مثقفون جزائريّون وفرنسيّون يُطالبون باستكمال مشروع متحف مونبيلي
آخر تحديث GMT03:57:37
 العرب اليوم -

اعتبروا إلغاءه "خسارة سياسيّة" وهشاشة في العلاقات بين البلدين

مثقفون جزائريّون وفرنسيّون يُطالبون باستكمال مشروع متحف مونبيلي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مثقفون جزائريّون وفرنسيّون يُطالبون باستكمال مشروع متحف مونبيلي

متحف مونبيلي
الجزائر ـ سميرة عوام

انتقد عددٌ من المثقفين الجزائريين والفرنسيّين، قرار التخلي عن مشروع المتحف الخاص بتاريخ فرنسا والجزائر الذي أُطلق منذ 3 سنوات في مونبيلي جنوب فرنسا، وأرسلوا لائحة توقيعات إلى رئيس تجمّع مونبيلي بالتراجع عن تحويل هذا الإرث إلى مساحة مُخصّصة للفن المعاصر.
 واعتبر المثقفون، أن "هذا المتحف التاريخي بمثابة أرضية خصبة لتعزيز مسار الصلح بين الجزائر وفرنسا، الذي قطع خطوات عدّة، وأن قرار التخلي عن هذا المشروع "خسارة سياسيّة".
 وأكّد المحتجّون، ومن بينهم رئيس جمعية "كو دو سولاي" والمفتش العام الشرفيّ للتربية الوطنيّة "جورج مورين"، والمستشار الثقافيّ السابق لدى سفارة فرنسا في الجزائر المؤرخ "ميشال بيار"، أن احتضان مونبيلي متحفًا مخصّصًا للعلاقات مع الضفة الأخرى، كفيل بتعزيز موقع المدينة على مستوى المتوسط، وأن ذلك يخدم سياسة التعاون الدوليّة التي تنتهجها المدينة التي بادرت منذ بضع سنوات بتوأمة مثاليّة مع تلمسان"، فيما ندّدوا بقرار تم اتخاذه في غياب التشاور مع المتدخلين في المشروع، ومن دون أدنى احترام لما أنجزوه من عمل.                   
وأشار المثقفون، إلى أن هذا المتحف التاريخيّ يُعتبر مرجعية مهمّة يُمكن تدريسها للأجيال القادمة، وتحويله إلى مكان ثقافيّ يزوره المهتمون بالإرث الثقافيّ الجزائريّ والفرنسيّ المشترك، موضحين أن تاريخ الاستعمار وتصفيته يُدرّس في أقسام التعليم المتوسط، وفي المرحلة الثانويّة، وأن المناهج الدراسيّة تشجّع الحالات المتمحورة حول الجزائر، وأن المتحف الذي كان من المقرر أن يفتح أبوابه في غضون عام، قد يُشكّل دعامة لهذا المنهج، من خلال زيارة التلاميذ وطلبة الثانويات من كامل التراب الفرنسيّ.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مثقفون جزائريّون وفرنسيّون يُطالبون باستكمال مشروع متحف مونبيلي مثقفون جزائريّون وفرنسيّون يُطالبون باستكمال مشروع متحف مونبيلي



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab