تعرف على أبرز 5 أديبات أثرن في الثقافة المصرية
آخر تحديث GMT06:48:08
 العرب اليوم -

خلال الاحتفال باليوم العالمي للمرأة في 8 مارس

تعرف على أبرز 5 أديبات أثرن في الثقافة المصرية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تعرف على أبرز 5 أديبات أثرن في الثقافة المصرية

الكاتبة نوال السعداوي
القاهرة ـ العرب اليوم

 يحتفل العالم في الثامن من مارس في كل عام، باليوم العالمي للمرأة، تقديرا لجهود النساء وإنجازاتهن في كافة المجالات الاقتصادية، والسياسية والاجتماعية. وفي الحقل الأدبي أظهرت عدد من النساء تفوقهن في هذا المجال..

لطيفة الزيات

روائية وناقدة، أولت اهتمامًا خاصًا لشئون المرأة، من أشهر رواياتها "الباب المفتوح" التي فازت بأول دورة عن جائزة نجيب محفوظ للأدب عام 1996، وحازت لطيفة الزيات على جائزة الدولة التقديرية للأدب عام 1996أيضًا. كما تعتبر إحدى رائدات العمل النسائي في مصر

نوال السعداوي

برز اسم السعداوي ككاتبة وأدبية ومفكرة ومدافعة عن حقوق النساء ولاسيما في مجال مناهضة العنف ضد المرأة بكتاباتها وآراءها. ومن أبرز أعمالها التي كانت المرأة وقضاياها موضوعا لها:" المرأة والجنس، والوجه العاري للمرأة العربية، والأنثى هي الأصل، والمرأة والدين والأخلاق، ودراسات عن المرأة والرجل في المجتمع العربي". اختيرت بين قائمة أكثر النساء تأثيرا في العالم.

رضوى عاشور

كاتبة وأستاذة جامعية، توزع إنتاجها بين الرواية والقصة القصيرة والنقد الأدبي والثقافي. تسلمت "عاشور" جائزة النقد العالمى في الدورة الثامنة لجائزة «تاركينيا كارداريللى 2009» بإيطاليا، وجاء فوز عاشور حسب لجنة التحكيم لأنها «وجه ثقافى مركب وآسر» مشيرة إلى إنتاجها في مجال الرواية والقصة القصيرة والنقد الأدبى والعمل الأكاديمى وإلى مواقفها من قضية فلسطين وقضايا الحريات العامة وقضية المرأة، وإلى انحيازها لجميع القضايا العادلة، فضلا عن أنها واحدة من الشخصيات الفكرية المهمة في مصر.من أبرز أعمالها: "ثلاثية غرناطة، والطنطورية، وقطعة من أوروبا، والصرخة، وأطياف".

سلوى بكر

روائية وناقدة يدور الكثير من أعمالها الأدبية في أجواء تاريخية. وتعد روايتها "العربة الذهبية لا تصعد إلى السماء" الصادرة عام 1991 أبرز أعمالها إذ كتبتها في فترة حبسها وكشفت خلالها عن عالم السجن النسائي، وعلاقته بوضع المرأة في المجتمع

إيمان مرسال

هي واحدة من أبرز الكاتبات في الفترة الحالية. تعمل أستاذ مساعد للأدب العربي ودراسات الشرق الأوسط في جامعة ألبيرتا. أقامت مرسال في برلين كأستاذة متفرّغة للعام 2012- 2013 لإنهاء كتابها عن "أمريكا في كتابة الرحلة العربية" وهو تطوير لرسالتها للدكتوراة التي حصلت عليها في 2009. تُرجمت أعمالها أكثر من 22 لغة، صدر لها "كيف تلتئم عن الأمومة وأشباحها، وممر معتم يصلح لتعلم الرقص، والمشي أطول وقت ممكن".

قد يهمك ايضـــًا :

تونس تُكَرِم الشاعر السوري أدونيس والكاتبة المصرية نوال السعداوي

نوال السعداوي: تعلمت في السجن كيف أحول الشقاء الى عمل إبداعي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعرف على أبرز 5 أديبات أثرن في الثقافة المصرية تعرف على أبرز 5 أديبات أثرن في الثقافة المصرية



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة

تعرفي على إطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 05:20 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

وزراء مالية "السبع" يبحثون تسريع الاقتصادات

GMT 01:00 2016 الأربعاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

خلطة بياض الثلج لليدين والرجلين

GMT 17:40 2015 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"زعفران سورية" يزهر والغرام الواحد بـ5 آلاف ليرة

GMT 22:51 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أمور مختلفة تؤثرعلى غشاء البكارة ويمكن أن تمزقه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab