أوكرانيا وليبيا تتجاذبان أسواق النفط
آخر تحديث GMT20:21:07
 العرب اليوم -

أوكرانيا وليبيا تتجاذبان أسواق النفط

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أوكرانيا وليبيا تتجاذبان أسواق النفط

أوكرانيا وليبيا تتجاذبان أسواق النفط
كييف ـ العرب اليوم


تأرجحت أسعار النفط أمس كثيراً، ففي حين ارتفع مزيج برنت في بداية الجلسة مستفيداً من تقارير تحدثت عن احتمال فرض المزيد من العقوبات على روسيا بسبب الأزمة الأوكرانية، عاد ليتراجع مرة أخرى عند 108 دولارات بفعل زيادة كبيرة محتملة في إنتاج النفط الليبي.
وانخفض سعر الخام الخفيف ثمانية سنتات إلى 100.51 دولار للبرميل بعد أن زاد 60 سنتا إلى 100.59 دولار للبرميل في الجلسة السابقة. وقالت السعودية إنها ستساعد في تغطية أي نقص محتمل بسوق النفط قد ينجم عن التوتر بين روسيا وأوكرانيا وهو ما طمأن المستثمرين وحد من مكاسب النفط.
الإنتاج الليبي
وقالت ليبيا إن حقول النفط وخطوط الأنابيب في غرب البلاد جاهزة لإعادة فتحها بعد أن حاصرها محتجون منذ مارس وهو ما قد يزيد إنتاج الخام الليبي بمقدار 500 ألف برميل يوميا.
توترات أوكرانيا
وفي وقت سابق من الجلسة ارتفعت أسعار النفط بعد أن دفعت التوترات في أوكرانيا الاتحاد الأوروبي إلى توسيع نطاق العقوبات في حين جددت روسيا التهديدات بخفض إمدادات الغاز الطبيعي لكييف. وقالت جازبروم المملوكة للحكومة الروسية إنه ما لم تسدد كييف مقابل تسليمات الغاز الطبيعي للشهر المقبل بحلول الثاني من يونيو فإنها ستقطع الإمدادات أو تقلصها.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أوكرانيا وليبيا تتجاذبان أسواق النفط أوكرانيا وليبيا تتجاذبان أسواق النفط



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أوكرانيا وليبيا تتجاذبان أسواق النفط أوكرانيا وليبيا تتجاذبان أسواق النفط



ارتدت سُترة مُبطّنة بيضاء وبنطالًا ضيقًا لامعًا

كيم كارداشيان أنيقة أثناء وجودها مع كورتني في كالاباساس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:47 2016 الخميس ,02 حزيران / يونيو

"بيكربونات الصوديوم" علاج لأمراض الكلى

GMT 22:45 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد الردة لتنشيط الدورة الدموية

GMT 10:30 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أوقية الذهب ترتفع 5.1 دولارًا عن آخر تداول في الخرطوم

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:17 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

سالي عبد السلام تعرب عن سعادتها بلقب أشيك مذيعة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab