العلماء يكشفون عن قبر للفايكنغ يحتوي على زوجان مدفونان منذ ألف عام
آخر تحديث GMT01:01:13
 العرب اليوم -

أوضحوا أنَّه احتوى على عملات وبيَّن سفر الاسكندنافيين حول العالم

العلماء يكشفون عن قبر للفايكنغ يحتوي على زوجان مدفونان منذ ألف عام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العلماء يكشفون عن قبر للفايكنغ يحتوي على زوجان مدفونان منذ ألف عام

يحتوي القبر على رجل وامرأة يعتقد الخبراء انهما عاشا في 950 ميلادي
كوبنهاغن ـ سليم كرم

يقدم الكشف الجديد عن قبر للفايكنغ في الدنمارك نظرة ثاقبة على سباق محاربي الشمال في الرحلات البحرية، واكتشف القبر لأول مرة في عام 2012 ويدعى " منزل الموت" ويحتوي القبر على رجل وامرأة يعتقد الخبراء انهما عاشا في 950 ميلادي، ويقول علماء الآثار أنه من العلامات على القبور فان الزوجين كانا من الطبقة العالية وسافرا الى مناطق بعيدة مثل أفغانستان.

العلماء يكشفون عن قبر للفايكنغ يحتوي على زوجان مدفونان منذ ألف عام
وعثر مهندسون على المقابر أثناء أعمال البناء على طريق سريع جديد في هاروب والذي كان في الماضي مقبرة فايكنغ، ولكن الخبراء عرفوا القبر على أنه بيت للموت وهو نوع متخصص من القبور، ويبلغ طول القبر حوالي 13 مترًا وعرضه 4 متر ويحتوي على ثلاث جثث، وتشير التحليلات انه بني قبل أكثر من 1000 عام، وقد دفن في الغرفة الرئيسية امرأة ورجل، ووجدت جثة رجل ثالث في غرفة منفصلة يعتقد انها أضيفت في وقت لاحق.

العلماء يكشفون عن قبر للفايكنغ يحتوي على زوجان مدفونان منذ ألف عام
ويشير الباحثون إلى أن الأشياء المكتشفة حول الرجل والمرأة تظهر أنهم دفنوا في طقوس دفن لأشخاص اصحاب مكانة عالية، ودفن جسد المرأة في عربة مع مفاتيح ورموز القوى العظمى والمكانة، في حين دفن الرجل مع فأس المعركة.
وأوضح عالم الأثار في معهد ساكسو في جامعة كوبنهاغن كريستن نيلمان نيلسن " كان الفأس كبيرًا جدًا ولا بد انه كان سلاحًا قويًا", وكان الناس من جميع أنحاء أوروبا يخشون هذا النوع من الفؤوس، وقد كان يعرف في ذلك الوقت باسم الفأس الدانماركي وهو يشبه المدفع الرشاش من عصر الفايكنغ، ولكن أكثر الامور اثارة للاهتمام في القبر كانت النقود والقطع الطينية المصنوعة من الفخار والفضة وتشبه تلك الموجودة في جنوب ووسط أسيا مما يشير الى رحلات السفر التي قام بها الزوجين, وتابع " لن يفاجئني فكرة ان القطع جاءت من خارج الدول الاسكندنافية، وقد وجدنا أيضا سيراميك من منطقة البلطيق على شكل وعاء م الطين وفضة من أفغانستان."
ويعتقد الباحثون أيضا أن القطع الأثرية تكون من اسيا الوسطى التي كان يمكن الحصول عليها من خلال التجارة أو من خلال غزو الأراضي المطلة على بحر قزوين، وفي حين أن بقايا فايكنغ واضحة في بريطانيا وشمال أوروبا تشير الأدلة أنهم سافروا أبعد من ذلك بكثير وربما وصولوا الى أميركا الشمالية, فيما كان السبب الأساسي في توسعهم هو التجارية وإنشاء مستوطنات جديدة، وما زال الأمر مثار للجدل ولكن الخبراء يعتقدون أن الدافع وراء سفرهم ربما يكون الغذاء وفتح طريق للتجارة الجديدة في البلاد الاسلامية، وربما حاجة النساء ايضا الى مواجهة الانتقائية من أجل الأطفال الذكور.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلماء يكشفون عن قبر للفايكنغ يحتوي على زوجان مدفونان منذ ألف عام العلماء يكشفون عن قبر للفايكنغ يحتوي على زوجان مدفونان منذ ألف عام



كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

بيبر تستعيد الزفاف بفستان من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:40 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 12:43 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

حارة اليهود في حي العتبة شاهدة على تاريخ مصر الحديث

GMT 17:08 2016 الخميس ,17 آذار/ مارس

تعرفي على أضرار المرتديلا للحامل

GMT 12:03 2018 السبت ,12 أيار / مايو

نسب النبي صلى الله عليه وسلم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab