دار نشر أميركية تحذف إسرائيل من خرائطها
آخر تحديث GMT16:51:14
 العرب اليوم -

دار نشر أميركية تحذف "إسرائيل" من خرائطها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دار نشر أميركية تحذف "إسرائيل" من خرائطها

واشنطن - العرب اليوم

تزايد عدد المؤسسات الأوربية التي لا تعترف بـ"إسرائيل" مؤخرًا، والتي كان آخرها "سكولاستيك" أكبر دور النشر العالمية المتخصصة في كتب وقصص وروايات الأطفال. أصدرت دار النشر التي تتخذ من ولاية بنسلفانيا مقرًا لها مؤخرًا رواية شهيرة للأطفال باللغة الإيطالية حول مجموعة من شخصيات الفئران الباحثين عن الكنز المفقود في إحدى المناطق بمصر. وظهر في خريطة "البحث عن الكنز"، بإحدى صفحات الرواية خريطةً تظهر مصر والسودان وليبيا والسعودية، فيما غطت المملكة الأردنية الهاشمية خريطة الكيان الإسرائيلي وصولًا إلى سيناء باللون الأحمر. قالت إحدى الإسرائيليات "إدينا غلومبيك" التي هاجرت من كندا إلى القدس المحتلة لصحيفة "إسرائيل اليوم" إنها ابتاعت روايةً لأطفالها وتفاجأت بشكل الخارطة وحذف الكيان منها. أضافت أنها شعرت بإحراجٍ كبير بعد أن أرادت تعليم أبنائها على خريطة الرواية الطفولية أنهم كانوا يسكنون في كندا أما اليوم "فلا مكان لهم هنا لأن الرواية لا تعترف بإسرائيل أصلًا". وتأسست دار "سكولاستيك" في ولاية بنسلفانيا في عام 1920 وتوسعت لتصبح أكبر دار نشر لكتب الأطفال والموارد التعليمية في آلاف المدارس في الولايات المتحدة وكندا وعدد من الدول الأوربية، كما أنها تمتلك حقوق النشر الحصرية لسلسلة روايات "هاري بوتر" الشهيرة. قال أحد المسئولين في دار النشر الأمريكية في رسالة ردٍ على بريد إلكتروني من الصحيفة الإسرائيلية إنهم سيتابعون وقف تلك الكتب الرواية حتى يتم تعديل "الخطأ" في النسخ المقبلة. كانت دراسة إسرائيلية قالت إن 96% من الكتب الفلسطينية لا تشير إلى "إسرائيل" على الخريطة، فيما سجلت 87% من الكتب الإسرائيلية التي لا تشير إلى "فلسطين" على خرائطها. وفي المقابل، كانت النقابات المهنية الأردنية استهجنت قيام وزارة التربية والتعليم بتوزيع كراسات على بعض طلبة المدارس الابتدائية والإعدادية قبل عام تحتوي على خرائط حذفت منها كلمتا الأردن وفلسطين واستبدلتهما بكلمة "إسرائيل". كانت عدد من المؤسسات العالمية حذفت عبارة "إسرائيل" بالقصد أو الخطأ من خرائطها، كان آخرها حينما استعاضت الخطوط الجوية المصرية والبريطانية بـ"الأراضي الفلسطينية" في خرائطها الملاحية عوضًا عن "إسرائيل". وتسبب خرائط الاعتراف بفلسطين و"إسرائيل" في الخطوط الملاحية أو الخرائط المرسومة، بما فيها محركات البحث عبر الإنترنت لغطًا وإحراجًا وإشكاليات للكثير من الأفراد والمؤسسات الإقليمية والدولية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دار نشر أميركية تحذف إسرائيل من خرائطها دار نشر أميركية تحذف إسرائيل من خرائطها



نانسي عجرم في إطلالة جريئة بفستان أسود من تصميم "JONATHAN SIMKHAI"

القاهرة - العرب اليوم

GMT 19:10 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021
 العرب اليوم - فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021

GMT 15:16 2021 الأحد ,20 حزيران / يونيو

أفكار مميزة ومتعددة لإضاءة الحديقة الخارجية
 العرب اليوم - أفكار مميزة ومتعددة لإضاءة الحديقة الخارجية

GMT 19:58 2021 الأربعاء ,16 حزيران / يونيو

عزة فهمي تستوحي مجموعة "النسيم" من رموز السلام
 العرب اليوم - عزة فهمي تستوحي مجموعة "النسيم" من رموز السلام

GMT 14:30 2021 الأربعاء ,16 حزيران / يونيو

تايلاند وجهة سياحية علاجية مميزة وتجارب استثنائية
 العرب اليوم - تايلاند وجهة سياحية علاجية مميزة وتجارب استثنائية

GMT 19:22 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

تصاميم جدران منازل لهواة الديكورات الجريئة
 العرب اليوم - تصاميم جدران منازل لهواة الديكورات الجريئة

GMT 02:04 2021 الجمعة ,11 حزيران / يونيو

بي إم دبليوX3 موديل 2022 تعود لتخطف الأنظار

GMT 16:13 2021 الجمعة ,11 حزيران / يونيو

تسلا تعرض رسميا أسرع سياراتها الكهربائية!

GMT 15:10 2021 الإثنين ,14 حزيران / يونيو

رجل «يفقد الشعور بالخوف» بعد إزالة جزء من دماغه

GMT 03:42 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

أيسلندا وجهة شهيرة لمشاهدة الحيتان في الصيف

GMT 03:43 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 02:18 2014 الخميس ,09 تشرين الأول / أكتوبر

الثوم يضر بصحة الأم خلال فترة الرضاعة الطبيعية

GMT 19:18 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الرعب والغموض يسيطران على الإعلان الدعائي لـ"ذا جرادج"
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab