ارتفاع احتياطي مصرف لبنان 379 مليون دولار في تشرين الاول
آخر تحديث GMT08:08:07
 العرب اليوم -

ارتفاع احتياطي مصرف لبنان 379 مليون دولار في تشرين الاول

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ارتفاع احتياطي مصرف لبنان 379 مليون دولار في تشرين الاول

مصرف لبنان
بيروت - العرب اليوم

ارتفاع احتياطي مصرف لبنان بالعملات الاجنبية في اخر تشرين اول الماضي الذي بلغ ١٠ مليارات و ٢٥٠ مليون دولار اي بارتفاع ٣٧٩ مليون دولار منذ اول شهر تشرين الاول عن اسباب هذا الارتفاع اشار كبير الاقتصاديين في بنك بيبلوس نسيب غبريل في حديث للديار ان السبب الاول لهذا الارتفاع هو عمليات مصرف لبنان في الاسواق ان كان في سوق القطع العالمي او محلياً من خلال شراء الدولارات نتيجة الاتفاق على زيادة التغذية في التيار الكهربائي في لبنان الذي يتطلب المزيد من الدولارات لاستيراد الفيول أويل.

واوضح غبريل زيادة التغذية في التيار الكهربائي بين ٨ و ١٠ ساعات يوميا مشروع مكلف ولذلك اضطر مصرف لبنان ان يتدخل في السوق وقام بشراء الدولارات وهذا الامر ادى الى ضخ سيولة في الليرة اللبنانيةالتي ارتفعت ١٤ الف و ٦٠٠ مليار ليرة خلال شهر ايلول و ١٧ الف و٣٠٠ مليار ليرة خلال شهر تشرين اول اي ارتفعت الكتلة النقدية بالليرة اللبنانية في الاقتصاد اللبناتي حوالي ٣٨ الف مليار ليرة

ورداً على سؤال اذا كان سيستمر هذا الارتفاع في الاحتياطي بالعملات الاجنبية في مصرف لبنان قال غبريل تراجع الاحتياطي بالعملات الاجنبية في مصرف لبنان مليارين و ٦٠٠ مليون دولار منذ اول ١٠ اشهر من السنة بالرغم من الارتفاع الذي حصل في الشهر الماضي مشيراً ان على مصرف لبنان تأمين الدولارات لدعم المواد المستوردة التي مازالت مدعومة وتأمين الدولارات للتعاميم ١٥٨ و ١٦١ في حين ان المصادر التقليدية التي كانت تغذي احتياطي مصرف لبنان بالعملات الاجنبية جفت ولذلك يحاول المركزي من خلال وقف الدعم او من خلال عملياته مع شركات ال omt او عملياته في سوق القطع العالمي ان يحافظ على الاحتياطي بالعملات الاجنبية الذي هو ودائع المودعين.

وشدد غبريل على ضرورة تطبيق الاصلاحات ومن ضمنها توحيد اسعار الصرف المتعددة للدولار في السوق اللبناني وبدءالاصلاحات الهيكلية واعادة هيكلة القطاع العام واطفاء الشفافية و الادارة الرشيدة على المؤسسات العامة ذات الطابع التجاري اضافةً الى مكافحة التهرب الضريبي والجمركي وتطبيق القوانين و محاربة التهريب عبر الحدود بالاتجاهين مشيراً ان كل هذه الامور تساعد على استعادة الثقة و بالتالي الى اعادة ضخ السيولة في الاقتصاد اللبناني ما يساهم في اعادة تكوين احتياطي مصرف لبنان بالعملات الاجنبية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

جمعية المصارف في لبنان تتّهم الدولة بصرف أموال المودعين في بنوكها

المصارف اللبنانية تستأنف عملها الإثنين عقب سلسلة من حوادث الاقتحام

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ارتفاع احتياطي مصرف لبنان 379 مليون دولار في تشرين الاول ارتفاع احتياطي مصرف لبنان 379 مليون دولار في تشرين الاول



GMT 10:42 2023 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

استوحي أحدث صيحات الموضة من نجمات حفل "Joy Awards"
 العرب اليوم - استوحي أحدث صيحات الموضة من نجمات حفل "Joy Awards"

GMT 13:12 2023 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

أبرز الوجهات السياحية الجاذبة لهواة الموضة
 العرب اليوم - أبرز الوجهات السياحية الجاذبة لهواة الموضة

GMT 06:32 2023 الإثنين ,16 كانون الثاني / يناير

أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري
 العرب اليوم - أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري

GMT 02:30 2023 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية
 العرب اليوم - موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية

GMT 19:56 2019 الأربعاء ,02 كانون الثاني / يناير

القبلة تساعد الغدة الكظرية على إطلاق الأدرينالين

GMT 04:44 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تؤكد أن مرض "بيروني" يزيد من إصابة "القضيب" بالسرطان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab