عمر فيّلم فلسطيني مُرشح لجائّزة أوسكار لأفضل فيّلم أجنبي
آخر تحديث GMT03:34:15
 العرب اليوم -

يعتمّد على قصة واقعيّة عن الصراع في الشرق الأوسط

"عمر" فيّلم فلسطيني مُرشح لجائّزة "أوسكار" لأفضل فيّلم أجنبي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "عمر" فيّلم فلسطيني مُرشح لجائّزة "أوسكار" لأفضل فيّلم أجنبي

"عمر" فيّلم فلسطيني مُرشح لجائّزة "أوسكار"
غزة - العرب اليوم

رُشح الفيلم الفلسطيني 'عمر' المرشح لجائزة "أوسكار" لأحسن فيلم أجنبي، ويتناول تعقيدات وتناقضات الصراع في الشرق الأوسط كفيلم يعتمد على قصة واقعية بحبكة سينمائية، فمخرج الفيلم وبطله من عرب إسرائيل ويرى نفسه ذا هوية فلسطينية. يصور الفيلم قصة حب بين شاب وشابة فلسطينيين يفصل بينهما الجدار العازل الذي بنته إسرائيل في الضفة الغربية المحتلة وبطلا يتعرض لمعاملة وحشية من قبل الشرطة السرية الإسرائيلية. صورت معظم مشاهد الفيلم الذي تكلف مليوني دولار في مدينة الناصرة في شمال إسرائيل دون عوائق.
قال مخرج الفيلم وكاتب السيناريو هاني أبو أسعد في مقابلة تليفونية 'مهما كان ما نريده أمكننا التصوير. هذا سلوك عظيم. اعتقد أنهم 'السلطات الإسرائيلية' من الذكاء لأن تفعل ذلك لأن كل صحافي سيسألني: كيف كان التصوير وليس لدي قصص أرويها لهم.'
لكن هذه الروح التصالحية غائبة عن 'عمر' وهي مراوغة مثلها مثل اقامة دولة فلسطينية حقيقية في الضفة الغربية وقطاع غزة تأمل القوي العالمية أن تسفر عنها محادثات السلام مع إسرائيل.
ويتعرض الفيلم لقسوة الحياة في ظل الاحتلال العسكري الإسرائيلي.
 ويشن شاب فلسطيني هجوما علي الجيش ويعاقب بالضغط عليه كي يتجسس علي أقرانه الفلسطينيين أو يسجن ويضيع أمله في الزواج من الفتاة التي أحبها.
وأكمل مشاهد الخيانة والتصور الخاطئ للخيانة مع عواقب قاتمة ودموية- في حبكة فنية يقول أبو أسعد إنها تستلهم مسرحية 'عطيل' للكاتب المسرحي الإنجليزي وليام شكسبير.
وأضاف 'مشكلة عطيل كانت إحساسه بعدم الأمن. عندما لا تشعر بالأمن تبدأ في التفكير في أمور لا يمكن تصديقها. عندما تعاني من شعور بالاضطهاد لا يمكنك اتخاذ قرارات عقلانية.'
ويستطرد قائلا 'اعتقد أننا جميعا نعاني من هذه اللحظات في الحياة.. ومن ثم نشعر بعجز وجودنا. نحن الفلسطينيون نعرف ذلك.'

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمر فيّلم فلسطيني مُرشح لجائّزة أوسكار لأفضل فيّلم أجنبي عمر فيّلم فلسطيني مُرشح لجائّزة أوسكار لأفضل فيّلم أجنبي



ارتدت جمبسوت مِن بالمان باللون الزهري مكشوف الأكتاف

أجمل إطلالات كايلي جينر عقب تربّعها على عرش قائمة المليارديرات

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 02:18 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم
 العرب اليوم - تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم

GMT 05:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

الصين تزف للعالم "بشرى سعيدة" بـ"رقم صفر"

GMT 23:05 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

ترامب يعلن عن 10 عقاقير لعلاج فيروس كورونا

GMT 17:45 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

مصر تعلن حصيلة جديدة للإصابات بفيروس كورونا

GMT 07:57 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان بالأنف تدل على الإصابة بـ فيروس كورونا

GMT 01:03 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان في الأنف تدل على الإصابة بفيروس كورونا

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab