خسائر لبنان من النزوح السوري تقارب 16 مليار دولار
آخر تحديث GMT09:58:49
 العرب اليوم -

خسائر لبنان من النزوح السوري تقارب 16 مليار دولار

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خسائر لبنان من النزوح السوري تقارب 16 مليار دولار

وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني رشيد درباس
بيروت - قنا

قدر وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني رشيد درباس خسائر بلاده من النزوح  السوري بحوالي 15 الى 16 مليار دولار منذ بدء الأزمة السورية ، في حين قدر البنك الدولي حجم هذه الخسائر 7.5 مليار دولار. 

وقال درباس في ندوة بعنوان /اللاجئون السوريون إلى أين/ :" إن رقم البنك الدولي عن خسائر لبنان من اللجوء السوري بأنه بلغ 7.5 مليار دولار، غير صحيح، لأنه احتسب على أساس فرق نسبة النمو التي انخفضت من 4 الى 2%، بينما الواقع ان النمو وصل في بعض المراحل الى 8% وليس 4%، وهكذا فإن خسائر لبنان صارت بين 15-16 مليار دولار. 

واعتبر أن معظم النازحين السوريين يؤثرون سلبا على الشريحة الفقيرة في لبنان، إذ يشاركون الفقراء اللبنانيين الارض والملبس والصحة والماء والمساعدات، ويعرضون اليد العاملة بسعر رخيص جدا ، لافتا إلى أن " الضغط الذي يمثله اللاجئون على البنى التحتية لجهة الخدمات الصحية والصرف الصحي والمستشفيات والمدارس وتلوث الهواء وغيرها ، والى المخاطر الأمنية في ظل وجود عشرات الآلاف من الشباب الذين أدوا الخدمة العسكرية الالزامية في الجيش السوري". 

  وأكد أن النازحين السوريين الى لبنان يشكلون ثلث عدد سكان لبنان .. لافتا إلى أن " هناك 1400 من المخيمات العشوائية على الاراضي اللبنانية". 

ورأى درباس أن ما يزيد الأمر سوءا أن سكان هذه المخيمات لا يشكلون سوى 18% من النازحين السوريين في حين أن 82% منتشرون في معظم انحاء لبنان. 

 ولفت إلى أن "عدد النازحين السوريين إلى لبنان المسجلين حتى اكتوبر 2014 يبلغ 1,151,057 نازحا، فيما يبلغ عدد النازحين الذين ينتظرون التسجيل 21168".. معتبرا أن " النزوح ألغى الحدود بين لبنان وسوريا". 

وشدد درباس على " أهمية المعالجة الوطنية الموحدة لأزمة اللجوء السوري لأن الحل يبدأ بإخراج الملف من التجاذب السياسي".. مجددا تمسكه بفكرة " إقامة مخيمات على الحدود ، خصوصا أن لدى لبنان مساحات مناسبة لذلك كما في عكار شمال لبنان مثلا. 

وأعلن درباس استعداده للتنسيق مع الحكومة السورية في موضوع حل معضلة النازحين في حال كان لديها مشروع فعلي لاستعادة النازحين وإسكانهم في مناطق آمنة، لكنه أشار إلى أنه لا يرى أن السلطة السورية مستعدة لذلك، لان " الحكومة اللبنانية ما زالت ملتزمة سياسة النأي بالنفس، ما يتطلب مواقف رسمية يتوافق عليها من جميع مكونات الحكومة. 

وقال " إنه لا يخشى توطين اللاجئين السوريين لأن حالهم مختلفة عن اللاجئين الفلسطينيين الذين سلبت منهم أرضهم".. معتبرا أنه "عندما تتوقف الحرب السورية فإن معظم اللاجئين السوريين سيعودون وسيذهب معهم الكثير من اللبنانيين بسبب فرص العمل التي ستنشأ بعد إعادة الإعمار في سوريا".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خسائر لبنان من النزوح السوري تقارب 16 مليار دولار خسائر لبنان من النزوح السوري تقارب 16 مليار دولار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خسائر لبنان من النزوح السوري تقارب 16 مليار دولار خسائر لبنان من النزوح السوري تقارب 16 مليار دولار



خلال ترويجها لخط العناية بالفم والأسنان الجديد

كيندال جينر تتألّق بسروال برتقالي فضفاض وبلوزة دون أكمام

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 23:09 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

وصايا خبراء الديكور لاختيار باركيه المنازل
 العرب اليوم - وصايا خبراء الديكور لاختيار باركيه المنازل

GMT 02:26 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

أردوغان يتنحى رمزيًا عن منصبه لصالح طفل
 العرب اليوم - أردوغان يتنحى رمزيًا عن منصبه لصالح طفل

GMT 23:41 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

شريف يكشف تفاصيل مرضه وخضوعه إلى فحوص طبية
 العرب اليوم - شريف يكشف تفاصيل مرضه وخضوعه إلى فحوص طبية

GMT 14:55 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

الفنانة دينا فؤاد تخطف الأنظار بفساتين زفاف 2019
 العرب اليوم - الفنانة دينا فؤاد تخطف الأنظار بفساتين زفاف 2019

GMT 11:52 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

أمجد شمعة يوضح دور الإضاءة في ديكور المنزل
 العرب اليوم - أمجد شمعة يوضح دور الإضاءة في ديكور المنزل

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 07:17 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

مدن استثنائية في اليونان يمكنك زيارتها في 2019

GMT 01:40 2016 الثلاثاء ,26 إبريل / نيسان

رانيا عجمية تصمم بيض شم النسيم من عجينة السيراميك

GMT 09:05 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

تعرف على أصغر أنواع الطيور حول العالم
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab