السويد تخسر قضيتها في الأحتفاظ بمقتنيات من العهد العثماني
آخر تحديث GMT07:27:44
 العرب اليوم -

السويد تخسر قضيتها في الأحتفاظ بمقتنيات من العهد العثماني

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - السويد تخسر قضيتها في الأحتفاظ بمقتنيات من العهد العثماني

السويد - أ.ش.أ

خسر المتحف الوطني بالسويد قضيته في الاحتفاظ بمقتنيات فريدة من العهد التركي العثماني تعود لحقبة القرن الثامن عشر في السويد. وجاء حكم المحكمة ليفتح الباب أمام الوريث المقيم في لندن لبيع نحو 100 رسم شخصي /بورتريه/ ومنظر طبيعي. وتشمل المجموعة بوريهات من العصر العثماني، ومناظر طبيعية، وقد احتفظت بها عائلة /سيلسينج/ في السنوات اللاحقة في /بيبي مانور/ بالقرب من مدينة /اسكيلستونا/ بوسط السويد. وقال المؤرخ الفني السويدي أندريس بينجتسون في المتحف الوطني في استكهولم هذا الاسبوع إن المجموعة فريدة وقد تم الاحتفاظ بها جيدا ولم تمس وذلك لانه تم عمل هذه الرسومات خصيصا للغربيين. وأضاف أنه يقدر قيمة المجموعة الفنية بنحو 100 مليون كرونر /15 مليون دولار. وقد احتج المتحف ومجلس التراث الوطني على الحكم ، مؤكدين أن المجموعة تمثل قيمة ثقافية فريدة ولا يجب السماح لان تغادر السويد. وقد خاض المتحف الوطني السويدي عدة معارك قضائية لعدم السماح للمجموعة الاثرية بأن تخرج خارج البلاد لانها ظلت في السويد لفترة طويلة ولانها أصبحت جزءا من التراث الثقافي بالسويد ولكن دون جدوى. وفي 25 اكتوبر الماضي ، حكمت المحكمة الادارية العليا بالسويد ضد استئناف قدمه المتحف الوطني ضد حكم المحكمة الجزئية يسمح لوريث عائلة /سيلسينج/ بشحن الرسومات خارج السويد. وقد أكد المؤرخ السويدي بينجتسون بأن المتحف لم يعد لديه الحق لرفع استنئاف آخر ضد الحكم الاخير.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السويد تخسر قضيتها في الأحتفاظ بمقتنيات من العهد العثماني السويد تخسر قضيتها في الأحتفاظ بمقتنيات من العهد العثماني



اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة مثالية لـ "كيت ميدلتون" خلال حدث رياضي

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab