أردوغان وخطايا بنى عثمان للبتاكوشى يكشف خيانة حكام تركيا
آخر تحديث GMT01:34:39
 العرب اليوم -

"أردوغان وخطايا بنى عثمان" للبتاكوشى يكشف خيانة حكام تركيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "أردوغان وخطايا بنى عثمان" للبتاكوشى يكشف خيانة حكام تركيا

إسطنبول ـ إرنا

هكذا سلط الكاتب الصحفى محمود البتاكوشي، الضوء على الدولة التركية، وصراعها التاريخى، وذلك فى كتابه "أردوغان وخطايا بنى عثمان.. سلسال الدم والخيانة"، عن دار "رهف". وأكد الكاتب الصحفى محمود البتاكوشي، أن الدولة العثمانية رغم اتساعها كان يحكمها قانون الغاب، فالسلطان بمجرد أن يعتلى العرش يصدر فرمانا بإعدام أشقائه الذكور، مستندا إلى فتوى شرعية بالقتل، بما لا يخالف شرع الله، وليس هذا فحسب بل يقوم الابن أحيانا بالتمرد على والده السلطان، وقتله فيما بعد كما حدث مع السلطان بيازيد الثانى، الذى عزل وقتل على يد ابنه الشرس سليم الأول. والأنكى من ذلك، أن تتمكن شهوة الملك فى سلاطين الدولة العليا كما كانوا يحبون أن يطلق عليها، أن تدفع السلطان الى قتل أبنائه، وأحفاده، الرضع، كما حدث مع السلطان سليمان القانونى، العاشق للقب "الإسكندر الأكبر المسلم"، حيث قام القانونى باستباحة دماء ولديه وأبنائهم الرضع، وكله بما لا يخالف شرع الله حسبما، يعتقد، لقد توارث سلاطين الدولة العليا سلسال الدم والخيانة منذ تأسيسها مرورا بـ"سليم الأول، والثانى، ووصولا الى أتاتورك، ثم ختاما بأردوغان".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أردوغان وخطايا بنى عثمان للبتاكوشى يكشف خيانة حكام تركيا أردوغان وخطايا بنى عثمان للبتاكوشى يكشف خيانة حكام تركيا



ارتدت تنورة تنس سوداء مع قميص من النوع الثقيل

صوفيا ريتشي تخطف الأنظار بإطلالة رياضية في أحدث ظهور لها

لندن_العرب اليوم

GMT 02:50 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 العرب اليوم - تعرّفي على الأخطاء الشائعة لتتجنّبيها في ديكور غرفة النوم

GMT 03:33 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الهيكل المالي لـ"مجموعة العشرين" يضع أجندة للمرونة

GMT 01:55 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" واستمتع بمعالمها

GMT 08:59 2020 الخميس ,01 تشرين الأول / أكتوبر

"أبل" تطلق هواتف آيفون الجديدة دون شاحن وسماعات

GMT 12:31 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أهم أضرار البيرة أثناء فترة الحمل

GMT 01:28 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تؤكّد أنّ أحمد الفيشاوي لم يعرض عليها الزواج
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab