أعمال فنية حديثة في أفغانستان تثير الصدمة والحيرة
آخر تحديث GMT10:26:32
 العرب اليوم -
"كورونا" يفسد "المهمة المستحيلة" ويحتجز توم كروز أردوغان يؤكد مقتل جنديين تركيين في ليبيا الكويت توقف الرحلات من وإلى كوريا الجنوبية وتايلاند وإيطاليا مقتل 5 أشخاص وإصابة 90 آخرين جراء اشتباكات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين في نيودلهي مرتضى منصور يتحدى في أول تصريح بعد إلغاء الكلاسيكو المصري وزارة الصحة البحرينية تعلن عن تسجيل ثاني إصابة جديدة بفيروس كورونا بعد تشخيص حالة مواطنة بحرينية قادمة من إيران الولايات المتحدة تبحث مع كوريا الجنوبية تخفيض مستوى التدريبات المشتركة بسبب المخاوف من فيروس كورونا ارتفاع عدد الاصابات التي وصلت الى مجمع الشفاء الطبي الى 8 اصابات مختلفة جراء التصعيد الاسرائيلي شرق غزة عدد من الإصابات الطفيفة وصلت إلى مستشفى الشفاء الطبي جرّاء سقوط شظايا القبة الحديدية على منازل المواطنين شرق مدينة غزة المراسل العسكري ألموغ بوكير يؤكد"دعوات بغلاف غزة، لتنظيم تظاهرة حاشدة، الثلاثاء للمطالبة بالحسم العسكري في قطاع غزة"
أخر الأخبار

أعمال فنية حديثة في أفغانستان تثير الصدمة والحيرة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أعمال فنية حديثة في أفغانستان تثير الصدمة والحيرة

كابول ـ أ ف ب

قد تشكل الأعمال الفنية الحديثة التي تصممها مجموعة صغيرة من الفنانين الأفغان صدمة أو مصدر حيرة للأجانب، وهي قد تفاجئ حتى خبراء الفن الذين يجولون على معارض نيويورك ولندن وطوكيو. في استوديوهات صغيرة وغرف ضيقة في كابول، يصمم هؤلاء الفنانون أعمالا تبدو بعيدة كل البعد عن وضع البلاد حيث يكمن الهم الأول للسكان في الصمود في وجه أعمال العنف التي تمزق أفغانستان منذ 12 سنة. وهم يستمدون وحيهم من اعمال بيكاسو وداميين هيرست والمعارض الصيني آي ويوي وأيضا من الحرب الطويلة التي عاشوها في بلدهم والتي لا تغيب عن ابتكاراتهم. فيستخدم مثلا عارف باهادوري البالغ من العمر 22 عاما ضمادات طبية ليصنع صورا ثلاثية الأبعاد في الاستوديو الذي استأجره في جنوب كابول في مقابل مئة دولار في الشهر الواحد. وهو يحضر اليوم عرضا فنيا يمتد على ثلاثين دقيقة. وهو صرح لوكالة فرانس برس ان "هذه المبادرة هي الأولى من نوعها في أفغانستان ... وأنا لا أعرف بعد بالتحديد كيف ستجري الأمور لكنني سأعبر من خلال هذا العرض عن هويتي ومشاعري العميقة". وسيقدم عريف باهادوري عرضه في إطار فعاليات المسابقة على جائزة الفن المعاصر في أفغانستان وهي مسابقة سنوية الهدف منها تشجيع الفنانين المحليين على توسيع نطاق اعمالهم. وأقر الفنان "احلم بأن أصير فنانا محترفا، لكن عائلتي ليست راضية على ذلك فقد أوقفت دراساتي في مجال علم النفس لسنة لأحقق طموحاتي...وعائلتي لا تفهمني". وهو تابع قائلا "أستخدم الضمادات لتجسيد المعاناة والجراح المضمدة وآمل أن يساعدني عرضي على السير في اتجاه جديد". وقد اختير 10 فنانين من اصل 106 مرشحين للمشاركة في الجولة الأخيرة من المسابقة التي تمولها جمعية "توركواز ماونتن فاوندايشن" وهي جمعية أفغانية تعنى بالفنون. ويشارك المتسابقون في ورش عمل ومحاضرات مكثفة تمتد على أسبوعين للتعمق في مجال الفنون الحديثة ويمهلون شهرا واحدا لتصميم قطعة فنية تقدم خلال معرض افتتح في السادس عشر من تشرين الثاني/نوفمبر. ومن بين المرشحين الآخرين للمرحلة النهائية من المسابقة أورنا التي ترشح ظهرها العاري للفوز في مسابقة تنظم في بلد محافظ معروف بتشدده الديني. وقالت اورنا البالغة من العمر 22 عاما "سيمثل ظهري جسدا ليس له ذراعان أو رجلان". وتابعت "ولدت في المنفى في إيران، وهذه هي ردة فعلي على قدومي إلى أفغانستان التي ينتشر فيها الأشخاص المبتورو الأعضاء من جراء القذائف والألغام". وأقرت اورنا بأن عائلتها لا تعرف شيئا عن أعمالها الفنية التي قد تحير الكثير من الأفغان، لكنها تحظى بدعم وطيد من زملائها الفنانين في كابول. وأشارت الفنانة إلى أن الكاتب الألماني فرانتس كفكا هو مصدر إلهام لها، مؤكدة أن "بعض الأصدقاء قلقون من أن تسبب لي هذه الخطوة مشكلة، لكنني مصممة على اتخاذها". ويعمل الفنانون تحت إشراف فرانشيسكا ريكيا هي أكاديمية إيطالية تعيش في كابول أقرت بأن هذه التجربة كانت من أفضل التجارب التي خاضتها خلال عملها في مجال الفنون. وهي كشفت "ليس من السهل تنظيم هذا النوع من المسابقات في كابول، لكنها تساعد الفنانين على ابتكار أفكار جديدة ... حتى ان بعض الأعمال المعروضة ترتقي إلى مصاف المعايير الدولية". ومن أبرز الأعمال المعروضة في المسابقة جمجمة بقرة نافقة حشاها بكير أحمدي بالطين ووضع حولها كتل شعر. وتقدم في هذه المسابقة التي اطلقت في العام 2008 جائزة أولى قدرها 1500 دولار أميركي وثانية قيمتها 800 دولار.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أعمال فنية حديثة في أفغانستان تثير الصدمة والحيرة أعمال فنية حديثة في أفغانستان تثير الصدمة والحيرة



دمجت بين الأقمشة المتعددة في إطلالاتها العصرية

أوليفيا كولبو تخطف الأنظار بتصاميم مميَّزة في "ميلانو"

ميلانو - العرب اليوم

GMT 05:03 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - نصائح لاختيار ورق جدران ديكورات المنازل تعرف عليها

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 08:11 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عودة إنستجرام للعمل بشكل طبيعى لكل مستخدميه حول العالم

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 23:57 2019 الإثنين ,13 أيار / مايو

أشكال سيراميك حمامات 2019 باللون الأسود

GMT 19:49 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

شركة جوجل تطلق نقاط توزيع إنترنت مجانية فى نيجيريا

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

توقّعات باحتواء "آيفون 11" على كابل شحن "USB-C"

GMT 20:32 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

روس كوسموس توسع تعاونها مع الصين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab