الحكومة السودانية تسعى إلى زيادة الإنتاج والاستمرار في هيكلة أجهزة الدولة
آخر تحديث GMT15:09:05
 العرب اليوم -

في محاولة للخروج من الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها البلاد

الحكومة السودانية تسعى إلى زيادة الإنتاج والاستمرار في هيكلة أجهزة الدولة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الحكومة السودانية تسعى إلى زيادة الإنتاج والاستمرار في هيكلة أجهزة الدولة

تأهيل المشروعات الزراعية في السودان

الخرطوم - عبد القيوم عاشميق اختتم الحزب الحاكم في السودان "المؤتمر الوطني" اجتماعًا دوريًا لمجلس الشوري خصص للتداول بشأن القضايا الملحة، ومن بينها المتاعب التي تواجه اقتصاد البلاد حاليًا، وطالب الاجتماع في توصياته بالعمل والتخطيط للخروج من أزمة الاقتصاد الراهنة من خلال تنفيذ خطط زيادة الإنتاج في المجالات الزراعية والتعدينية ومجال الثروة الحيوانية، وشدد الاجتماع في توصياته على مكافحة الفساد وخفض الإنفاق الحكومى بإعادة هيكلة الدولة وضبط وحصر الاستيراد فى الاحتياجات الضرورية وتوظيف الموارد المتاحة لصالح الانتاج، ودعت التوصيات إلى زيادة إنتاج البلاد من البترول واستقطاب الشركات وتحفيزها للعمل في مشروعات النفط، كما دعت التوصيات إلى التوسع في العمل الاستثماري في المجالات كافة، وإعادة هيكلة القطاع الاقتصادى، وتنمية الصادرات وتنوعها، وأوصت اجتماعات مجلس شوري الحزب الحاكم التي اختتمت مساء الجمعة، بالاستمرار في سياسة التحرير الاقتصادي، ومعالجة أثارها قدر المستطاع على الطبقات الضعيفة في المجتمع، ومتابعة تنفيذ البرنامج الثلاثي للإنقاذ الاقتصادي الذي اعتمدته الحكومة بعد خروج بترول الجنوب من عائداتها بعد انفصال الجنوب ، واهتمت التوصيات بضرورة التصدي لقضايا المجتمع والطبقات الفقيرة ومحاربة الفقر بتفعيل المشروعات التكافلية والاجتماعية وتوسيع مظلة الصناديق الاجتماعية والمحافظة على توازن السوق ومكافحة الممارسات الاقتصادية السالب، يضاف إلى ذلك، العمل على تعزيز الخدمات الطبية والصحية بتسهيل العلاج وتوفيرالدواء .وأكد المجلس ضرورة اعتماد القطاع الزراعي كمورد اقتصادى استراتيجي للبلاد ، وتأهيل المشروعات الزراعية في السودان وزيادة الإنتاج والتصنيع الزراعي وتحفيز المزارعين، والسعي إلى إيجاد معالجات لمشكلات التمويل وتوفيرمدخلات العمل الزراعي، وإزالة المعوقات التي تواجه القطاع ولاسيما وأن القطاع الزراعي ظل يمثل النشاط الرئيسي لغالبية سكان السودان.
وفي تعليق له على التوصيات التي تبناها الاجتماع، يقول خبيراقتصادي فضل عدم الكشف عن اسمه لـ "العرب اليوم" إن "التوصيات لامست بالفعل مشكلة السودان الاقتصادية، وحددت بشكل علمي ودقيق مطلوبات معالجتها"، وأضاف أن "من بين تلك المطلوبات، أن تتبع الحكومة خطوات عملية في مسالة ترشيد الإنفاق وضبطه إلى درجة تحقق نتائج ملموسة وتحقق الهدف، ولاسيما وأن التوسع في هياكل الحكم على المستوي المركزي والولائي، أرهق كثيرًا الخزينة العامة"، وألمح إلى أن "الحكومة تدرك ذلك، لكن يصعب عليها التراجع عنه لتقديرات سياسية"، وأمن على "أهمية الالتفات للقطاع الزراعي الذي كان وقبل اكتشاف البترول، مصدر النقد الرئيسي للخزينة العامة، لكنه تراجع إلى مستوى يتطلب أن تضخ الحكومة أموالا طائلة لإعادته من جديد لدائرة النشاط الاقتصادي الفاعل".وطالب الحكومة بـ "تنوع موارد الدخل، لتفادي أخطاء الاعتماد على البترول".
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة السودانية تسعى إلى زيادة الإنتاج والاستمرار في هيكلة أجهزة الدولة الحكومة السودانية تسعى إلى زيادة الإنتاج والاستمرار في هيكلة أجهزة الدولة



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون

الملكة ليتيزيا تتألق بفستان من الورود ارتدته العام الماضي

مدريد - العرب اليوم

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 12:05 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر تويوتا راف فور 2019 الجديدة كليًا ينكشف رسميًا على الانترنت

GMT 18:54 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

تعرف على مميزات وعيوب شفروليه ماليبو 2019

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 21:40 2016 الثلاثاء ,08 آذار/ مارس

أعراض تسمم الحمل في الشهر التاسع

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 05:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

حلقة مطاطية صغيرة تقلل من احتمال الولادة المبكرة

GMT 01:44 2016 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

جورج وسوف ينفصل عن زوجته الثانية ندى زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab