إكتشاف آثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية
آخر تحديث GMT11:17:01
 العرب اليوم -

إكتشاف آثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إكتشاف آثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية

لندن - أ.ف.ب

عثر على بقايا بنية خشبية في الموقع الذي ولد فيه بوذا في نيبال مما سمح للمرة الاولى من تأريخ حياته علميا وبروز البوذية في القرن السادس قبل الميلاد على ما اعلن علماء اثار. وسمحت حفريات في معبد مايا ديفي في لومبيني بالكشف عن بقايا بنية خشبية كانت مجهولة حتى الان وتم ارجاع تاريخها الى القرن السادس قبل الميلاد على ما اعلن عالم الاثار روبن كونينغهام من جامعة دورهام في انكلترا. واضاف المسؤول عن الحفريات "انه اكتشاف كبير لدينا الدليل على اقدم معبد بوذي في العالم والدليل الواضح بان هذا المعبد قائم حول شجرة". وقد ادار كونينغهام الحفريات مع النيبالي كوش براساد اشريا. وبحسب التقليد البوذي فان سيدارتا غوتاما الذي اصبح لاحقا بوذا ولد في لومبيني عندما كانت والدته في طريقها الى اهلها. ويبدو انها امسكت باغصان شجرة خلال الولادة. واكتشف علماء الاثار من خلال الحفر تحت معبد مصنوع من حجر الاجر ان هذه البنية تخفي اخرى. وكانت البنية الاقدم المرتبطة بالبوذية عثر عليها في لومبيني حتى الان، تعود الى القرن الثالث قبل الميلاد على ما يقول باحثون. وموقع لومبيني المدرج على قائمة التراث العالمي لليونسكو هو من المواقع الرئيسية التي يحج اليها البوذيون. ويبلغ عدد زواره مليون شخص سنويا. ويبلغ عدد اتباع الديانة البوذية نحو 500 مليون في العالم. وقد مول الحفريات الحكومتان اليابانية والنبالية وقادتها جامعتا دورهام وستيرلينغ (بريطانيا) بالاشتراك مع "ناشونال جيوغرافيك سوساييتي".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إكتشاف آثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية إكتشاف آثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية



تبقى مواقع التواصل الاجتماعي متنفسًا لهنّ للتواصل مع متابعينهنّ

"كورونا" يقلب موازين الموضة ويفرض "لوكًا" موحدًا على النجمات

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 14:44 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

الصين تفضح ترامب وتقلب موازين لعبة كورونا

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 21:34 2020 الثلاثاء ,10 آذار/ مارس

وفاة الأمير عبدالعزيز بن فرحان آل سعود

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 15:57 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

وفاة والد الفنان عماد الطيب بعد صراع من المرض

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab