رئيس شورى النهضة التونسية يتقدم بمبادرة حل الخلافات الداخلية
آخر تحديث GMT22:11:41
 العرب اليوم -
استقالة مديرة الاتصالات في البيت الابيض أليسا فرح من منصبها إسبانيا تسجل 254 وفاة و10127 إصابة جديدة بكورونا وزيرا خارجية الأردن وإسرائيل بحثا القضايا العالقة بينهما كالمياه والمعابر والصادرات إيطاليا تسجل 993 وفاة بكورونا الرئيس السيسي يتلقى اتصالا هاتفيا من الرئيس الأميركي دونالد ترامب تناول التعاون الثنائي والتطورات الإقليمية إدارة ترمب ترفع دعوى ضد فيسبوك لتفضيلها العمالة المهاجرة على الأميركيين الرئاسة المصرية الرئيس ترامب أكد أهمية الشراكة والتعاون البناء مع مصر بما يساهم في تعزيز الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط وزير الخارجية الأردني يؤكد خلال لقائه مع نظيره الإسرائيلي على ضرورة وقف جميع الإجراءات التي تقوض فرص تحقيق السلام العادل على أساس حل الدولتين وزير الخارجية الأردني يبحث مع نظيره الإسرائيلي خلال لقاء جمعهما في معبر جسر الملك حسين جهود إعادة إطلاق المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين -دولة الإمارات تؤكد التزامها الدائم والتاريخي تجاه دعم الشعب الفلسطيني في نيل كافة حقوقه المشروعة أسوة بكافة الشعوب
أخر الأخبار

وسط تزايد عدد الرافضين لبقاء الغنوشي على رأس الحركة

رئيس "شورى النهضة" التونسية يتقدم بمبادرة حل الخلافات الداخلية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رئيس "شورى النهضة" التونسية يتقدم بمبادرة حل الخلافات الداخلية

رئيس "حركة النهضة" ورئيس البرلمان راشد الغنوشي
تونس_العرب اليوم

تزايد عدد المنتقدين والرافضين داخل «النهضة» التونسية وخارجها لمحاولات الحركة الإسلامية الإبقاء على راشد الغنوشي على رأس الحزب، وذلك بعد أن تقدم عبد الكريم الهاروني رئيس مجلس شورى النهضة، ورفيق عبد السلام القيادي بحركة النهضة، بمبادرة لحل الخلافات الداخلية بين القيادات الحركة حملت عنوان «التداول والتمديد»وتضمن المقترح تأجيل مؤتمر الحزب، المقرر عقده نهاية السنة الحالية، إلى سنة 2023 ليتوافق مع الاستحقاق الرئاسي المقرر سنة 2024، وهو ما يعني أوتوماتيكياً بقاء الغنوشي على رأس الحركة لعامين إضافيين.

وعلل المقترح هذه الخطوة بعدة اعتبارات، أبرزها الوضع الوبائي الذي لا يسمح بعقد مؤتمر سياسي هام. كما اشترطت المبادرة أن تحظى هذه الدعوة بتزكية واسعة من مجلس الشورى أو عبر الاستفتاء. وكان من المتوقع أن تناقش قيادات الحزب انتخاب رئيس جديد للحركة خلال المؤتمر الحادي عشر وفق مقتضيات النظام الداخلي، مع مأسسة الحركة استنادا إلى مبدأ المسؤولية الجماعية وضبط الصلاحيات. لكن مع هذا الاقتراح الجديد يبدو أن الاتجاه العام يسير نحو تأجيل مؤتمر النهضة بحسب عدد من المراقبين.

ولتجاوز غضب الرافضين لولاية ثالثة للغنوشي على رأس الحزب، وخاصة من قبل «مجموعة المائة»، التي تنتمي للحزب نفسه، دعت بعض قيادات «النهضة» إلى استحداث منصب جديد لرئيس حركة النهضة ومؤسسها الغنوشي، هدفه الظاهر الاستفادة من دوره وعلاقاته الدولية وخبراته السياسية لتجنب الاضطراب في وضع الحركة، وضمان تداول قيادي هادئ. أما الأهداف المخفية فتتمثل في إعلان الغنوشي زعيماً للحزب، ومأسسة هذه الخطة الجديدة ومنحها صلاحيات هامة، منها أن الزعيم هو المرشح الرسمي للمناصب السيادية في الدولة، وهو ما يعني وفق المحلل السياسي التونسي حسان العيادي، «سحب صلاحية الترشح من الرئيس القادم للحركة، ومنحها لشيخها الذي سيترأس بصفته الزعيم مجلسا استراتيجيا، يشتغل ضمن التوجهات العامة للمؤتمر ومجلس الشورى الوطني».

ولا تقف حزمة التوافق عند هذا الحد، بل تشمل أيضا التزاما بإسناد زعيم الحزب ومساعدته على القيام بدوره في رئاسة البرلمان التونسي، وفي هذا الصدد أكد القياديان المقربان من الغنوشي أن الخلاف «قانوني هيكلي ولا علاقة له بالمضامين الفكرية والخيارات السياسية». كما اعتبر القياديان أن الخلاف يقتصر على نقطتين فحسب، هما توقيت انعقاد المؤتمر، والتداول القيادي وفق مقتضيات الفصل 31 من النظام الأساسي.

في السياق ذاته، قال الهاروني إن هذه المبادرة الجديدة «ليست موجهة حصرا لمجموعة المائة، الرافضة للتمديد للغنوشي، بل لكل المنتمين لحركة النهضة»، لكن الرافضين لطريقة تسيير الغنوشي للحزب، يرون أن القيادات المقربة منه تقوم بالعديد من الترتيبات داخليا من أجل ترشيحه مرة أخرى، وإقصاء القيادات الغاضبة منه، واعتبروا هذه المبادرة «محاولة لإيجاد مخرج للمأزق الذي وضع الغنوشي نفسه فيه، بعد أن رفض تطبيق القانون الأساسي للحركة»، وقالوا إنه كان يطلب في الكواليس التمديد لعامين، فجاءت هذه المبادرة لتطلب الشيء نفسه الذي طلبه الغنوشي.

قد يهمك أيضا:

"النهضة" التونسية تكشف رغبة الغنوشي في الترشح لرئاسة تونس
راشد الغنوشي يتمسك بالرئاسة مدى الحياة بدعم من تركيا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس شورى النهضة التونسية يتقدم بمبادرة حل الخلافات الداخلية رئيس شورى النهضة التونسية يتقدم بمبادرة حل الخلافات الداخلية



تألقت بفستان من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى

أحدث إطلالات الملكة ليتيزيا الساحرة باللون "الليلكي"

مدريد ـ العرب اليوم

GMT 01:00 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

إليك أبرز أفكار تنسيق الكنزة الحمراء موضة شتاء 2021
 العرب اليوم - إليك أبرز أفكار تنسيق الكنزة الحمراء موضة شتاء 2021

GMT 03:04 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

إدارة ترامب تُريد من السعودية فتح مجالها للطيران القطري
 العرب اليوم - إدارة ترامب تُريد من السعودية فتح مجالها للطيران القطري

GMT 05:38 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 العرب اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 00:06 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"
 العرب اليوم - محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"

GMT 01:48 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"رولز رويس" تُعلن عن 3 موديلات خاصة بألوان النيون الصارخة

GMT 01:53 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"هوندا" اليابانية تكشف النقاب عن دراجتها النارية الجديدة

GMT 04:05 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجُع دعم المواد البترولية في مصر بنحو 77%

GMT 15:27 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

مكلارين تنشر لقطات تشويقية لطرازها المرتقب Artura

GMT 14:58 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

كاديلاك في مأزق بسبب طراز CT4

GMT 04:04 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز المعلومات عن قفازات القيادة الواقية من الشمس للسيدات

GMT 04:47 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على "أقدم" السيارات الرياضية على مستوى العالم

GMT 15:13 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة تثبيت وتحديث خرائط GPS على شاشة السيارة

GMT 18:14 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أودي S4 الجديدة تشعل المنافسة في سوق سيارات السيدان

GMT 02:47 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 19:05 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

هيونداي تختبر hyundai bayon الجديدة كليًا استعدادًا لطرحها

GMT 18:24 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

رينو تطرح سيارة اقتصادية أنيقة ورخيصة الثمن

GMT 18:32 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

بيجو تتحدى ميتسوبيشي بواحدة من أكثر السيارات تطورا وأناقة

GMT 18:41 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر أول سيارة كهربائية روسية 13 ألف دولار

GMT 18:47 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

هيونداي تعلن عن واحدة من أجمل سياراتها لهذا العام

GMT 18:59 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق للعناية بمقاعد وفرش السيارة من الداخل وكيفية الحفاظ عليها

GMT 00:53 2020 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلالات مايا دياب باللون الأبيض ساحرة وجريئة تعرفي عليها

GMT 02:15 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

فستان الزفاف ينقذ خط "هوت كوتور" في "زمن كورونا"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab