يوم إسباني في كلية الآداب في جامعة دمشق
آخر تحديث GMT21:21:55
 العرب اليوم -
دانا الحلبي تأسف من تجاهل أمل عرفة لها في حال كانت تقصده توجيهات عاجله يصدرها الرئيس السيسي الان حقيقة معاناة حسين الجسمي من الاكتئاب خلال الساعات الماضية وتفكيره في الاعتزال الصليب الأحمر اللبناني يعلن عن وجود 7 جرحي تم نقلهم من تظاهرة بيروت إلى مستشفيات المنطقة و38 مصاباً يتمّ إسعافهم في المكان وزارة الري المصرية تعلن استعدادها لإستئناف التفاوض على أساس مخرجات القمة الافريقية المصغرة التى عُقدت فى 21 يوليو ومخرجات الإجتماع الوزارى ليوم 3 أغسطس الجاري الجيش الليبي يعلن دمرنا زورقا لمسلحين حاول تجاوز منطقة الحظر البحري وسط البلاد الرئيس اللبناني ميشال عون يقبل استقالة الحكومة اللبنانية ويكلف أعضاءها تصريف الأعمال حسان دياب يسلم الرئيس اللبناني ميشال عون استقالة حكومته رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يعلن أن الكارثة التي ضربت اللبنانيين حدثت نتيجة الفساد المزمن في الدولة والادارة رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يعلن أن الطبقة السياسية حاولت تحميل الحكومة اللبنانية مسؤولية الفشل
أخر الأخبار

يوم "إسباني" في كلية الآداب في جامعة دمشق

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - يوم "إسباني" في كلية الآداب في جامعة دمشق

دمشق - سانا

تضمن اليوم الإسباني الذي أقامه قسم اللغة الإسبانية في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة دمشق الثلاثاء عرضا لبعض جوانب الثقافة الإسبانية عبر رحلة افتراضية إلى إسبانيا وبعض دول أمريكا اللاتينية الناطقة بالاسبانية. وأعدت الفكرة وقدمتها باللغة الاسبانية مجموعة من طلاب السنة الرابعة في القسم بطريقة الدلالة السياحية للتعرف على بعض الملامح الثقافية في هذه الدول ومعالم الحضارة العربية الاندلسية وآثارها ولا سيما قصر الحمراء ومدى تأثر الثقافة الاسبانية بها. وشمل العرض تعريفا ببعض الأعياد وطقوسها وطرق الاحتفال بها وطبيعة الموسيقا والغناء والرقصات المشهورة هناك وعناصرها وكيفية أدائها فضلا عن آثار الحرب الاهلية الاسبانية على الفن والأدب وانعكاس ذلك في لوحات الرسام بابلو بيكاسو ولا سيما في لوحته غرنيكا وأشعار فيديريكو غارسيا لوركا. ولفت الدكتور محمد عامر المارديني رئيس جامعة دمشق في تصريح لسانا إلى أهمية هذه العروض كونها تكشف المستوى العالي الذي وصل اليه الطلاب وتعكس مدى قدرة الجامعة وكلية الآداب على تخطي صعوبات التدريس ولا سيما بعد ان اصبحت الاقسام الناشئة فيها كالاسبانية واليابانية والالمانية تعتمد على كوادرها المحلية في تنمية قدراتها وتعليم هذه اللغات بشكل جيد بما يضمن استمراريتها. من جهته لفت عميد كلية الاداب والعلوم الانسانية بدمشق الدكتور خالد الحلبوني الى ان الكلية اسست لنصوص المحبة بين اللغات العالمية مركزة على خصوصية كل منها وانسجامها مع الخطاب والتلقي واختراق مجالات فن القول مشيرا الى ان هناك مشتركا ثقافيا بين العرب والاسبان بفضل قيام الحضارة العربية في الاندلس لقرون عديدة وما نتج عن ذلك من ظهور قواسم لغوية وعلمية بين الفكرين. بدورها أشارت رئيسة قسم اللغة الاسبانية الدكتورة علا التونسي الى ان القسم افتتح عام 2007 وتم تخريج أول دفعة منه في عام 2010 وقام بالتدريس فيه مجموعة من الاسبان والعرب من المركز الثقافي الاسباني ويعتمد حاليا على الخريجين المتفوقين بعد تكليفهم بالعملية التدريسية حيث يوءدون واجبهم على أكمل وجه وينعكس ذلك بالمستوى الجيد للطلبة. يذكر ان الطلبة الذين اعدوا العرض هم عبير الميداني وزينة خوري وإسراء اللحام وعفراء الناحي وإسراء الأحمد وربا سلمان وناديا سيوفي. حضر النشاط أمين فرع جامعة دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور جمال محمود وعدد من اعضاء قيادة فرع الحزب بالجامعة والهيئة التدريسية بكلية الآداب وحشد من طلبة القسم وكلية الآداب والعلوم الانسانية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يوم إسباني في كلية الآداب في جامعة دمشق يوم إسباني في كلية الآداب في جامعة دمشق



أكملت اللوك بإكسسوارات ناعمة وحذاء ستيليتو باللون النيود

درة تخطف الأنظار بـ"الأزرق" في حفل زفاف هند عبد الحليم

القاهرة- العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 20:38 2020 الخميس ,06 آب / أغسطس

شركة عالمية تكشف سعر جرعة لقاح "كورونا"

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab