كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة
آخر تحديث GMT00:13:46
 العرب اليوم -

كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة؟

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة؟

كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة؟
القاهرة - العرب اليوم

تتواجد نوبات الغضب لدى كثير من الأطفال بين عمر سنتين إلى 4 سنوات، و في بعض الأحيان تكون لها خلفية مرضية. نرى أن الطفل اذا لم تلبي رغبته يصرخ بقوة و يبكي ويرمي نفسه على الأرض وأحيانا يدق رأسه غضبا، لذلك أجاب رئيس قسم الدراسات النفسية للأطفال بمعهد الدراسات العليا للطفولة بجامعة عين شمس  د. جمال شفيق عن بعض الأسئلة في كيفيةة التعامل مع تلك الحالة. _ ماذا نفعل عندما يبدأ الطفل بالصراخ وخصوصا في الأماكن العامة ؟ * يقول د.جمال الطفل يطلب حلوى أو ايس كريم في مجمع سوبر ماركت أو لعبة في سوق عام وعند رفض الأهل يبدأ بالصراخ ومنعا للإحراج نرى أن بعض الأهل يلبوا طلبه فقط لإسكاته وإبعاد نظرات الناس.

 _ كيف نتحكم في هذه النوبات؟ * أشار د. جمال أن الأبحاث و الدراسات السلوكية على الاطفال تفيد بأن تلبية رغبة الطفل عند الصراخ و إعطاءه ما يريد هي السبب الرئيسي لجعل هذا التصرف يستمر، فإذا فعلها الطفل ولو لمرة واحدة و استجاب الأهل  تصبح عنده عادة فيعلم إن أسهل طريقة لفعل ما يريد هو الصراخ و الغضب.  يقدم د.جمال ، بعض الحلول للتحكم علي نوبات الغضب والصراخ لدي طفلك، وهي : 1- كن هادئا و لا تغضب وإذا كنت في مكان عام لا تخجل وتذكر إن اغلب الناس عندهم أطفال و قد تحدث لهم مثل هذه الأمور.  2- ركز على الرسالة التي تحاول أن توصلها إلى طفلك وهى أن صراخك لا يثير أي اهتمام أو غضب بالنسبة لي و لن تحصل على طلبك بها الصراخ . 3- تذكر لا تغضب و لا تدخل في حوار مع طفلك حول موضوع صراخه مهما كان حتى لو بادرك بالأسئلة. 4- تجاهل الصراخ بصورة تامة وحاول أن تريه أنك منشغل بشئ آخر وأنك لا تسمعه، واعلم أنك لو قمت بالصراخ في وجهه أنت بذلك أعطيته اهتمام لتصرفه ذلك ولو أعطيته ما يريد تعلم أن كل ما عليه فعله هو إعادة التصرف السابق. 5- إذا توقف الطفل عن الصراخ وهدأ اغتنم الفرصة وأعطه اهتمامك واظهر له أنك سعيد لأنه لا يصرخ واشرح له كيف مطلوب منه أن يتصرف ليحصل على ما يريد مثلا أن يأكل غذاءه أولا ثم الحلوى أو إن السبب الذي منعك من عدم تحقيق طلبه هو أن ما يطلبه خطير لا يصلح للأطفال للسبب الفلاني . 6- إذا كنت ضعيفا أمام نوبة الغضب أمام الناس فتجنب اصطحابه إلى السوبر ماركت أو السوق أو المطعم حتى تنتهي فترة التدريب ويصبح أكثر هدوء . 7- ومن المفيد عندما تشعر أن الطفل سيصاب بنوبة الغضب قبل أن يدخل في البكاء حاول لفت انتباهه لأي شيء مثير في الطريق إشارة حمراء أو صورة مضحكة أو لعبة مفضلة . وأخيرا تذكر نقطة هامة، مرة واحدة فقط كافية ليتعلم الطفل أنه إذا صرخ وبكي وأعطي ما يريد عاود التصرف ذلك مرة أخرى .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة



GMT 23:14 2018 الجمعة ,17 آب / أغسطس

كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة؟

GMT 21:07 2018 الثلاثاء ,07 آب / أغسطس

كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة؟

GMT 17:23 2018 الأربعاء ,04 تموز / يوليو

كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة؟

GMT 23:14 2018 الثلاثاء ,19 حزيران / يونيو

كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة؟

GMT 13:51 2018 السبت ,19 أيار / مايو

كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة؟

أنابيلا هلال تخطف الأنظار بإطلالات عملية مثالية

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 10:21 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد
 العرب اليوم - إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد

GMT 10:35 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني
 العرب اليوم - وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني

GMT 06:44 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك
 العرب اليوم - أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك

GMT 14:58 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية
 العرب اليوم - ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية

GMT 06:10 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 06:32 2022 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل
 العرب اليوم - ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل

GMT 13:47 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

مكملات الحمل قد تحمي من خناق النوم لدى الأطفال

GMT 23:24 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

كسور العمود الفقري تضاعف خطر الوفاة لدى مرضى "كوفيد-19"

GMT 02:54 2022 الخميس ,22 أيلول / سبتمبر

مخاطر التهابات الأسنان منها الخرف وأمراض القلب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab