وزير الطاقة التركي يؤكد استعداد بلاده لمساعدة العراق في مواجهة داعش
آخر تحديث GMT05:01:12
 العرب اليوم -

تأمل بغداد في تجاوب أنقرة مع سيادتها النفطية

وزير الطاقة التركي يؤكد استعداد بلاده لمساعدة العراق في مواجهة "داعش"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزير الطاقة التركي يؤكد استعداد بلاده لمساعدة العراق في مواجهة "داعش"

اجتماع الدورة الـ17 للجنة الاقتصادية العراقية التركية في بغداد
بغداد - نجلاء الطائي

أعلن وزير الطاقة التركي، تانير يلدز، توقيع محضر اجتماع الدورة الـ17 للجنة الاقتصادية العراقية التركية في العاصمة بغداد، الأحد.

ووصف الاجتماع بـ"المثمر والايجابي" في تعزيز العلاقات بين البلدين، مشيرًا إلى أنَّ تركيا على استعداد لتقديم كل الدعم لقوات الأمن العراقية في حربها ضد "داعش".

ولفت يلدز إلى أنَّ تركيا هي أكثر من قدم المساعدات الإنسانية للنازحين العراقيين.

وأضاف تانير يلدز خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية العراقي، إبراهيم الجعفري، في بغداد أنَّ "العراق وتركيا وقعا المحضر الخاص باجتماع الدورة الـ 17 للجنة الاقتصادية العراقية التركية المشتركة"، مبينًا أنَّ "وفدي الجانبين بذلوا جهودا عميقة في إعداد هذا المحضر".

وأكد يلدز، أنَّ "الاجتماع كان مثمرًا وإيجابيًا وله تأثيرات إيجابية على العلاقات بين الجانبين"، لافتًا إلى أنَّه "قد تم التطرق خلال الاجتماع إلى المواضيع السياسية والاقتصادية وفتح الطريق للمستثمرين للعمل في كلا البلدين".

وأضاف يلدز، أنَّ "انعقاد هذا الاجتماع كان له مغزى كبير لاسيما وأنَّه جاء بعد الزيارات المتبادلة من قبل رؤساء الوزراء"، مشيرًا إلى أنَّ "العراق وتركيا متفقان الآن على رأي واحد وصف واحد ونستطيع أن نتفهم بعضنا الآخر بشكل جيد".

وتابع يلدز، أن "تركيا تساند العراق في حربه ضد داعش"، مبديًا استعداد بلاده "لتقديم كل الدعم لقوات الأمن العراقية في حربها ضد التنظيم".


وأشار يلدز إلى أنَّ "تركيا هي أكثر دولة في تقديم المساعدات الإنسانية إلى العراق، إذ قدمت أكثر من 700 شاحنة من المساعدات الإنسانية"، لافتًا إلى أنَّ "تركيا تعمل على تقديم كل الخدمات إلى 40 ألف نازح عراقي في ثلاث مخيمات في تركيا".

وأضاف أنَّ "الحكومة التركية منعت أكثر من سبعة آلاف مواطن أجنبي من الدخول إلى تركيا"، مؤكدًا أنَّ "الحكومة التركية طردت أكثر من ألف و100 شخص مرتبطين بتنظيم داعش من جنسيات مختلفة".

من جانبه؛ أكد وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، أنَّ "نفط العراق هو ملك للشعب العراقي والحكومة المركزية هي المسؤول الوحيد عن توزيع الثروة النفطية".

وأعرب الجعفري ـ خلال المؤتمر ـ عن أمله، بأن "تقدر الحكومة التركية الخطوات الأساسية التي أقدمت عليها، وتتجاوب مع سيادة العراق في الملكية النفطية والتحكم بها وتوزيعها"، مؤكدًا أنَّ "بغداد وأربيل متفقتان بشأن ذلك وجرى التأكيد على ذلك في اجتماعات أنقرة واجتماعات بغداد".

وشدد الجعفري، على أنَّ "هذه النقاط هي نقاط دستورية ولا يمكن للعراق أن يخرج عنها".

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الطاقة التركي يؤكد استعداد بلاده لمساعدة العراق في مواجهة داعش وزير الطاقة التركي يؤكد استعداد بلاده لمساعدة العراق في مواجهة داعش



نسقتها مع حذاء أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة

إيفانكا ترامب تلفت الأنظار بإطلالتها الأنيقة في الهند

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 05:03 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - نصائح لاختيار ورق جدران ديكورات المنازل تعرف عليها

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 21:10 2019 الإثنين ,30 كانون الأول / ديسمبر

"غوغل" ترد على تصريحات فنانة مصرية حول عمل "جي بي إس" بصوتها

GMT 18:10 2019 الإثنين ,30 كانون الأول / ديسمبر

"غوغل" تكشف حقيقة تسجيل صوت بدرية طلبة على تطبيق "جي بي إس"

GMT 19:11 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

4 شركات تقاضي موقع التواصل الاجتماعي " Facebook"

GMT 09:53 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 01:49 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار "جبس" غرف النوم "المودرن"

GMT 17:18 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

نصائح للحصول على ديكورات غرف نوم أطفال مميزة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab