النقد يؤكد أن بغداد ستعدل الموازنة وتجري إصلاحات لضبط الأداء المالي
آخر تحديث GMT07:15:12
 العرب اليوم -

أوضح الصندوق الدولي عدم تأييده تخفيض قيمة الدينار العراقي

"النقد" يؤكد أن بغداد ستعدل الموازنة وتجري إصلاحات لضبط الأداء المالي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "النقد" يؤكد أن بغداد ستعدل الموازنة وتجري إصلاحات لضبط الأداء المالي

صندوق النقد الدولي
بغداد - نجلاء الطائي

أكد صندوق النقد الدولي، أن مجلس الوزراء العراقي، سيعدل موازنة عام 2016 المقبل تماشيًا مع إطار الاقتصاد الكلي للبرنامج الذي يتابعه الصندوق، موضحا أن من أهم تلك الإصلاحات الموافقة على مسودة قانون الإدارة المالية وإتمام مسح المتأخرات المحلية المتراكمة على الحكومة، وتجميع قائمة بالحسابات المصرفية الخاضعة لها، وتعيين مدققين دوليين للبيانات المالية الخاصة في مصرفي الرشيد والرافدين، مبديًا عدم تأييده خفض قيمة الدينار.

وصرَّح رئيس بعثة صندوق النقد الدولي للعراق، كريستيان جوسز، بأنَّ "ركيزة البرنامج الذي يراقبه خبراء الصندوق هو الإطار المالي للعراق لنهاية عام 2016 المقبل"، مشيرًا إلى أن "مجلس الوزراء العراقي، سيجري تعديلات على موازنة عام 2016 المقبل ويقدمها إلى مجلس النواب تماشيًا مع إطار الاقتصاد الكلي المتفق عليه بموجب البرنامج الذي يتابعه خبراء الصندوق".

وأضاف جوسز، أن "البرنامج الذي يراقبه الصندوق، يقتضي التزام الحكومة العراقية بإصلاحات تطال الإدارة المالية العامة للبلد، والرقابة المصرفية، خلال ما تبقى من عام 2015 الحالي وحتى عام 2016 المقبل"، مبينًا أن من "أهم تلك الإصلاحات الموافقة على مسودة قانون الإدارة المالية التي تم إرسالها إلى مجلس شورى الدولة، بنحو يتماشى مع تعقيبات البنك الدولي وصندوق النقد الدولي".

وأوضح رئيس بعثة صندوق النقد الدولي للعراق، أن من "الإصلاحات الأخرى إتمام مسح للمتأخرات المحلية المتراكمة على الحكومة العراقية، وتجميع قائمة تضم جميع الحسابات المصرفية الخاضعة للحكومة لدى البنك المركزي العراقي، والمصارف الحكومية والخاصة"، لافتًا إلى أن "الإصلاحات تتضمن أيضًا تعيين مدققين حسابات دوليين لتدقيق البيانات المالية الخاصة بمصرفي الرشيد والرافدين".

وعما إذا كان صندوق النقد الدولي، راضيًا عن السياسات النقدية في العراق، برغم الانتقادات الكثيرة بشأنها، ذكر جوسز، أن "الصندوق يقدم مساعدة فنية للسلطات العراقية لتنفيذ سياساتها المتعلقة بالنقد الأجنبي وإزالة القيود عنه".

وبشأن موقف الصندوق من تخفيض قيمة العملة العراقية، أكد رئيس بعثته للعراق، أن "صندوق النقد لا يؤيد ذلك، لأن سعر الصرف يؤمن دعامةً أسميةً رئيسةً في بيئة غير مستقرة إلى حد كبير، بعد أن ضَعُفَت قدرة السياسات بسبب النزاع مع داعش".

وفي محور آخر يتعلق بآثار ما كشفه رئيس اللجنة المالية البرلمانية، الراحل أحمد الجلبي، قال جوسز، إن "مباحثات الصندوق مع الجانب العراقي، لم تتطرق إلى تلك الملفات"، مستدركًا "لكن ضمن البرنامج الذي يتابعه الصندوق، فإن الحكومة العراقية ستقوم بفرض غرامات مالية وعقوبات إدارية على المصارف، والمؤسسات المالية غير المصرفية التي لا تطبق الأحكام والقوانين".

يذكر أن البنك المركزي العراقي، أعلن أمس الأول الخميس، عن فرض غرامات مالية تقارب الـ400 مليار دينار على 40 مصرفًا، مبينا أنه فرض عقوبات متنوعة على 426 مؤسسة مالية غير مصرفية، لتلاعبها بمزاد العملة أو تقديم مستندات غير أصولية، وفرض وصاية على أربعة المصارف، وصل أحدها إلى حد التصفية، في حين تم إعادة تأهيل مصرفين آخرين، فضلًا عن فرض غرامات مالية متعددة تقارب الخمسة مليارات دينار تتعلق بمخالفات مصرفية الأخرى.

وصندوق النقد الدولي، وكالة متخصصة من منظومة بريتون وودز تابعة للأمم المتحدة، أنشئ بموجب معاهدة دولية في عام 1945، للعمل على تعزيز سلامة الاقتصاد العالمي، ويقع مقر الصندوق في واشنطن العاصمة، ويديره أعضاؤه الذين يشملون جميع بلدان العالم تقريبًا بعددهم البالغ 188 بلدا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النقد يؤكد أن بغداد ستعدل الموازنة وتجري إصلاحات لضبط الأداء المالي النقد يؤكد أن بغداد ستعدل الموازنة وتجري إصلاحات لضبط الأداء المالي



أزياء محتشمة لرمضان 2021 من وحي حنان مطاوع

القاهرة - العرب اليوم

GMT 07:38 2021 الأحد ,18 إبريل / نيسان

ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان
 العرب اليوم - ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 09:34 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

Isuzu تتحدى تويوتا بسيارة مميزة أخرى

GMT 09:54 2021 الخميس ,25 آذار/ مارس

الصين توسع مبيعات T77 المعدّلة حول العالم

GMT 12:33 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

لاند روفر تطلق أيقونتها Discovery الجديدة

GMT 20:50 2014 الخميس ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أضرار الفيمتو على جسم الإنسان

GMT 10:35 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

سوري يخترع سيارة تسير بالماء بدلا من الوقود

GMT 16:15 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

النزاعات والخلافات تسيطر عليك خلال هذا الشهر
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab