اتحاد الأدباء والكتاب في العراق يُقدم التعازي في وفاة إبراهيم الخياط
آخر تحديث GMT10:28:35
 العرب اليوم -

أُصيب الوسط الثقافي بصدمة شديدة بعد وفاته

اتحاد الأدباء والكتاب في العراق يُقدم التعازي في وفاة إبراهيم الخياط

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اتحاد الأدباء والكتاب في العراق يُقدم التعازي في وفاة إبراهيم الخياط

الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق
بغداد - العرب اليوم

نعى الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق، الأربعاء، أمينه العام الشاعر إبراهيم الخياط الذي توفي في حادث سير بإقليم كردستان العراق. وأصيب الوسط الثقافي بصدمة شديدة بعد سماعه نبأ وفاة الخياط الذي يرتبط بعلاقات جيدة وواسعة بغالبية الأدباء والكتاب العراقيين.

وقال عضو الاتحاد ورئيس تحرير مجلة «الأديب العراقي» أحمد مهدي نشعر بصدمة شديدة، الحزن يخيم على الجميع، كان الخياط شخصاً يتمتع بالكياسة واللطف الشديدين، بجانب البراعة الإدارية، وكانت علاقاته بالجميع أخوية ورائعة، لكن ما حيلتنا أمام الموت، لقد خسره الجميع».

وذكر مهدي أن «الفقيد كان يحضر نشاطاً ثقافياً في مدينة عقرة بإقليم كردستان، وتعرضت السيارة التي كانت تقله رفقة الشعراء عمر السراي ومروان عادل وأوات حسن أمين، لحادث سير مروري، أدى إلى وفاة الخياط وإصابة الآخرين بكسور وكدمات».

أقرأ أيضا إبراهيم الخياط يُهاجم أسعد الغريري بسبب النشيد الوطني الجديد للعراق

شغل إبراهيم الخياط منصب مدير الشؤون المالية والإدارية في الاتحاد العام للكتاب بعد سقوط نظام حكم الرئيس السابق صدام حسين عام 2003، كما شغل منصب المتحدث باسم وزارة الثقافة العراقية عام 2005. وتمكن الخياط في الدورة قبل الماضية من انتخابات اتحاد الأدباء من الفوز بأغلبية واضحة من الأصوات مكنته من شغل منصب الأمانة العامة لاتحاد الكتاب (2016 - 2019) وتمكن من الاحتفاظ بمنصبه في الانتخابات الأخيرة التي جرت في أبريل (نيسان) الماضي. ولد الشاعر الفقيد في محافظة ديالى العراقية عام 1959، وله ديوان مطبوع واحد عنوانه «جمهورية البرتقال».

 في إشارة إلى محافظته (ديالى) التي تعرف بمدينة البرتقال، نظرا لكثرة بساتين البرتقال فيها.
انتقل الخياط إلى بغداد قادماً من مسقط رأسه محافظة ديالى عام 2007، بعد أن أقدم تنظيم «القاعدة» الإرهابي على اغتيال زوجته.

قد يهمك أيضا

مدير عام الثقافة الكردية يستقبل وفدًا من الأدباء والأيزيديين

وزارة الثقافة العراقية تتسلم أعمالاً فنية تجسِّد تاريخ الكتاب في العراق

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اتحاد الأدباء والكتاب في العراق يُقدم التعازي في وفاة إبراهيم الخياط اتحاد الأدباء والكتاب في العراق يُقدم التعازي في وفاة إبراهيم الخياط



بكلاتش أسود وحذاء ستيليتو بنقشة الأفعى

الملكة ليتيزيا ترفع التحدي بإطلالتها الأخيرة في قمة المناخ

مدريد - لينا العاصي

GMT 08:50 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

أبرز أجمل إطلالات النجمات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل
 العرب اليوم - أبرز أجمل إطلالات النجمات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل

GMT 01:55 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

معبد "خودالهام" وجهة سياحية هندية فريدة ويضم أنشطة
 العرب اليوم - معبد "خودالهام" وجهة سياحية هندية فريدة ويضم أنشطة

GMT 05:48 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

أحمد خميس يقص شعر مشاعل الشحي في مفاجأة غير متوقعة
 العرب اليوم - أحمد خميس يقص شعر مشاعل الشحي في مفاجأة غير متوقعة

GMT 15:52 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

تصريح صادم لـ"هنا الزاهد" بعد زواجها من أحمد فهمي

GMT 19:23 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

شهادة تخرُّج طالب الهندسة المنتحر من أعلى برج القاهرة

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 10:35 2018 الخميس ,22 آذار/ مارس

الباشوات والبهاوات في الجامعات

GMT 12:38 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 23:07 2018 الإثنين ,06 آب / أغسطس

محمود مرغنى موسى يكتب" دعوة للتفاؤل"

GMT 12:24 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أحمد السقا يعلق على واقعة انتحار طالب برج القاهرة

GMT 08:34 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيفية تنسيق اللون الجملي بأناقة عالية في ملابس شتاء 2019

GMT 23:23 2019 الإثنين ,07 كانون الثاني / يناير

"زايد للكتاب" تعلن القائمة الطويلة لفرع "الترجمة"

GMT 09:30 2016 الأربعاء ,11 أيار / مايو

لازم يكون عندنا أمل

GMT 05:41 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 04:14 2019 الجمعة ,11 كانون الثاني / يناير

كيف تعالج مشكلة قضم الأظافر عند الأطفال؟

GMT 07:15 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة سهلة وسريعة لإنهاء المكياج في خمس دقائق

GMT 01:22 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

"فولفو" تطرح سيارة الدفع الرباعي الهجينة "XC90 T8"

GMT 02:14 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

ريم مصطفى ترُدّ على تورُّطها بأزمة طارق العريان وأصالة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab