مأساة على أرض العوسج تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر
آخر تحديث GMT07:15:39
 العرب اليوم -

عرضت قصّة ساقية سيدي يوسف على مسرح عز الدين مجوبي في عنّابة

"مأساة على أرض العوسج" تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "مأساة على أرض العوسج" تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر

النّخبة الفنّية والثقافيّة القادمة من تونس
الجزائر - سميرة عوام

تفاعلت النّخبة الفنّية والثقافيّة القادمة من تونس الشقيقة خلال نزولها ضيفة على الجزائر ضمن فعاليات العرض المسرحي الذي قدّم في المسرح المحلي عزالدين مجوبي في عنابة الجزائرية تحت عنوان "مأساة على أرض العوسج" للمخرج خيذر حميدة، نص السّعيد دراجي، من أداء عدد من الممثلين منهم عبداوي محمد في دور مبعوث القيادة، بهولي رابح في دور مجاهد، عربي حمدي في دور النقيب الفرنسي، زياية محمد في دور مبعوث الحكومة الفرنسية، بزاحي محمد في دور الطاهر، بوروينة طارق في دور اللاجئ، جلال سيف الدين في دور الرقيب الفرنسي، جلال سيف الدين في دور الجندي الفرنسي.
ويروي العرض المسرحي قصّة ساقية سيدي يوسف الشهيرة والتي تفصل الجزائر مع تونس في الحدود الشرقية، حيث قامت فيها فرنسا في تلك الفترة بقصف القرية الصغيرة التونسية الآوية للاجئين الجزائريين، حيث استعملت قواتها الجوية ضد العزل من الشيوخ والنساء والأطفال لتكون تلك المجازر جواب فرنسا على تعطيب طائرة فرنسية من طرف المجاهدين ليرد المجاهدون بدورهم بكل ما أوتوا من قوة.
وفي مشهد تاريخي تم تجسيده على المسرح المحلي عزالدين مجوبي في عنابة، والتي تجاوب معها عدد من المثقفين والفنانين التوانسة لدرجة أن أغلبهم أذرف الدمع أمام بعض المشاهد المسرحية الحزينة وصفّق لأبطال المسرحية جمهور غفير من المتفرجين والذين تمتعوا بالدور الذي أداه الأبطال على أحسن وجه، في الوقت الذي تفاعلت الأسرة الثورية في الجزائر مع مسرحية مأساة على أرض العوسج، حيث تذكروا رفاقهم في الدرب الثوري، والذين كانوا بمثابة القوة الفاعلة لتفعيل استقلال الجزائر وإنجاح القضية الجزائرية والتي دخلت المحافل الدولية.
وستجوب مسرحية "مأساة على أرض العوسج" المراكز الثقافية كلها في تونس الشقيقة مع مطلع العام المقبل من أجل تعريف أجيال الاستقلال بأهمية التاريخ الجزائري التونسي المشترك.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مأساة على أرض العوسج تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر مأساة على أرض العوسج تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر



لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بإطلالات ساحرة

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 05:17 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 21:16 2016 الإثنين ,08 آب / أغسطس

فوائد حلاوة الطحينية

GMT 22:04 2013 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

"فيسبوك" يطرح تطبيق جنسي على الموقع

GMT 01:59 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

"جيب" تُطلق "رانجلر 2019" بثلاثة مستويات تجهيز

GMT 15:48 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab