حقوق الإنسان تعقد دورة لك الحق وعليك الواجب
آخر تحديث GMT19:01:45
 العرب اليوم -

حقوق الإنسان تعقد دورة "لك الحق وعليك الواجب"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - حقوق الإنسان تعقد دورة "لك الحق وعليك الواجب"

الدوحه - قنا

نظمت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان الأربعاء بالتعاون مع المركز الأمريكي للتضامن العمالي (دورة تدريب المدربين السنوية) تحت شعار "لك الحق وعليك الواجب" والتي تم تخصيصها هذا العام للجالية النيبالية. وهدفت الدورة التي عقدت بفندق بست وسترن الدوحة إلى رفع الوعي لدى العمال المهاجرين بثقافة حقوق الإنسان، وتعريفهم بما لهم وما عليهم من حقوق وواجبات. وقالت السيدة هلا العلي الخبيرة القانونية باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان خلال المحاضرة :" إن اللجنة أصدرت كتيبًا حول "حقوق العمال في قطر" استنادا إلى قانون العمل والتشريعات الأخرى ذات الصلة في الدولة" .. مشيرة إلى أنه قد صدرت منه عدة طبعات بثماني لغات، وهي: العربية و الإنجليزية والفارسية والهندية والإندونيسية والفليبينية والسريلانكية والنيبالية. وأوضحت أنه تم نشر آلاف النسخ داخل وخارج دولة قطر ، لافتة إلى أن هذه الدورة هي سلسة من الحلقات الدراسية لتدريب المدربين حول المعلومات التي وردت في الكتيب. ودعت العلي المتدربين من الجالية النيبالية أن يقوموا بدورهم بشرح ما تضمنه الكتيب من الحقوق العمالية الواردة في قانون العمل القطري والتشريعات الدولية ذات الصلة بالقانون، لمواطنيهم بلغتهم الأم. وقالت :" إن العديد من مشاكل العمال تبدأ أثناء عملية التوظيف في بلدانهم". وتناولت المحاضرة السبل والوسائل لمنع العديد من الإشكالات ، ومنها على سبيل المثال: أن يكون هنالك تركيز كبير من كافة الأطراف على تدريب العمال  قبل مغادرة بلادهم لزيادة الوعي والتعريف بالحقوق التي يكفلها القانون القطري للعمال، وكيفية الوقاية من المشاكل. كما تطرقت الخبيرة القانونية باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان لكل الأحكام المتعلقة بالعمل والإقامة،  بدءا بشروط عقد العمل، وأحكام دفع الرواتب والإجازات، وإصابات العمل، علاوة على حقوق المرأة، كما شرحت قانون الكفالة ومأذونية الخروج ،والبدائل المتاحة للعمال في حال تعرضهم للتعسف من قبل صاحب العمل. وبينت للمتدربين المؤسسات التي يمكن اللجوء إليها  في حال حدوث أية خلافات، ودور تلك المؤسسات في حل قضاياهم. وأكدت أن الجهات الحكومية تقوم بجهود كبيرة ، مشيرة إلى مساعي وزارة العمل لزيادة عدد المفتشين.   وأوضحت أن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان كجهة استشارية مستقلة قد أعلنت في السابق عن مبادرة افتح مكتب خاص بجاليات الدول المصدرة للعمالة للتواصل معهم في قضاياهم ورفع ثقافة حقوق الإنسان بين العمال.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حقوق الإنسان تعقد دورة لك الحق وعليك الواجب حقوق الإنسان تعقد دورة لك الحق وعليك الواجب



GMT 19:10 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021
 العرب اليوم - فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021

GMT 19:41 2021 الأحد ,20 حزيران / يونيو

عُطلة صيفية مميزة في جزيرة جوتلاند السويدية
 العرب اليوم - عُطلة صيفية مميزة في جزيرة جوتلاند السويدية

GMT 15:16 2021 الأحد ,20 حزيران / يونيو

أفكار مميزة ومتعددة لإضاءة الحديقة الخارجية
 العرب اليوم - أفكار مميزة ومتعددة لإضاءة الحديقة الخارجية

GMT 19:58 2021 الأربعاء ,16 حزيران / يونيو

عزة فهمي تستوحي مجموعة "النسيم" من رموز السلام
 العرب اليوم - عزة فهمي تستوحي مجموعة "النسيم" من رموز السلام

GMT 19:22 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

تصاميم جدران منازل لهواة الديكورات الجريئة
 العرب اليوم - تصاميم جدران منازل لهواة الديكورات الجريئة

GMT 14:30 2021 الأربعاء ,16 حزيران / يونيو

تايلاند وجهة سياحية علاجية مميزة وتجارب استثنائية

GMT 06:40 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

مصرف لبنان المركزي يحض الحكومة على ترشيد الدعم

GMT 15:44 2021 الإثنين ,31 أيار / مايو

رحلة صيفية مرفهة إلى جزر البهاما هذا العام

GMT 14:21 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة "بيك أب" من شركة "نيسان"

GMT 11:15 2015 الجمعة ,27 آذار/ مارس

تعرفي على أبرز أضرار الإندومي على الحامل

GMT 23:59 2016 الأحد ,19 حزيران / يونيو

فوائد الكابوريا الصحية

GMT 17:53 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد زيت اللافندر لإزالة التوتر العصبي

GMT 13:57 2015 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

حل إدارة التدريب العسكري الجامعي في سورية
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab