السعودية والإمارات تدخران طاقة إنتاج نفط فائضة لأزمة محتملة في الشتاء
آخر تحديث GMT23:33:20
 العرب اليوم -

السعودية والإمارات تدخران طاقة إنتاج نفط فائضة لأزمة محتملة في الشتاء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - السعودية والإمارات تدخران طاقة إنتاج نفط فائضة لأزمة محتملة في الشتاء

إنتاج النفط
أبو ظبي - العرب اليوم

أفادت مصادر مطلعة بأن السعودية والإمارات على استعداد لضخ "زيادة كبيرة" في إنتاج النفط إذا واجه العالم أزمة إمدادات حادة هذا الشتاء، ويأتي ذلك بعد يوم من اجتماع مجموعة "أوبك". وعندما قررت منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" وحلفاؤها، فيما يعرف باسم تحالف "أوبك+"، رفع الإنتاج بمقدار 100 ألف برميل يوميا فقط، كسرت أحد القواعد بإشارة نادرة إلى فائض الطاقة الإنتاجية للمجموعة. وأشار البيان إلى توفر طاقة إنتاج فائضة "محدودة للغاية"، قائلا إن ذلك يعني أن هناك ثمة حاجة للحفاظ عليها تحسبا "لتعطيلات شديدة في الإمدادات".

وللوهلة الأولى، يعتبر هذا إقرارا بأن المملكة العربية السعودية، ليس لديها مجال تقريبا لزيادة الإنتاج ، كما ذكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في محادثة مع الرئيس الأمريكي جو بايدن الشهر الماضي. وقالت ثلاثة مصادر، إن السعودية والإمارات يمكنهما ضخ كميات "أكثر بكثير" لكنهما ستفعلان ذلك فقط إذا تفاقمت أزمة الإمدادات. وأفاد أحد المصادر أنه "مع احتمال عدم توفر غاز في أوروبا هذا الشتاء، ومع احتمال فرض سقف لسعر مبيعات النفط الروسي في العام الجديد، فلا يمكن أن نضخ كل برميل نفط في السوق في الوقت الراهن".

ولم تحدد المصادر حجم أي زيادة، لكنها قالت إن السعودية والإمارات وبعض أعضاء "أوبك" الآخرين يمتلكون ما بين 2 و2.7 مليون برميل يوميا من الطاقة الإنتاجية الفائضة. وقال المصدر: الوقت الوحيد الذي يمكننا فيه إثبات أن لدينا طاقة إنتاج فائضة هو عندما يتعلق الأمر بأزمة طويلة الأمد"، مضيفا أن هذا سيحدث عندما ترفع دول "أوبك" الإنتاج. وذكرت المصادر أن هذا قد يكون بحلول الشتاء على أقرب تقدير، في ظل غياب أي مؤشرات على تراجع الأزمة السياسية والاقتصادية بين روسيا العضو في "أوبك+" والغرب.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا

أمين عام "أوبك" يؤكد الإمارات تمتلك دورا محوريا في تأمين إمدادات الطاقة عالمياً

أنور قرقاش يؤكد استقرار العراق استقرار للمنطقة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعودية والإمارات تدخران طاقة إنتاج نفط فائضة لأزمة محتملة في الشتاء السعودية والإمارات تدخران طاقة إنتاج نفط فائضة لأزمة محتملة في الشتاء



GMT 08:39 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

ارتفاع أسعار النفط مدفوعة بتوقعات حول الطلب

GMT 04:56 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

النفط يختبر تأثير سقف سعر الخام الروسي وبرنت فوق 83 دولاراً

GMT 04:47 2022 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أسعار النفط تقفز بدعم من أوبك+ وتخفيف قيود كورونا في الصين

GMT 05:52 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"أوبك+" قد تقرر تخفيضاً أكبر في إنتاج النفط

مايا دياب بإطلالة غريبة متضاربة تُثير الجدل

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 06:24 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
 العرب اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 06:26 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
 العرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 08:44 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بايدن يحسم أمر ترشحه لولاية ثانية بعد "رأس السنة"
 العرب اليوم - بايدن يحسم أمر ترشحه لولاية ثانية بعد "رأس السنة"
 العرب اليوم - أماكن سياحية طبيعية مليئة بالسحر والخيال لمُحبي الإثارة

GMT 08:30 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 العرب اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا

GMT 08:22 2015 الأحد ,22 شباط / فبراير

نيسان تطلق سيارتها " جوك " في الشرق الأوسط

GMT 23:08 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

تسريب محادثة خاصة لـ"الشناوي" و"سارة سلامة"

GMT 23:27 2019 الجمعة ,05 تموز / يوليو

فوائد "البقسماط والشاي" لعلاج "برد المعدة"

GMT 21:48 2019 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

راغب علامة" و"محمد عسّاف" على مسرح المجاز الجمعة

GMT 11:04 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

فيليب هيوات يكشف أسرار جمع التحف القديمة

GMT 17:41 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

مين يشبهك ياوداد

GMT 22:14 2015 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

تعرفي على أبرز ضرار كريمات التفتيح للحامل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab