الجامعة الوطنيّة للتعليم تُنظّم قافلة إلى تاونات تضامنًا مع كاتبها الجهوي
آخر تحديث GMT06:04:29
 العرب اليوم -

الجامعة الوطنيّة للتعليم تُنظّم قافلة إلى تاونات تضامنًا مع كاتبها الجهوي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الجامعة الوطنيّة للتعليم تُنظّم قافلة إلى تاونات تضامنًا مع كاتبها الجهوي

فاس- حميد بنعبد الله

يُنظّم المكتب الجهوي للجامعة الوطنيّة للتعليم في جهة تازة الحسيمة تاونات كرسيف المغربيّة، قافلة تضامنيّة إلى مدينة تاونات، للتضامن مع كاتبها الجهوي رشيد البكوري، الذي يمثل صباح الاثنين 2 كانون الأول/ديسمبر المُقبل، أمام المحكمة الابتدائيّة في تاونات، بتهم "السب والقذف وانتحال صفة ينظمها القانون". وتأتي القافلة للتنديد بالمحاكمات التي تطال المسؤول النقابي الذي يتابع في ملف جنحي آخر بتهمة سب رجال تعليم، إثر بيان أصدره المكتب الإقليمي للنقابة في تاونات، تحدث فيه عن معلمين أشباح مراسلين لصحف وطنية ولا يزاولون مهامهم الوظيفية، قبل تقدم اثنين منهم بشكوى ضده، أُدين إثرها ابتدائيًا بغرامة ماليّة والسجن موقوف التنفيذ لشهر. ويصف المكتب الجهوي للنقابة المذكورة، محاكمة كاتبه الجهوي، بالـ"تُهم مُلفقة" وشكايات كيديّة، إثر تقدم مسؤول في السلطة بشكوى في مواجهته يتهمه بانتحال صفة رئيس فرع الجمعية المغربيّة لحقوق الإنسان في تاونات، وتوزيع بطائق انخراط دون أنّ تكون له الصفة القانونيّة للقيام بذلك. واستنكر "المحاكمات والمُتابعات الصوريّة المُفبركة في حق الجامعة الوطنيّة للتعليم في شخص الكاتب الجهوي الهادفة إلى ترهيب وتركيع المُناضلين"، وأكدّ تضامنها المطلق واللامشروط مع رشيد البكوري.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجامعة الوطنيّة للتعليم تُنظّم قافلة إلى تاونات تضامنًا مع كاتبها الجهوي الجامعة الوطنيّة للتعليم تُنظّم قافلة إلى تاونات تضامنًا مع كاتبها الجهوي



تمتلئ خزانتهما بالفساتين الأنيقة والمعاطف الفاخرة

إطلالات متشابهة ومميَّزة بين ميغان ماركل وصوفيا فيرغارا

لندن - العرب اليوم

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 09:53 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 22:09 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

5 طرق لإغراء الزوج قبل البدء في ممارسة العلاقة الحميمة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab