مسؤولو ملف لوس أنجلوس يحاولون تهدئة المخاوف بعد انتخاب دونالد ترامب
آخر تحديث GMT17:38:16
 العرب اليوم -

في إطار المنافسة على استضافة الألعاب الأولمبية 2024

مسؤولو ملف لوس أنجلوس يحاولون تهدئة المخاوف بعد انتخاب دونالد ترامب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مسؤولو ملف لوس أنجلوس يحاولون تهدئة المخاوف بعد انتخاب دونالد ترامب

الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب
القاهرة – محمد عبد الحميد

حاول مسؤولو ملف لوس أنجلوس الأميركية  المرشحة إلى استضافة دورة الألعاب الأولمبية   الصيفية عام 2024 طمأنة "الأسرة الأولمبية"، الثلاثاء في الدوحة, وذلك بعد انتخاب دونالد ترامب رئيسًا للولايات المتحدة الأميركية.

وتتنافس لوس أنجلوس على استضافة الألعاب  الأولمبية  2024 مع باريس وبودابست.

وقدمت المدن الثلاث عروضًا أمام الجمعية العمومية لاتحاد اللجان الأولمبية الوطنية (أنوك) التي تشهد مشاركة أكثر من ألف ممثل ل205 لجان أولمبية وطنية واللجنة الأولمبية الدولية يتقدمهم رئيسها الألماني توماس باخ، فضلًا عن ممثلي الاتحادات الرياضية الدولية.

وبرغم عدم ذكر اسم الرئيس المنتخب، فان رئيس بلدية لوس أنجلوس إريك غارسيتي والعداءة أليسون فيليكس الفائزة بست ميداليات ذهبية في الألعاب  الأولمبية حاولا تهدئة المخاوف لدى ممثلي اللجان الأولمبية الوطنية، بعد التصريحات التي أدلى بها ترامب أثناء حملته الرئاسية.

وقال غارسيتي: "ترشيحنا يتجاوز السياسة. رؤيتي لأميركا هي أنها بلد ملتزم بالرؤية الأولمبية ، بلد يتطلع إلى الخارج وعلى استعداد للعب دوره جنبًا إلى جنب مع الدول المتنافسة لمواجهة التحديات الأكثر إلحاحًا في عالمنا".

ومن جهتها، أوضحت فيليكس أن الولايات المتحدة تريد الألعاب  الأولمبية الآن أكثر من أي وقت مضى, وأضافت: "لقد انتهينا للتو من الانتخابات الرئاسية، والبعض منكم قد يشك بالتزام أميركا بمبادئها الأساسية . لدي رسالة واحدة لكم، أرجوكم لا تشككوا فينا".

وكانت هناك تكهنات من أن فوز ترامب في انتخابات الرئاسة يمكن أن يؤثر على فرص لوس  أنجلوس في حملتها لاستضافة الألعاب الأولمبية، ويعتقد البعض أن تصريحات ترامب في قضايا سياسية أثناء حملته، وخاصة المتعلقة بفرض حظر محتمل على دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة والطلب من المهاجرين المكسيكيين غير الشرعيين المغادرة، يمكن أن تؤثر سلبًا على ملف لوس  أنجلوس خارج الولايات المتحدة.

ومنحت كل مدينة نصف ساعة لعرض ملفها أمام الاسرة الأولمبية، وبعد لوس أنجلوس، أوضح ممثلو ملف بودابست أن مدينتهم في حاجة إلى ثلاث منشآت رياضية إضافية فقط لتكون جاهزة للألعاب.

وركز رئيس ملف بودابست بالاش فورغيس على صغر مساحة العاصمة المجرية وتابع: "نحن نقدم شيئًا مختلفًا تمامًا، إنها المدينة المناسبة في الوقت المناسب, وهذا بديل حقيقي".

ومن جهتهم ركز مسؤولو ملف باريس على الجوانب الثقافية لمدينتهم، وقالت رئيسة بلدية العاصمة الفرنسية آن هيدالغو في باريس 2024: "سنسبح في نهر السين، سنفتح أبوابنا وقلوبنا للعالم لنتبادل حبنا للحياة وحبنا للأخرين. أنا أعلم أن كل واحد منكم لديه تاريخ فريد مع باريس".

وتعتبر لوس  أنجلوس وباريس المرشحتين الأبرز لنيل استضافة أولمبياد 2024.

وستعرف هوية المدينة المنظمة لأولمبياد 2024 في 13 سبتمبر\ ايلول 2017 في ليما خلال الدورة 130 للجنة الأولمبية الدولية.

وكانت إيطاليا سحبت ملف العاصمة روما قبل أسابيع بعد رفض البلدية المنتخبة حديثًا مواصلة سباق الاستضافة، وتستضيف طوكيو أولمبياد 2020، وأقيمت النسخة السابقة في ريو دي جانيرو صيف 2016.

وتزور لجنة تقييم الملفات التابعة للجنة الأولمبية  الدولية المدن الثلاث في مايو\آيار المقبل قبل أن يضع خبراء اللجنة تقريرهم النهائي في يوليو\ تموز

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مسؤولو ملف لوس أنجلوس يحاولون تهدئة المخاوف بعد انتخاب دونالد ترامب مسؤولو ملف لوس أنجلوس يحاولون تهدئة المخاوف بعد انتخاب دونالد ترامب



GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 10:13 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم
 العرب اليوم - أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم

GMT 09:36 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات
 العرب اليوم - اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات

GMT 14:11 2022 الثلاثاء ,02 آب / أغسطس

السعال علامة مبكرة على الإصابة بسرطان الرئة

GMT 11:44 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

بريطانيا تستخدم لقاح موديرنا ضد كورونا لأول مرة

GMT 02:42 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 23:55 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

7 أطعمة تساعد في خفض نسبة الكوليسترول بشكل طبيعي

GMT 04:37 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكويت ترفع سقف توقعات انعقاد القمة الخليجية الـ38

GMT 17:30 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أسباب كثرة حركة الجنين في الشهر التاسع

GMT 02:37 2015 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

علماء يرصدون الإشارات المرسلة داخل دماغ "ذبابة الفاكهة"

GMT 19:11 2022 الإثنين ,15 آب / أغسطس

هوايات تساعد على درء الخرف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab