المملكة السعودية تستحوذ على 30 من حركة النشر العربية
آخر تحديث GMT13:25:45
 العرب اليوم -

المملكة السعودية تستحوذ على 30% من حركة النشر العربية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المملكة السعودية تستحوذ على 30% من حركة النشر العربية

اتحاد الناشرين العرب
القاهرة ـ أ ش أ


أسفرت انتخابات اتحاد الناشرين العرب عن فوز المملكة، بمقعدين ضمن مقاعد التجديد النصفي وعددها 15 مقعدًا، وحصل أحمد الحمدان على منصب نائب الرئيس، فيما فاز عمر سالم بالعضوية. وحصد الناشر محمد رشاد، منصب رئيس الاتحاد، بعد حصوله على 164صوتًا في الانتخابات التي جرت مساء الأحد، داخل مخيم الفنون على هامش معرض القاهرة الدولي للكتاب.

وشهدت الانتخابات منافسة شرسة بين المرشحين، وسط حضور مكثف من أعضاء الجمعية العمومية الممثلين لاتحادات الناشرين العرب، ووصل عد الحضور إلى أكثر من 210 ناشرين، كما فاز بمنصب الأمين العام للاتحاد، الناشر اللبنانى بشار شبارو.

وفى أول اجتماع لمجلس إدارة الاتحاد فور إعلان النتيجة، تقدم أحمد فهد الحمدان، رئيس جمعية الناشرين السعوديين، ونائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد، باقتراح لإنشاء لجنة جديدة، تختص بتنمية موارد الاتحاد، وهو ما لقي ترحيبا من جميع أعضاء المجلس.

 دعا عمر سالم باخجيف نائب رئيس جمعية الناشرين السعوديين، والفائز بعضوية الاتحاد، إلى دعم صناعة النشر، باعتبارها عماد تقدم الأمم، لافتًا إلى أهمية إحداث نقلة نوعية في تلك الصناعة، حتى يعود القارىء العربي إلى الكتاب.

من جانبه أعرب محمد رشاد، رئيس اتحاد الناشرين العرب الجديد، عن تقديره لخادم الحرمين الشريفين، على جهوده في خدمة العلم والثقافة، ورفعة مستوى النشر فى المملكة. وأوضح أنه سيعمل على إحداث تغيير جذري في الاتحاد، ووضع ميثاق شرف، ومحاسبة عضو المجلس على مدى تنفيذ البرنامج الذى تعهد به، فى مدة لا تتجاوز ستة شهور، وتدريب عدد من الناشرين في دول أجنبية، بواسطة اتحاد الناشرين الدوليين

وطغت لغة الأرقام على الجلسة الافتتاحية للاتحاد، إذ قدم عاصم شلبي رئيس الاتحاد السابق، بيانا بأهم الأعمال خلال فترة انعقاد مجلسه، من 2013 إلى 2015.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المملكة السعودية تستحوذ على 30 من حركة النشر العربية المملكة السعودية تستحوذ على 30 من حركة النشر العربية



إطلالات مريحة للأميرة رجوة تناسب مراحل الحمل

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 02:26 2024 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

فوق سطحٍ من الصفيح الساخن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab