الجيش والشرطة يواصلان ملاحقة الإرهابيين في شمال سيناء
آخر تحديث GMT21:18:10
 العرب اليوم -

القبض على أكثر من 20 متهمًا بينهم قيادي "إخواني"

الجيش والشرطة يواصلان ملاحقة "الإرهابيين" في شمال سيناء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الجيش والشرطة يواصلان ملاحقة "الإرهابيين" في شمال سيناء

عناصر من الجيش المصري في سيناء
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي واصلت قوات الجيش والشرطة في شمال سيناء حملاتها الأمنية المكثفة، لملاحقة العناصر "التكفيرية" و"الجهادية"، في مناطق الشيخ زويد والعريش، وعدد من القرى الحدودية في المنطقة. وأكدت مصادر أمنية في وزارة الداخلية أن "العمليات تتم، الأربعاء، في مدينة العريش، وعدد من المناطق الزراعية المحيطة بها، لملاحقة العناصر التكفيرية فيها"، موضحة أن "قوات الأمن قامت بإزالة الأشجار العائقة في طريقها، واستطاعات القبض على عدد من المطلوبين أمنيًا، والصادر في حقهم أحكام قضائية".
وبيَّنت المصادر، في تصريح إلى "العرب اليوم"، أن "مديرية أمن شمال سيناء، بالتعاون مع القوات المسلحة، تمكنت من القبض على أكثر من 20 مطلوبًا، صادر ضدهم أحكام قضائية، في عمليات قتل وسرقة، بينهم أحد قيادات جماعة الإخوان المسلمين".
وأعلنت المصادر رسميًا عن أن "قوات الشرطة في مدينة بئر العبد في شمال سيناء، بالاشتراك مع القوات المسلحة، تمكنت، صباح الأربعاء، من ضبط أحد قيادات الإخوان المسلمين، ومقيم في مدينة بئر العبد، والمطلوب ضبطه على خلفية أحداث اقتحام وسرقة الأسلحة، وإحراق قسم شرطة بئر العبد، عقب أحداث فض اعتصامي رابعة والنهضة، في الشهر الماضي"، كاشفة عن "استمرار القوات المسلحة من ضبط عدد من مخازن للوقود، القريبة من الأنفاق على الشريط الحدودي بين مصر وقطاع غزة، وتم قصفه بالطائرات العسكرية، حتى تم تدميره كليًا"، لافتة إلى أنها "لا تريد الكشف عن أي خطط مستقبلية لمهاجمة العناصر التكفيرية، وذلك حفاظًا على سرية المعلومات، وعدم معرفة العناصر التكفيرية والمطلوبين أمنيًا بها".
وشددت المصادر الأمنية على أنه سيتم الإفصاح عن المعلومات كافة، المتعلقة بنتائج العمليات العسكرية، ولن تكشف إطلاقًا عن ما ستقوم به خلال الأيام المقبلة"، مؤكدة على "استمرار العملية الأمنية، حتى تنتهي من القبض على أكبر نسبة من الإرهابيين".
وكان وزير الخارجية المصري نبيل فهمي قد حذر حركة "حماس"، مؤكدًا أن بلاده ستوجه للحركة "ردًا قاسيًا"، إذا ما حاولت التدخل في شؤون أمن مصر القومي، إلا أنه أوضح أن هذا الرد لن يؤدي إلى معاناة للمواطن الفلسطيني.
وقال فهمي، في مقابلة مع صحيفة "الحياة" اللندنية، الثلاثاء، أن "رد مصر سيكون قاسيًا إذا شعرنا بأن هناك أطرافًا في حماس، أو أطرافًا أخرى، تحاول المساس بالأمن القومي المصري"، كاشفًا عن وجود "مؤشرات كثيرة سلبية" في هذا الشأن، موضحًا أن "الرد سيعتمد على خيارات عسكرية أمنية، وليس خيارات تنتهي إلى معاناة للمواطن الفلسطيني".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش والشرطة يواصلان ملاحقة الإرهابيين في شمال سيناء الجيش والشرطة يواصلان ملاحقة الإرهابيين في شمال سيناء



صبا مبارك تتألق في إطلالات شبابية وعصرية

القاهرة - العرب اليوم

GMT 10:55 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات
 العرب اليوم - فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات

GMT 00:11 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
 العرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 11:13 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة
 العرب اليوم - أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة

GMT 23:59 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

البرهان ينفي إمكانية ترشح العسكريين في انتخابات 2023
 العرب اليوم - البرهان ينفي إمكانية ترشح العسكريين في انتخابات 2023

GMT 15:40 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مكياج جذاب وخفيف من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفكار مكياج جذاب وخفيف من وحي النجمات

GMT 15:15 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

لاوس وجهة سياحية مُناسبة للباحثين عن إجازة هادئة
 العرب اليوم - لاوس وجهة سياحية مُناسبة للباحثين عن إجازة هادئة

GMT 09:50 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا
 العرب اليوم - ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا

GMT 05:43 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار ومواصفات سيارة "لكزس" الفارهة في السعودية ومصر

GMT 21:48 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 00:33 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن زواج ياسمين صبري هو السر وراء طلاقها

GMT 14:23 2014 الأربعاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الجزائر تفكك شبكات متخصصة في تهريب الأثار

GMT 11:00 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

المنتخب الفرنسي يحلم بتحقيق إنجاز جديد في كأس ديفيز للتنس

GMT 16:12 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب المصري يتوج بالبطولة العربية لسباعيات الرجبي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab