المنتج المحلي ينخفض موازيًا للمنتجات العالمية نظرًا لثبوت أسعار الطاقة
آخر تحديث GMT13:36:23
 العرب اليوم -

النفط السعودي يتراجع بعد 6 أشهر لوجود مخزون

المنتج المحلي ينخفض موازيًا للمنتجات العالمية نظرًا لثبوت أسعار الطاقة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المنتج المحلي ينخفض موازيًا للمنتجات العالمية نظرًا لثبوت أسعار الطاقة

المنتج السعودي ينخفض موازيًا للمنتجات العالمية
جدة - العرب اليوم

كشف تجار سعوديون، عن انعكاس انخفاض النفط على أسعار المواد الغذائية يحتاج من أربعة إلى ستة أشهر على الأقل نظرًا لوجود مخزون كبير لديهم تم شراؤه بأسعار مرتفعة.

ورجحوا انخفاض أسعار المواد الغذائية بنسبة تراوح ما بين 10 و15 في المائة، حال استمرار أسعار النفط، مشيرين إلى أن المنتج المحلي لن يطوله الانخفاض بشكل يوازي السلع العالمية نظرًا لثبات أسعار الطاقة في المملكة، ما لم تشهد المواد الأولية تغير في الأسعار.

أعلن عضو لجنة المواد الغذائية في غرفة جدة سابقًا عبدالكريم أبار، عن انخفاض  أسعار المواد الغذائية بنسبة تقدر بـ 10 إلى 15 في المائة، حال استمرار أسعار النفط بهذا المستوى المنخفض، خاصة أن الشحن يسيطر على 15 في المائة من تكلفة المنتج، وتختلف نسب الشحن بحسب بلد الاستيراد.

وأشار إلى، أن الوقت سابق لالتماس الانخفاض، نظرًا لوفرة المخزون، إضافة إلى أن عقود المواد الغذائية مبرمة لفترات ستة أشهر، لكن فيما يخص المنتج المحلي فلن يشهد أي انخفاض ما لم تتأثر المواد الأولية التي سيكون تأثيرها أعلى من تأثير الشحن.

وحول المنافسة، صرح بأن، لدينا منتجات محلية تنافس المنتجات المستوردة، مضيفًا أن المستهلكين يحرصون على استخدامها مهما بلغ سعرها، فيما توجد منتجات مستوردة أفضل من المحلية التي تحتاج إلى تحسين وتطويرها.

من جهته، أضاف عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية سعيد بن زقر، أنه لا توجد أي مؤشرات على تأثير انخفاض أسعار النفط على المواد الغذائية خلال شهرين، لأنها مدة غير كافية، لكن عند استمرار النفط بهذا المستوى من الأسعار عند 58 دولار وأقل، ستنخفض أسعار المواد الغذائية المستوردة، وسيظهر التأثير خلال فترة تراوح ما بين أربعة وستة أشهر بحسب المخزون في المستودعات.

وأشار بن زقر، أن الانخفاض في أسعار المواد الغذائية المستوردة لن تكون ملموسة لدى المستهلك النهائي، لاسيما وأن الطاقة تشكل نسبة ضعيفة من إنتاج المواد الغذائية، مشيرًا إلى أن قطاع الشحن بشكل عام يشهد تباطؤ في النمو ما أدى إلى ارتفاع العرض عن الطلب، لذلك فإن الأسعار منخفضة قبل أن تنخفض أسعار النفط، فيما توقع أن يستمر التباطؤ إلى العامين المقبلين.

وأوضح عضو اللجنة التجارية في غرفة جدة الدكتور حمزة عون، أن انخفاض أسعار المواد الغذائية أمر سابق لأوانه، خاصة أن الانخفاض كان خلال شهرين وتعتبر مدة بسيطة لن تؤثر في المخزون، إلى جانب وجود تباطؤ في الشحن، لافتًا إلى أنه في حال استمرارها في الانخفاض خلال الأربعة الأشهر المقبلة ستتأثر المنتجات، وستحدث نقلة كبيرة في الأسعار، لافتًا إلى أن تأثير المملكة سيكون بسيطًا وغير ملموس، لأن الاقتصاد قوي.

وبينّ انخفاض أسعار المنتجات المستوردة عن المصنع محليًا،  فإن الجودة والمنافسة هي من تحدد الأسعار، لاسيما في المواد الغذائية، لأن المستهلك لا يغير النمط الاستهلاكي المستخدم بسهولة، موضحًا أن المنافسة ستكون قوية خلال الفترة المقبلة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المنتج المحلي ينخفض موازيًا للمنتجات العالمية نظرًا لثبوت أسعار الطاقة المنتج المحلي ينخفض موازيًا للمنتجات العالمية نظرًا لثبوت أسعار الطاقة



استوحي إطلالتك الرمضانية بأسلوب أنيق من النجمة مايا دياب

بيروت - العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 20:04 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

قرار هام من صندوق النقد الدولي لصالح 28 دولة

GMT 21:25 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 07:27 2021 الإثنين ,12 إبريل / نيسان

جيب تطلق الموديل الجديد من أيقونتها Compass

GMT 21:29 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

كيا EV6 رقم قياسي في أول يوم لطرح السيارة

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab