حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة
آخر تحديث GMT07:07:10
 العرب اليوم -

من خلال مشاركتها في معرض الشارقة للكتاب

"حروف" يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "حروف" يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة

"حروف" يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة
 الشارقة - العرب اليوم

 الشارقة - العرب اليوم نظمت "حروف" - التابعة لمجموعة كلمات للنشر - ورش رسم للأطفال على هامش مشاركتها في فعاليات الدورة الثانية والثلاثين  لمعرض الشارقة الدولي للكتاب 2013، والتي تقام في مركز "اكسبو" الشارقة  وتستمر حتى السادس عشر من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري بهدف تعزيز الوعي الثقافي وتنمية المهارات الابداعية لدى الاطفال في المجالات الادبية بمختلف فروعها.

"حروف" يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة
وقدم الفنان فادي فاضل يوم أمس الأول ورشة رسم تفاعلية تحت عنوان " أنا ألوِّن" للفئة العمرية من 4-7 سنوات، حيث تفاعل الأطفال مع الورشة، وأبحروا  مع خيالهم الواسع عبر لوحات  غنية رسمت بأزهى الألوان.
فيما قدم الفنان جليل خزعل يوم الإثنين ورشة تفاعلية أخرى بعنوان "عائلة الحروف" للفئة العمرية من ثلاث إلى ست سنوات، عرَّفهم  فيها على الحروف الأبجدية وكيفية تركيب الكلمات عن طريق الرسوم المتحركة ثلاثية الأبعاد، والقيام ببعض النشاطات حولها.

"حروف" يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة
وسيقدم جليل خزعل ورشة أخرى اليوم (الثلاثاء) تحت عنوان "من حولنا" للفئة العمرية من 3-6 سنوات، لتعريف الأطفال ببعض الأمور التي يختبرونها في حياتهم اليومية عن طريق الرسوم المتحركة، والقيام ببعض النشاطات حولها  مثل تركيب الأشكال، وعناصر البيئة.
وتميزت ورش العمل بمشاركة عدد كبير من الأطفال الذين عاشوا متعة التعلم باللعب، واختبروا مهاراتهم اللغوية والفنية، كما تعرف  الحضور من أولياء أمور ومهتمين من خلال ورش العمل التفاعلية على الأفكار التي تساعدهم في تطوير مهارات أطفالهم الإبداعية والفكرية والعلمية والاجتماعية وتنمية مواهبهم في مجالات تشغل أوقات فراغهم بما يعود بالنفع عليهم في حياتهم الدراسية والاجتماعية.

"حروف" يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة
وتعتبر "حروف" للنشر التعليمي، من المبادرات الرائدة لمجموعة كلمات للنشر، والتي تهدف إلى إطلاق توجه مبتكر ورائد يربط تعلم اللغة العربية بالمتعة والمرح، ويواكب متطلبات التنمية المستقبلية. وتعمل على توفير حلول تعليمية مبتكرة لدعم التعليم باللغة العربية في المدارس، بدءاً من مرحلة رياض الأطفال. وتركز "حروف" للنشر التعليمي بشكل رئيسي على تحسين قدرات اللغة العربية لدى الطلاب من خلال توفير مواد تعليمية مصممة لذلك.
وجاء تصميم "حروف" بما يتناسب مع احتياجات الأطفال كل حسب فئته العمرية، بحيث يشجع الطفل على تنمية المهارات الجسدية والفكرية والحسية خلال التعلم، ويعطي الطفل الحرية للتحرك والقيام بالبحث والاستكشاف، ويركز على أن التعلم متعة، ويسهم في بناء علاقة متوازنة للطفل مع نفسه ومحيطه ومعلمه ومجتمعه.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab