جامعة الخليج تطور آليات تحمي حقوق المرضى المتطوعين في البحوث الإكلينيكية
آخر تحديث GMT13:15:50
 العرب اليوم -
مصادر إعلامية تركية تؤكد ان أنقرة ترسل 8 مقاتلات "إف 16" إضافة لعدد من الفرقاطات لحماية سفينة التنقيب شرقي المتوسط مصادر إعلامية تركية تعلن أنقرة ترسل 8 مقاتلات "إف 16" إضافة لعدد من الفرقاطات لحماية سفينة التنقيب شرقي المتوسط المبعوث الأميركي إلى لبنان يؤكد نريد ضمان إجراء تحقيق شامل شفاف وموثوق به في انفجار مرفأ بيروت المرصد السوري يؤكد تركيا توهم المرتزقة السوريين بنقلهم لقطر لحراسة مؤسسات حكومية ثم ترسلهم إلى ليبيا المرصد السوري يؤكد تركيا نقلت 400 مرتزق سوري إلى قطر للتدريب وزارة الصحة الروسية تؤكد روسيا بدأت بالفعل إنتاج لقاح لفيروس كورونا أوبراين يصرح بان المنطقة أمام فرصة ذهبية بعد معاهدة السلام المندوبة الأميركية في مجلس الامن تؤكد أن واشنطن ستعمل على إعادة تفعيل كل العقوبات الدولية المفروضة على إيران خلال الأيام المقبلة البيت الأبيض يؤكد ترامب وماكرون يبديان قلقهما بشأن التوترات بين اليونان وتركيا وزير الخارجية الأميركي يعلن أن مجلس الأمن الدولي رفض قرارا معقولا بتمديد حظر السلاح على إيران
أخر الأخبار

جامعة الخليج تطور آليات تحمي حقوق المرضى المتطوعين في البحوث الإكلينيكية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - جامعة الخليج تطور آليات تحمي حقوق المرضى المتطوعين في البحوث الإكلينيكية

المنامة - بنا

قال رئيس جامعة الخليج العربي الدكتور خالد بن عبد الرحمن العوهلي إن أجراء الأبحاث والدراسات الطبية المرتبطة باحتياجات دول مجلس التعاون الخليجي و استقطاب التخصصات العلمية النادرة هي أولوية في استراتيجية الجامعة وأهدافها منذ إنشاء الجامعة قبل أكثر من ثلاثة عقود، مؤكدا سعي الجامعة وعملها الدائم على تطوير النضج في التعاطي مع الرعاية الصحية من خلال التحول من الاقتصار على توفير الرعاية الصحية، إلى تطويرها وإنتاجها. وقال الدكتور العوهلي خلال حفل افتتاح ورشة عمل "أخلاقيات الأبحاث السريرية"، التي حضرها ووكيل وزارة الصحة الدكتورة عائشة مبارك بوعنق والسيد توماس كراجيسكي سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى مملكة البحرين، أن تنظيم هذه الورشة المتقدمة لبحث أخلاقيات الأبحاث السريرية وحماية حقوق المرضى المتطوعين في إجراء الأبحاث وبهذه المشاركة الخليجية الفاعلة من دولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، ودولة الكويت ومملكة البحرين، يتماشى مع أهداف الجامعة الساعية إلى تعميق العمل المشترك من اجل الانتقال بالخدمات الصحية من مرحلة توفير الخدمة إلى مرحلة تطويرها سعيا نحو إنتاج متطلبات الخدمات الصحية في دول الخليج العربي. موضحا أن هدف الورشة التي هي بمثابة منتدى علمي خليجي يترجم رؤية الجامعة الساعية إلى تعزيز الشراكة الإقليمية والدولية مع المؤسسات التعليمية الطبية، ويأتي تنظيمها ليكون خطوة إلى الأمام لوضع ضوابط وآليات تحمي حقوق المرضى المتطوعين في إجراء البحوث الإكلينيكية، وتحمي مصالحهم وخصوصيتهم في العلاج، وتأتي الورشة انطلاقاً من مساعي الجامعة للنهوض بالتعليم الطبي، وتطوير خدمة الأبحاث السريرية الهادفة لعلاج العديد من الأمراض المستعصية والمنتشرة في دول مجلس التعاون الخليجي، في خطوة لصوغ وثيقة توضح حقوق المريض المتطوع وتعريف المسؤولين بحقوق المريض كاملة وفق أخلاقيات البحث العلمي من المنظور الدولي. ومن جانبه، قال السيد توماس كراجيسكي سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى مملكة البحرين إن الأخلاق قيمة إنسانية عميقة، تشمل جميع المهن والمستويات الإنسانية، سواء في العمل الدبلوماسي أو الصحفي أو الطبي أو أي مهنة إنسانية أخرى. مثمنا جهود جامعة الخليج العربي لما تقوم به من جهود تنويرية ترتقي بالخدمات الطبية وتعرف المسئولين بما عليهم من واجبات خلال إجراء البحوث السريرية للأمراض المختلفة، وقال مخاطبا رئيس الجامعة " إننا نضع حياة أسرنا بين أيديكم". على صعيد متصل، أكد كراجيسكي إن الدبلوماسية الأمريكية تتمتع بعلاقة شراكة وطيدة مع البحرين، قائمة على التشارك والتعاون، إذ قال: "تعمل السفارة على توطيد الشراكة مع جامعة الخليج العربي لما لها من ثقل علمي إقليمي ودور متعاظم في نشر ثقافة البحث العلمي وأخلاقياته على مستوى دول المنطقة، وكذلك التعاون البناء مع باقي المؤسسات العلمية في البحرين. ومن جانبه، قال المشرف على مركز الأبحاث الإكلينيكية بجامعة الخليج العربي الدكتور عادل مذكور إن الورشة التي تستمر لمدة ثلاثة أيام متواصلة، ما هي إلا نواه لتشكيل قوانين لأخلاقيات الأبحاث السريرية في دول الخليج العربي في المستقبل وصياغة دليل ينظم ويحمي المرضى، إذ تناقش طول أيامها الثلاث آلية تطوير النظم وإدارة الجودة لحماية خصوصية ومصلحة المرضى المشاركين في الأبحاث الإكلينيكية، كمرضى السكري والسكلر والمتطوعين في أبحاث الخلايا الجذعية. وأضاف: "تسعى الورشة إلى تطوير معارف الباحثين، والاطلاع على البرتوكولات المنظمة للأبحاث، والاطلاع على احدث الطرق لحماية المبحوثين". واستعرض الدكتور مذكور خلال الورشة أهداف مركز الأبحاث بالجامعة ومساعيه الرامية إلى أن يكون مركزاً إقليميا رائداً في الأبحاث الإكلينيكية، يأخذ على عاتقه تطوير الدراسات والأبحاث الإكلينيكية لعلاج العديد من الأمراض المستعصية في المنطقة، موضحا أن المركز يقيم هذه الورشة في إطار جهده لتأسيس وتطوير جهود الأبحاث الإكلينيكية في المنطقة، والتي تشكل نواة صياغة الضوابط والتشريعات الأخلاقية لممارستها كجزء رئيسي من نجاح تلك الممارسات والابحاث واستمرارها وكسب ثقة الجمهور بها. وقال إن مركز الأبحاث يواجه عدد من التحديات التي يتمثل أبرزها في حماية حقوق المبحوثين والحفاظ على صحتهم وخصوصيتهم، بالإضافة إلى تطوير مهارات الباحثين وهو البعد الذي لا يقل أهمية عن البعد الأول، مبيناً أن هذه المسؤولية تقع على عاتق حلقة أوسع من الشركاء والمسؤولين لتشمل: الهيئة الوطنية للتشريعات، ولجنة الأخلاق بالجامعة، و الباحثين أنفسهم. بدوره قدم أستاذ الطب في كلية الطب بجامعة ميرلاند الأميركية هنري سيلفرمان إحصاءات أوضحت تنامي التجارب الإكلينيكية في المنطقة، وقال: "هذا النمو يجعل على عاتقنا مسؤولية وضع ضوابط أخلاقية واضحة لحماية حقوق المبحوثين والحفاظ على صحتهم من أي انتهاكات قد تضر بهم" وفي المقابل، لفت سيلفرمان الى إن الدراسات تبين إن العديد من الدول لا تمتلك حتى الآن تشريعات وضوابط تنظم إجراء الأبحاث السريرية، وهو ما يستدعي العمل بجد للموازنة بين تطوير العلوم من جانب، وحماية المبحوثين من الإساءة من جانب آخر. مشيرا إلى أن الهدف النهائي يتمثل في حماية حقوق الإنسان، وضمان سلامة صحته، وتقليل الأضرار الصحية، وتوفير العدالة، مشددا في الوقت ذاته على إن هذا كله يصب في اكتساب ثقة الناس في الجهد البحثي. إلى ذلك، استعرض مدير الأبحاث الإكلينيكية في الهيئة السعودية للغذاء والدواء الدكتور خالد الشهوان جهود الهيئة السعودية في وضع التشريعات وآليات الرقابة المتعلقة بآلية إجراء البحوث السريرية، مؤكداً أن الهيئة اعتمدت على أسس عالمية واضحة لأخلاقيات البحث العلمي، سعت الهيئة من خلالها لتأسيس التشريعات في المملكة العربية السعودية، بناء على خطة استراتيجية بدأت الهيئة بنشرها على جميع المستويات. وعن أهم ما تقوم عليه هذه القوانين المنظمة قال الشهوان: "إن الهدف الأساسي يتمثل في تبصير المريض ليكون واعياً بنوعية التجارب العلمية التي يخضع لها، عارفا بحقوقه وواجباته، وموافقاً على الاشتراك بها دون أي ضغوط أو إغراءات، وهو ما يترتب عليه ضمان حقه في الانسحاب من تلك التجارب متى ما أراد. وفي ذات الوقت يجب ان تضمن الأبحاث السريرية ان لا تشكل تلك التجارب أي نوع من المخاطر على حياته، وهو الأمر الذي دفع الهيئة إلى تولي عملية التدريب على كيفية العمل وفق هذه النظم، ومن ثم مباشرة الرقابة على المنشئات للتأكد من تطبيقها لتلك الضوابط والتشريعات. من جانبه قدم الدكتور خلدون الرومي لمحة عن كلية الطب والعلوم الطبية بجامعة الخليج العربي، مبيناً انها مركزاً تعليمياً معتمداً من قبل منظمة الصحة العالمية. مشيرا على جانب متصل إلى أن جامعة الخليج العربي تشهد حراك أكاديمي على صعيد الأبحاث الإكلينيكية، وتكثف مساعي نقل التجارب والتقنيات العالمية المتطورة في الدول المتقدمة في علاج الأمراض المختلفة إلى دول الخليج، إذ دشنت الجامعة مركز الأبحاث الإكلينيكية بداية العام 2013 ليكون المركز واحداً من أهم المشاريع البحثية المتخصصة، في دراسة وعلاج العديد من الأمراض المستعصية، وبدأ المركز مشاريعه الأولى فور إنشائه عبر دراسات متخصصة في علاج مرض السكري والسكلر بالتعاون مع فريق بحثي ميداني بمركز مستشفى قوة دفاع البحرين، والمركز الطبي الجامعي لمدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الطبية. إلى ذلك تمنى عميد كلية الطب والعلوم الطبية بجامعة الخليج العربي الدكتور خلدون الرومي نجاح هذه الورشة، والعمل المستقبلي مع البرامج الثقافية التابعة للسفارة الأمريكية في المنامة من اجل تطوير العلوم الطبية في المنطقة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جامعة الخليج تطور آليات تحمي حقوق المرضى المتطوعين في البحوث الإكلينيكية جامعة الخليج تطور آليات تحمي حقوق المرضى المتطوعين في البحوث الإكلينيكية



بما يتناسب مع مناسباتها وشخصيتها وقوامها

المغنية ليلى إسكندر تحرص على التنوع في أسلوب أزيائها

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 20:25 2020 الخميس ,13 آب / أغسطس

انفجار مروع في محافظة شرورة السعودية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 12:31 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أهم أضرار البيرة أثناء فترة الحمل

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab