الأهلى ومصر يسعيان لترويج أصولها الراكدة بين مستثمرين خليجيين
آخر تحديث GMT22:57:44
 العرب اليوم -

"الأهلى" و"مصر" يسعيان لترويج أصولها الراكدة بين مستثمرين خليجيين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الأهلى" و"مصر" يسعيان لترويج أصولها الراكدة بين مستثمرين خليجيين

القاهرة ـ أ.ش.أ

تسعى بنوك حكومية مصرية لترويج أصولها العقارية الراكدة، بين مستثمرين خليجيين أعلنوا رغبتهم في ضخ استثمارات جديدة بمصر. وتعهدت الدول الخليجية الثلاث منذ عزل مرسي بتقديم مساعدات مالية ونفطية إلى الحكومة المصرية المؤقتة التي عينها الجيش بقيمة 15.9 مليار دولار. وقال مسؤول بالبنك الأهلي المصري إن البنك يسعى لتسويق مجموعة من أراضي آلت إليه من تسويات مديونيات متعثرة بين مستثمرين من السعودية والإمارات. وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن البنك الأهلي المصري وبنك مصر -الحكوميان – يمتلكان أصولا عقارية وأراضٍ بقيمة 14.5 مليار جنيه، آلت إليهما نتيجة تسوية مديونيات شركات قطاع الأعمال العام في البلاد. وقال مسؤول ببنك مصر إن البنك دخل مفاوضات مع عدة مستثمرين خليجيين لبيع بعض الأصول العقارية المملوكة للبنك، وفشل في بيعها السنوات الماضية نتيجة الاضطرابات السياسية والأمنية بالبلاد. ويحظر البنك المركزي المصري على البنوك الاحتفاظ بالأصل العقاري لأكثر من 5 سنوات من تاريخ نقل ملكيته إليه، ولكنه سمح باستثناءات من هذا القرار نتيجة الظروف التي تمر بها البلاد. وأضاف المسؤول ببنك مصر”المستثمرون الخليجيون لديهم شهية قوية للاستثمار في مصر، وينتظرون اكتمال خارطة الطريق لتنفيذها”. وأعلن الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور في 8 يوليو الماضي، خارطة طريق سياسية للبلاد تنص على إجراء استفتاء على دستور جديد للبلاد، يعقبه انتخابات برلمانية ورئاسية. وقال هاني سيف النصر، رئيس بنك الاستثمار العربي، احد البنوك الحكومية، إن البنك يسعى للدخول في شراكات مع مستثمرين عرب لتأسيس شركة للتصنيع الغذائي العام الحالي. وحسب بسنت فهمى، الخبيرة المصرفية، فإن البنوك المصرية يمكنها الاستفادة من تنامي العلاقات السياسية والاقتصادية مع دول الخليج، وتأسيس العديد من المشروعات بالمشاركة مع المستثمرين العرب على الأراضي المملوكة لها.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأهلى ومصر يسعيان لترويج أصولها الراكدة بين مستثمرين خليجيين الأهلى ومصر يسعيان لترويج أصولها الراكدة بين مستثمرين خليجيين



تعدّ عنوانًا للأناقة ومصدر إلهام للنساء العربيات

أجمل إطلالات الملكة رانيا خلال أكثر مِن مناسبة رسمية

عمان ـ العرب اليوم

GMT 02:18 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم
 العرب اليوم - تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم

GMT 04:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 العرب اليوم - إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 العرب اليوم - أبرز ديكورات غرف معيشة أنيقة باللون البيج مع الخشب

GMT 05:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

الصين تزف للعالم "بشرى سعيدة" بـ"رقم صفر"

GMT 23:05 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

ترامب يعلن عن 10 عقاقير لعلاج فيروس كورونا

GMT 17:45 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

مصر تعلن حصيلة جديدة للإصابات بفيروس كورونا

GMT 07:57 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان بالأنف تدل على الإصابة بـ فيروس كورونا

GMT 01:03 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان في الأنف تدل على الإصابة بفيروس كورونا

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab