عالم آثار إسرائيلي بنو إسرائيل لم يخرجوا من مصر ولم يبنوا الأهرامات
آخر تحديث GMT11:16:40
 العرب اليوم -

عالم آثار إسرائيلي: بنو إسرائيل لم يخرجوا من مصر ولم يبنوا الأهرامات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عالم آثار إسرائيلي: بنو إسرائيل لم يخرجوا من مصر ولم يبنوا الأهرامات

القدس المحتله ـ وكالات

بمناسبة احتفال اليهود بعيد الفصح اليهودي، الذي يخلد ذكرى خروج بني إسرائيل من مصر بقيادة النبي موسى، وعبورهم البحر في اتجاه أرض كنعان (فلسطين)، نشر موقع القناة الثانية للتليفزيون الإسرائيلي تحقيقًا حول قصة الخروج لعدد من علماء المصريات والآثار الإسرائيليين. يقول التحقيق، إن القصة المؤسسة لفكرة الشعب اليهودي عن الخروج من مصر لم تحدث على الإطلاق، فشبه جزيرة سيناء لا يمكن أن تستوعب حاجات 600 ألف شخص من الرجال والنساء والأطفال، كما تشير إلى أعدادهم الرواية التوراتية، وحتى بافتراض وقوع هذا الحدث فإن عددًا قليلا فقط هم من خرجوا من مصر في اتجاه كنعان. ويطرح البروفيسور ناداف نيئمان احتمالا آخر لقصة الخروج هو أن بني إسرائيل لم يغادروا مصر بل العكس هو الصحيح، هو أن المصريين هم من تركوا أرض كنعان القديمة، بعد أن حكموها لفترة طويلة امتدت لمئات السنين، ثم تنازلوا عن الحكم في فترة اضمحلال الدولة، وعادوا إلى مصر. ويستنتج الباحث الإسرائيلي أن قصة الخروج قد اخترعها اليهود، لكي يميزوا بين سكان أرض كنعان وبين السلطة المصرية، التي كانوا يبغضونها ويكرهون آلهتها الفرعونية، وهكذا ولدت فكرة الإله الخاص باليهود «يهوا». ويوضح التحقيق الذي يعتبر خلاصة لأبحاث عدد من العلماء الإسرائيليين أن بني إسرائيل لم يبنوا الأهرامات ولم يخرجوا من مصر، ولكنهم فى الحقيقة انهزموا في معركة أمام الجيش المصري بقيادة الفرعون مرنبتاح.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عالم آثار إسرائيلي بنو إسرائيل لم يخرجوا من مصر ولم يبنوا الأهرامات عالم آثار إسرائيلي بنو إسرائيل لم يخرجوا من مصر ولم يبنوا الأهرامات



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 05:31 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي
 العرب اليوم - مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 13:34 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف علي أول تعليق من إسرائيل على وفاة مبارك

GMT 18:05 2017 الأحد ,02 إبريل / نيسان

رفع أسعار خدمة الإنترنت "تراسل ADSL" في سورية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 16:03 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

الصين تفجر مفاجأة بشأن فترة حضانة كورونا

GMT 20:00 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بريانكا شوبرا ونيك جوناس يحتفلان بزفافهما للمرة الثالثة

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab