المؤسسة الوطنية للنفط الليبي صادراتنا النفطية 250 مليون برميل
آخر تحديث GMT09:53:47
 العرب اليوم -

المؤسسة الوطنية للنفط الليبي صادراتنا النفطية 250 مليون برميل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المؤسسة الوطنية للنفط الليبي صادراتنا النفطية 250 مليون برميل

طرابلس ـ أ ش أ

أعلنت المؤسسة الوطنية الليبية للنفط أن نسبة الصادرات النفطية للدول الخارجية منذ بداية العام الحالي وحتى نهاية شهر نوفمبر الماضي وصلت إلى ما يقارب 250 مليون برميلا ما يمثل 71 بالمائة من مجموع الإنتاج الكلي. وبين تقرير نشرته المؤسسة على موقعها الرسمي على شبكة اليوم "السبت"، أن إيطاليا تصدرت قائمة الدول المستوردة للنفط الخام الليبي منذ بداية العام وحتى شهر نوفمبر الماضي، حيث بلغت الكمية المصدرة ما يقارب 93 مليون برميل ، فيما كانت الشركة الليبية الإماراتية (ليركو) المستورد الثاني حيث وصلت الكمية المصدرة ما يقارب 35 مليون برميل نفطي. وأضاف التقرير أن فرنسا كانت المستورد الثالث حيث وصلت الكمية ما يقارب 29 مليون برميل نفطي، فيما كانت إسبانيا الدولة الرابعة حيث وصلت الكمية المصدرة لها ما يقارب 15 مليون برميل نفطي. وأشار التقرير إلى أن الكميات المصدرة لشركاء المؤسسة الوطنية للنفط من النفط الخام بلغت ما يقارب 60مليون برميل نفطي ما يمثل 17 بالمائة من مجموع الإنتاج الكلي. وأوضحت المؤسسة الوطنية للنفط أن شركة "ونترشال" الألمانية استوردت ما يقارب 17 مليون برميل نفطي ما يمثل 28%، وشركة كونكو فليبس الأمريكية 11 مليون برميل بنسبة 18 بالمائة. وحول النفط الخام المستهلك محلياً منذ بداية العام الحالي أوضح التقرير أن مصفاة الزاوية أنتجت ما يقارب 32 مليون برميل بنسبة 73%، ومصفاة طبرق 6 مليون برميل بنسبة 13%، ومصفاة السرير 8%، والبريقة 7%. وبلغ المستهلك من خام الشرارة منذ بداية العام نسبة 63%، وخام السرير 20%، وخام البريقة 9%، وخام الحمادة 7%، بالإضافة إلى خام السدر 2%. ويبلغ إجمالي الطاقة التكريرية لليبيا من خلال المصافي الخمسة ما يقارب 380 ألف برميل يومياً، وتسعى وزارة النفط والغاز إلى رفع الطاقة التكريرية إلى مليون و200 ألف برميل يومياً من خلال تطوير المصافي وإنشاء مصافي جديدة. وكان وزير النفط والغاز عبد الباري العروسي قد أعلن في بداية ديسمبر الحالي أن ليبيا خسرت ما يقارب تسعة مليارات دينار ليبي في إيرادات النفط نتيجة توقف العمل في الموانئ والمنشآت النفطية . وشهد قطاع النفط والغاز خلال العام 2013 عدة اعتصامات واضطرابات كان أبرزها إغلاق الموانئ النفطية بمنطقة الهلال النفطي في نهاية شهر يوليو الماضي من قبل آمر حرس المنشآت السابق إبراهيم جضران.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المؤسسة الوطنية للنفط الليبي صادراتنا النفطية 250 مليون برميل المؤسسة الوطنية للنفط الليبي صادراتنا النفطية 250 مليون برميل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المؤسسة الوطنية للنفط الليبي صادراتنا النفطية 250 مليون برميل المؤسسة الوطنية للنفط الليبي صادراتنا النفطية 250 مليون برميل



بدت أكثر نحافة مع إطلالة برونزية وشعر بلاتيني

بيلي فيرس تُظهر أناقتها خلال التقاط صورة جانبية لها

نيويورك ـ مادلين سعادة

GMT 07:45 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

"ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"
 العرب اليوم - "ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 11:03 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

أسعار ومواصفات سيارة بولو 2018 الجديدة

GMT 06:32 2014 الثلاثاء ,03 حزيران / يونيو

برنامج تدريبي بشأن سلامة المرضى في مستشفى عبري

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 00:14 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سارة نخلة تكشف عن تفاصيل فيلم "منطقة محظورة"

GMT 01:12 2015 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

إنشاء معهد متخصص في السياحة الصحراوية في جانت

GMT 21:18 2014 الإثنين ,17 شباط / فبراير

فوائد الخرشوف لمرضى السكر

GMT 06:01 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

متدربة كمال أجسام تؤكد أن المنشطات حوّلتها إلى رجل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab