وقفة تضامنية لإطلاق سراح التشكيلي السوري يوسف عبدلكي
آخر تحديث GMT14:01:51
 العرب اليوم -
أعداد الوفيات في بريطانيا بسبب فيروس كورونا تتخطى 2900 شخص أكثر من 6 ملايين و600 ألف شخص يتقدمون بطلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة بسبب فيروس كورونا الصحة السعودية تعلن تسجيل 165 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليبلغ إجمالي الإصابات 1885 إدارة الغذاء والدواء الأميركية تقرر سحب دواء حرقة المعدة الشهير "زانتاك" نهائيا من الأسواق ومنع تداوله أو تصنيعه. الداخلية السعودية منع ممارسة أي أنشطة تجارية داخل الأحياء السكنية في مكة والمدينة عدا الصيدليات ومحلات المواد التموينية ومحطات الوقود والخدمات البنكية الداخلية السعودية تعلن قصر التنقل بالسيارات داخل الأحياء السكنية في مكة المكرمة والمدينة المنورة لشخص واحد إضافة إلى قائد المركبة سويسرا تعلن تسجيل 432 حالة وفاة بفيروس كورونا و 18267 إصابة حتى الآن تسجيل أول حالة وفاة بفيروس كورونا في زامبيا إصابة 900 متشدد يهودي في إسرائيل بكورونا تجاوز عدد المصابون بفيروس كورونا في إيران الـ50 ألف حالة
أخر الأخبار

ضمت عشرات المثقفين والفنانين اللبنانيين والسوريين

وقفة تضامنية لإطلاق سراح التشكيلي السوري يوسف عبدلكي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وقفة تضامنية لإطلاق سراح التشكيلي السوري يوسف عبدلكي

التشكيلي السوري يوسف عبدلكي

دمشق - جورج الشامي تحت عنوان "الحرية ليوسف عبدلكي" تجمع في وقفة تضامنية لإطلاق سراح الفنان الشكيلي السوري يوسف عبدلكي (62 سنة) عشرات الفنانين اللبنانيين والسوريين في قاعة أجيال للعروض الفنية في بيروت الثلاثاء الماضي، وذلك إثر اعتقاله من قبل أجهزة أمن النظام يوم الخميس 18 تموز بمدينة طرطوس، وشارك في التضامن عدد من المثقفين اللبنانين والسوريين منهم الشاعر والروائي اللبناني عباس بيضون والتشكيلي السوري حمود شنتوت والكاتب حازم الأمين والنحاتة السورية عروبة ديب، إلى جانب وابنته ليلى عبدلكي وزوجته المخرجة السينمائية هالة العبدالله، التي قالت للصحفيين "اليوم نحن مجتمعون بصالة أجيال ببيروت الحمرا بناء إلى رغبة أصدقاء يوسف الرسامين والفنانين ومحبي الحرية، لأنها الطريقة أنا شفتها كثير طريقة حلوة ومؤثرة كثير أن يجتمعوا بوجود لوحات يوسف لنتذكره ونتمنى الحرية له ولكل المعتقلين السياسيين من قبل النظام السوري".
وأدان عشرات المثقفين العرب والأجانب اعتقال سلطات الأمن للفنان التشكيلي يوسف عبد لكي ، وطالبوا بإطلاق سراحه، ووصفوا اعتقاله بأنه "عمل إرهابي تمارسه الأجهزة الأمنية السورية الرسمية".
وذكر بيان تبنته مجلة "دمشق" الثقافية، التي تصدر في لندن أن "اختطاف عبد لكي يعتبر عملا قمعيا يُضاف إلى الأعمال الإرهابية التي تمارسها الأجهزة الأمنية للنظام"، وطالبت الجمعية بإطلاق سراحه و جميع الكُتاب والمفكرين والفنانين داخل السجون، وكذلك جميع المعتقلين السوريين في السجون ".
وأضاف البيان "أن عبد لكي اشتهر بأعماله التي تطالب بالحرية منذ أوائل السبعينات، ويعتبر النظام عبد لكي خطرا بسبب رسوماته"، وحمل البيان "النظام السوري المسؤولية عن أي أذى يمكن أن يلحق بعبد لكي".
الجدير بالذكر ان الفنان يوسف عبد لكي من مواليد القامشلي 1951 شارك في العديد من النشاطات الثقافية والفنية لدعم الثورة السلمية داخل سوريا وخارجها, وأسس مع فنانين آخرين رابطة الفنانين التشكيليين الأحرار في سوريا .
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وقفة تضامنية لإطلاق سراح التشكيلي السوري يوسف عبدلكي وقفة تضامنية لإطلاق سراح التشكيلي السوري يوسف عبدلكي



تتقن اختيار التصاميم بألوان تُظهر جاذبية بشرتها السمراء

خيارات مميزة للنجمة جينيفر لوبيز بأكثر من ستايل وأسلوب

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 01:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

توقعات صادمة للعرافة البلغارية بابا فانغا لعام 2019

GMT 20:25 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

"شخوص البصر" أبرز علامات موت الإنسان

GMT 05:21 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

"غوغل" تكشف النقاب عن هاتف "Pixel 3" الجديد

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 10:20 2013 السبت ,29 حزيران / يونيو

طرق إرضاء الرجل العنيد

GMT 13:53 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

بوابات فلل خارجية بتصاميم مميزة وعصرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab