المشكلة  أنا أحب شخصاً أجمل مني كثيراً وهو أخبرني أنه يحبني، بس أخاف عندما نتزوج يعايرني فماذا أفعل
آخر تحديث GMT12:49:07
 العرب اليوم -

مشاكل عاطفية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم -

المغرب اليوم

المشكلة : أنا أحب شخصاً أجمل مني كثيراً وهو أخبرني أنه يحبني، بس أخاف عندما نتزوج يعايرني فماذا أفعل ؟

المغرب اليوم

الحل : ليس هناك مشكلة في تفاوت الجمال، فالجمال عموماً أيضاً أمر معقد، واختلف حوله علماؤه، لنشهد تحديدًا وتوصيفاً مختلفاً في كل حقبة من الزمن، إلا أن الغالب هو ما يحققه الجمال من نشر روح الرضا والراحة والبهجة على من يراه.. ولكن , هذه الـ(لكن) هي ما أتوقف عنده لأهمس لك أنه من الأفضل الابتعاد عن المقارنة، وتجاهل هذا التفاوت، إلا أن ما يجعلني أتردد هو خوفك من أن يعيرك؟ فلماذا يخطر لك هذا؟ وهل هذا الشاب هو من النوع الذي يتباهى ويعاير؟ , إذا كان الأمر كذلك فابتعدي، أما إذا كان هاجساً خفياً في داخلك فتعاملي مع هذا الوضع بواقعية، وحددي ما تملكينه من مواصفات جيدة وإيجابية، وما يملكه هو بالمقابل، فجمال الشكل ليس المقياس الوحيد، فإذا وجدت توازناً بينكما لجهة الخصال والميزات وما يمكن لأحدكما أن يكمل الآخر من خلاله فاتكلي على بارئك، وأقدمي على هذه الخطوة وادعي الله أن يجعله يراك أجمل الجميلات، وثقي أن الحب والتعاطف والنوايا الحسنة هي الباقية في علاقاتنا، وأن الجمال الشكلي يعيش فترة محددة من الزمن، فيما يتنامى الجمال الآخر أي جمال الروح والخلق الحسن والإيمان والتقوى إلى الأبد ليجعل صاحبه من أجمل خلق الله سواء في شبابه أو كهولته أو شيخوخته، فاسعي إلى هذا الجمال الذي يحبه الله عز وجل في عباده.

arabstoday

اختاري منها ما يعجبكِ وما يناسب ذوقكِ

تألقي بإطلالة فاخرة وناعمة بفساتين سهرة من وحي النجمات

نيويورك - العرب اليوم

GMT 00:57 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

تعرف على أبرز الوجهات السياحية في تركيا وأسعار
 العرب اليوم - تعرف على أبرز الوجهات السياحية في تركيا وأسعار النفادق

GMT 01:28 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم
 العرب اليوم - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 01:52 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

محكمة فرنسية ترفض دعاوى مجموعة "بي إن القطرية"
 العرب اليوم - محكمة فرنسية ترفض دعاوى مجموعة "بي إن القطرية" ضد "عربسات"
 العرب اليوم -

GMT 01:04 2019 السبت ,15 حزيران / يونيو

كيم كارداشيان تحتضن صيحة "صنادل الثونغ"
 العرب اليوم -
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab