ميركل تُعارض رصد موازنة كبيرة لمنطقة اليورو

شددت على ضرورة وضع سياسة مشتركة للجوء

ميركل تُعارض رصد موازنة كبيرة لمنطقة اليورو

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ميركل تُعارض رصد موازنة كبيرة لمنطقة اليورو

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل و الرئيس الفرنسي إيمانيول ماكرون
برلين - العرب اليوم

أعربت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، عن معارضتها رصد موازنة استثمارية كبيرة لمنطقة اليورو، وهو طرح يشكل إحدى النقاط الرئيسية التي عرضها الرئيس الفرنسي إيمانيول ماكرون بشأن إصلاح منطقة العملة الأوروبية الموحدة.

وقالت ميركل في تصريح إلى التلفزيون الألماني "أنا لا اقول إنه لن يحصل على شيء مما يريد"، لكن ماكرون تقدم باقتراحات "يعلم منذ زمن أنني لا أراها مناسبة".

وأصرت بالتحديد على طرحها "استثمار 1 أو 2 في المائة من إجمالي الناتج المحلي في منطقة اليورو"، أي ما يوازي مئات بلايين اليورو. وأعلنت الأسبوع الماضي في مقابلة، القبول بموازنة "تقتصر" على عشرات البلايين لا سيما أن ألمانيا تخشى مشاركة الديون مع الدول الأعضاء في منطقة اليورو.

وشددت ميركل مجددًا على ضرورة وضع سياسة مشتركة للجوء وتقاسم أعباء المهاجرين والاتعاظ من دروس أزمة 2015، ما يرفضه الكثير من الدول الأوروبية بخاصة دول أوروبا الشرقية التي لا تريد استقبال طالبي لجوء.

وقالت ميركل "إذا أردنا التحرك جماعيًا، يجب أن نتفق على معيار موحد للجوء، وإذا أردنا تعزيز حرية الحركة علينا أن نتوصل إلى نظام حقيقي لحراسة الحدود الأوروبية". وأضافت أن هذه الإصلاحات ضرورية "حتى إن لم يرقَ ذلك للبعض ممن لديهم حدود مع دول خارج الاتحاد الأوروبي".

وختمت قائلة "سأدعم "هذه الإصلاحات" بكل ما أوتيت من قوة وإلا فإن أوروبا ستكون مهددة".

وتسعى فرنسا وألمانيا إلى الانتهاء من وضع المقترحات المشتركة لإصلاح منطقة اليورو خـــلال اجتماع وزاري فرنسي – ألماني، سيــــعقد في 19 من الشهر الجاري، قبــل قمة للاتحاد الأوروبي ستعقد في التاسع والعشرين من الشهر الجاري.

وأعلن مصدر حكومي فرنسي لوكالة "فرانس برس" أن باريس وبرلين "مصممتان" على التوصل سريعاً إلى تسوية لإصلاح منطقة اليورو، بعد محادثات ماراتونية بين وزيري مال البلدين.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ميركل تُعارض رصد موازنة كبيرة لمنطقة اليورو ميركل تُعارض رصد موازنة كبيرة لمنطقة اليورو



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ميركل تُعارض رصد موازنة كبيرة لمنطقة اليورو ميركل تُعارض رصد موازنة كبيرة لمنطقة اليورو



ضم كبار النجوم مثل كيم كارداشيان وكاني ويست

بيلا حديد سطعت في قصر باريزيان بإطلالة خلابة

باريس ـ مارينا منصف

GMT 03:45 2018 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

تجديد جناح فندق سير تيرانس كونران في لندن
 العرب اليوم - تجديد جناح فندق سير تيرانس كونران في لندن
 العرب اليوم - "وايت هافن" من أفضل الشواطئ في أستراليا لدى الزوار

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 09:14 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

عصابة تأكل امرأة حية أمام زوجها قبل قتلهما

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه

GMT 16:57 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

حادثة اغتصاب جماعي لفتاة تهز محافظة المثنى في العراق

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 20:18 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الطلاق من زوجها لبيعه جسده مقابل المال
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab