متحف فني للقصص المصورة والرسوم المتحركة وألعاب الفيديو
آخر تحديث GMT18:03:32
 العرب اليوم -

متحف فني للقصص المصورة والرسوم المتحركة وألعاب الفيديو

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - متحف فني للقصص المصورة والرسوم المتحركة وألعاب الفيديو

باريس - أ.ف.ب

يسعى متحف "آر لوديك" الذي يفتح أبوابه السبت في باريس مع معرض مخصص لاستوديوهات "بيكسار" إلى الارتقاء بالقصص المصورة وقصص المانغا وأفلام الرسوم المتحركة السينمائية وألعاب الفيديو إلى مصاف الفنون المعاصرة.وكشف جان جاك لونييه مؤسس هذا المتحف "نحاول منذ 10 سنوات أن نفتح متحفا خاصا بالفنون الترفيهية في باريس. وأنا أحقق بفضل هذا المتحف أحد أحلام طفولتي"، مؤكدا أن "آر لوديك" هو "أول متحف من هذا النوع في العالم".ويقع هذا المتحف في مجمع "دوكس" في باريس الذي يطل على نهر السين والمحاط بتصاميم معدنية. وهو يمتد على 1200 متر مربع ويفتح أبوابه للجمهور السبت.ويدشن المتحف الذي لا يتمتع بعد بمعارض دائمة، بمعرض "بيكسار، 25 عاما من الرسوم المتحركة" المخصص لاستوديوهات "بيكسار" الأميركية الشهيرة التي باتت ملك مجموعة "ديزني" وهي تضم في جملة أعمالها "توي ستوري" و"راتاتوي" و"منسترز إنك". وتستمر فعاليات هذا المعرض حتى الثاني من آذار/مارس.وكان هذا المعرض قد نظم في نهاية العام 2005 في متحف الفنون الحديثة في نيويورك وشهد إقبالا كثيفا، قبل أن ينظم في متاحف أخرى في مختلف أنحاء العالم.وفي بداية العام 2013، باتت ألعاب الفيديو من المجموعات الدائمة التي تخصص لها معارض في متحف الفنون الحديثة في نيويورك وانضمت بالتالي إلى كبار المجموعات المعروضة في المتحف، من قبيل اعمال بيكاسو وفان غوخ ودالي.ويقدم معرض "بيكسار، 25 عاما من الرسوم المتحركة" 500 قطعة أصلية، من رسومات بالرصاص وقلم اللباد او الغواش وتصاميم لشخصيات ومنحوتات تعكس "الأجواء السائدة في استوديوهات بيكسار عند إنتاج الأفلام"، على حد قول جان جاك لونييه.وصرح جان جاك لونييه الذي يملك صالة عرض "آرلوديك" في باريس المخصصة للمجالات عينها أن "الاستوديوهات مثل بيكسار توازي في نظري محترفات عصر النهضة".ولفت القيم على المعرض المخصص للرسامين ميازاكي ومويبيوس الذي نظم في نهاية العام 2004 في متحف "لا مونيه" في باريس إلى أن "الرسوم المتحركة تبقى في المقام الأول رسومات ثم تدمج فيها التكنولوجيا التي لا تنزع عنها بتاتا طابعها الفني".ومن القطع الرئيسية المعروضة في المعرض المخصص لاستوديوهات "بيكسار"، الرسم الأولي للمصباح الذي بات رمز المجموعة الذي اعده جون ليستر. وهذا المصباح المستوحى من تصاميم القرن التاسع عشر يوحي بأن الشخصيات تتحرك.وجان جاك لونييه هو على يقين بأن متحفه سيستقطب الجمهور بمختلف فئاته ويشكل مصدر إلهام بالنسبة إليه. وهو يعتزم في مرحلة لاحقة تشكيل مجموعة تعرض دوما في المتحف.وهو صرح "عندما كنت مراهقا، كنت أحلم بزيارة مواقع من هذا القبيل وكنت جد مستاء لأن أعمال الفنانين التي كنت معجبا بهم لم تكن معروضة في المتاحف".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متحف فني للقصص المصورة والرسوم المتحركة وألعاب الفيديو متحف فني للقصص المصورة والرسوم المتحركة وألعاب الفيديو



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab