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022
 العرب اليوم - فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022

GMT 03:11 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

إيلون ماسك يكشف عن سر جديد يخص "سايبر ترك"

GMT 04:19 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

الصين توسع مبيعات T77 المعدّلة حول العالم

GMT 03:50 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

مركبة أخرى تنضم لأسرة سيارات GMC الجبارة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 05:28 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"منهاتن الصحراء" في اليمن أقدم مدينة ناطحة سحاب

GMT 00:48 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

"رشاد تفضل الصلصال الحراري عن "السيراميك

GMT 03:47 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

أحمد شعبان يكشف إمكانية تحفيز طاقة "الكونداليني"

GMT 07:21 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab